الشهد والمعرفه




وشكرا
ادارهhttp://i69.servimg.com/u/f69/15/19/34/41/get10.gif المنتدي




منتدي العطاء و المعرفه وتجمع الاصدقاء
 
الرئيسيةالبوابةاليوميةمكتبة الصورس .و .جبحـثالأعضاءالمجموعاتالتسجيلدخول
المواضيع الأخيرة
» اروع انشودة في العالم
الخميس يناير 17, 2013 3:47 am من طرف حكمة

» **الرقية الشرعية**
الأربعاء ديسمبر 14, 2011 1:50 pm من طرف شهد المحبه

» //مواقع دينية مفيدة جداً//
الإثنين ديسمبر 12, 2011 12:38 pm من طرف شهد المحبه

» ديكورات ناعمة
الأحد أغسطس 14, 2011 6:42 am من طرف اميرة بهمستي

» السيدة زينب الكبرى ..... الجزء الاول‏
الأربعاء أغسطس 10, 2011 3:58 pm من طرف شهد المحبه

» للبنات فقط ........بالصور احدت فساتين زفاف 2011
الأربعاء أغسطس 03, 2011 9:24 am من طرف اميرة بهمستي

» تعرف على شخصيتك
السبت يوليو 23, 2011 3:21 am من طرف اميرة بهمستي

» نكت بضحكككككككككككككك
الجمعة يوليو 22, 2011 7:43 am من طرف اميرة بهمستي

» تخيل ماهو داخل بالك
الجمعة يوليو 22, 2011 7:06 am من طرف اميرة بهمستي

أفضل 10 أعضاء في هذا المنتدى
اللؤلؤة - 926
 
حـــمـــودـــ ي - 878
 
شهد المحبه - 365
 
قمر الليل - 260
 
اميرة بهمستي - 161
 
nnyna - 102
 
قاهرة الزمن - 89
 
عاشق دمياط - 57
 
المسافر - 50
 
بنت الاكابر - 50
 

شاطر | 
 

 ذاكرةفلسطين بقلم...حــمــودـي

اذهب الى الأسفل 
انتقل الى الصفحة : الصفحة السابقة  1 ... 5, 6, 7 ... 10 ... 14  الصفحة التالية
كاتب الموضوعرسالة
حـــمـــودـــ ي
نائب المدير العام
avatar

عدد المساهمات : 878
تاريخ التسجيل : 29/05/2010

مُساهمةموضوع: ذاكرةفلسطين بقلم...حــمــودـي   الإثنين سبتمبر 27, 2010 10:14 pm

تذكير بمساهمة فاتح الموضوع :

مـــــــن ذاكـــــــرة فلسطيـــــــــــن


الاخوة الافاضل
يتم انشاء هذا الموضوع لاهميته وحاجتنا اليه في التاكد من الاحداث الفلسطينية والدولية والعربية وخاصة ما يخص قضيتنا .............
وقد تم التفكير في اعداد هذه الذاكرة وضبط تواريخها ومعلوماتها نظرا للاخطاء الفادحة التي نراها في بعض المنشورات هنا وهناك .... وقد ساهمت الانترنت وطرق الطباعة واختلاف البرمجيات في قلب التواريخ واحيانا الخلط في تسمية الشهور ... مما يزيد في ارتباك الباحث عن المعلومة الصحيحة ....

ولهذا سيتم تزويد هذه الزاوية بكل ما هو ضروري وصحيح ليكون مرجعا لمن يبحث عن معلومة بطريقة منظمة ومرتبة , حسب الترتيب التالي :
سيتم افراد كل شهر على حده ابتداء من شهر 1 الى شهر 12 مع تسمية الشهوروستكون متوالية شهر بعد شهر بانتظام .
سيتم افراد كل ايام الشهر من 1 الى 31 بحسب تعداد ايام الشهور .
سيتم تجميع الاخبار والاحداث التي تصادف يوما واحدا في نشرة واحدة ليسهل على المتصفح متابعة الايام والشهور بسهولة ...
سيتم تغذية الموضوع باستمرار وما نحصل عليه من معلومات متجددة و صحيحة

نتمنى ان نرضيكم ونقدم لكم افضل ما لدينا .....



وبالله التوفيق


عدل سابقا من قبل حـــمـــودـــ ي في السبت فبراير 12, 2011 7:22 am عدل 1 مرات
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو http://shahed-lore.yoo7.com/

كاتب الموضوعرسالة
حـــمـــودـــ ي
نائب المدير العام
avatar

عدد المساهمات : 878
تاريخ التسجيل : 29/05/2010

مُساهمةموضوع: رد: ذاكرةفلسطين بقلم...حــمــودـي   الإثنين سبتمبر 27, 2010 11:49 pm


شهر : 5/ أيار/ مايو

05/10/ ايار/ مايو



1946/05/10
أرسل وزير الخارجية الأمريكي بالوكالة دين اتشيستون مذكرات لخمس دول عربية معتمدة في واشنطن يعزز فيها تأكيداته الشفوية لهم بان الولايات المتحدة ستتشاور مع العرب واليهود قبل اتخاذ أي قرار يشأن لجنة التحقيق البريطانية الأمريكية.

10-15 ايار / مايو/1948
لواء غولاني يحتل مدينة بيسان ويطهر سكانها عرقياً، ويهاجم القرى الموجودة جنوب بحيرة طبرية.

10أيار1983:
انفجر الخلاف علنا عندما اتخذت قيادة حركة (فتح ) عددا من القرارات التنظيمية والعسكرية والمالية لاعادة ترتيب الأوضاع داخل الحركة وعلى الساحة اللبنانية فاعتبر التيار المعارض هذه الإجراءات تجاهلا لجميع المطالب الإصلاحية فاصدروا بيانا طالبوا فيه بإلغاء هذه القرارات وأيدهم في هذا الموقف منظمات الصاعقة السورية وجبهة النضال الشعبي والجبهة الشعبية، القيادة العامة، وأعلنت حكومتا سوريا وليبيا تأييدهما للمنشقين ، وعلى الرغم من المحاولات المخلصة من داخل المنظمة وحركة فتح لتسوية الخلاف إلا انه تطور إلى صدامات مسلحة شاملة في لبنان وطرابلس حيث دعم الجيش السوري المنشقين والتنظيمات الفلسطينية المؤازرة لهم. وقد تحرك عدد من الدول لإنهاء هذا الخلاف الدامي الذي أودى بحياة المئات من المدنيين الفلسطينيين واللبنانيين دون نتيجة تذكر، وعلى اثر هذه الصدامات في شمال لبنان خرجت قوات الثورة الفلسطينية من طرابلس بحماية دولية فرنسية .

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو http://shahed-lore.yoo7.com/
حـــمـــودـــ ي
نائب المدير العام
avatar

عدد المساهمات : 878
تاريخ التسجيل : 29/05/2010

مُساهمةموضوع: رد: ذاكرةفلسطين بقلم...حــمــودـي   الإثنين سبتمبر 27, 2010 11:50 pm


شهر : 5/ أيار/ مايو

05/11/ ايار/ مايو




11 آيار/مايو 1936
بدعوة وجهها اتحاد الطلاب الفلسطينيين إلى لجان طلبة المدارس في فلسطين، عقد في مدرسة "دار العلوم الإسلامية" بمدينة "يافا" الاجتماع التحضيري لمؤتمر لجان الطلبة، وذلك مشاركة منهم لبقية قطاعات وطبقات الشعب الفلسطيني في النهوض الوطني العارم الذي عبّروا عنه في الإضراب الكبير الذي بدأ في 20/4/1936 ودام ستة أشهر ، بقيادة اللجنة العربية العليا. وقد حضر المؤتمر طلبة يمثلون جميع مدن فلسطين وانتخب السيد "رفعت النمر" رئيساً للمؤتمر.

11 آيار/مايو 1942
برنامج بلتيمور وهو برنامج يمثل انعطافاً هاماً وحدثاً بارزاً في تاريخ الحركة الصهيونية على صعيد العلاقات مع الدول الكبرى، ونظراً لأهميته هذه فقد تبناه مجلس الطوارئ التابع للمنظمة الصهيونية في الولايات المتحدة الأمريكية .
ويدل اختيار نيويورك على أهمية الجالية اليهودية الأمريكية،والاهتمام بالولايات المتحدة بعد أن كانت معظم الجهود السياسية للمنظمة الصهيونية تركز على الجاليات اليهودية الأوروبية، وبريطانيا الدولة المنتدبة على فلسطين.
ويرجع هذا التغيير في تحالفات المنظمة الصهيونية إلى أهمية الجالية اليهودية الأمريكية، وتبوء الولايات المتحدة لموقع الزعامة في المعسكر الغربي من جهة. والسخط الصهيوني على بريطانيا لإعلانها الكتاب الأبيض عام 1939، الذي اعتبرته الحركة الصهيونية بداية تراجع بريطاني أمام الرأي العام العربي.
وقد تلخصت المطالب اليهودية في برنامج بليتمور في النقاط الثلاثة التالية:
* تحقيق الهدف الأصلي لتصريح بلفور والانتداب الذي يعترف بالعلاقة التاريخية بين اليهود وفلسطين.
وإعطاء اليهود فرصة تأسيس دولة كومنولث يهودي في فلسطين كما سبق أن قال الرئيس الأمريكي ودر ولسون ورفض الكتاب الأبيض (كتاب ماكدونالد)الصادر عام 1939، لكونه يتعارض مع الهجرة والاستيطان، ويمثل خرقا لتصريح بلفور كما قال تشرشل في مجلس العموم البريطاني.
* الاعتراف بحق اليهود في فلسطين، في أن يلعبوا دورا كاملا في المجهود الحربي "دفاعاً عن بلدهم" على يد قوة عسكرية يهودية تحارب تحت رايتها الخاصة بقيادة الحلفاء.
* أن عالم ما بعد الحرب العالمية الثانية لن يكون عالم سلام إلا بحل مشكلة تهجير اليهود إلى فلسطين بإشراف الوكالة اليهودية، وتأسيس كومنولث يهودي يندمج في إطار العالم الديمقراطي.

11 آيار/مايو 1948
العصابات الإرهابية الصهيونية ترتكب مذبحة في قرية "بيت دارس" في قضاء المجدل، راح ضحيتها عشرات المواطنين المدنيين من أهالي القرية.

11أيار1949:
في قرار رقم 273 (iii) الصادر عن الجمعية العامة للأمم المتحدة يتم قبول عضوية "إسرائيل" بعد الإشارة لقراريها رقم 181 (التقسيم) والقرار 194 (اللاجئين) .

11 آيار/مايو 1949
قبول عضوية إسرائيل في الأمم المتحدة:
وشروط العضوية في الأمم المتحدة تنظمها المادة الرابعة من ميثاق الأمم المتحدة على أساس أن تتوفر في الجهة المتقدمة للعضوية الشروط التالية:
* أن تكون دولة.
* أن تكون محبة للسلام.
* أن تلتزم بالميثاق وتكون قادرة وراغبة في تنفيذ تلك الالتزامات .
تقدمت إسرائيل بتشجيع من الولايات المتحدة بطلب عضوية في الأمم المتحدة في نهاية 1948، بهدف إسباغ الشرعية الدولية على هذا الكيان الجديد. فاعترضت سورية لكون إسرائيل دولة غير محددة الحدود، وليست محبة للسلام وعدوانية، وقد دللت على ذلك في قتلها للوسيط الدولي الكونت برنادوت، لكن المندوب الأمريكي رفض كل الحجج السورية.
وفي 2/12/1948، لم يكن متحمساً لقبول عضوية إسرائيل بالأمم المتحدة إلا الولايات المتحدة والاتحاد السوفيتي، أما باقي الدول الأخرى فقد كانت ترى أن قبول عضوية إسرائيل سابق لأوانه ورغم ذلك أحال مجلس الأمن الطلب إلى لجنة قبول الأعضاء الجدد التي أقرت عدم تمكنها من جمع المعلومات الضرورية التي تخولها اتخاذ قرار البت في مسألة العضوية لكن المشروع فشل في الحصول على الأصوات السبعة المطلوبة للعضوية.
في شباط 1949 تقدمت إسرائيل بطلب جديد وعرض الموضوع على مجلس الأمن بتاريخ 4/3/1949، وعند الاقتراع صوت 9أعضاء إلى جانب قبولها هي (الأرجنتين وكندا وكوبا وفرنسا والنرويج وأوكرانيا والاتحاد السوفيتي والولايات المتحدة الأمريكية).
في حين عارضته مصر وامتنعت بريطانيا عن التصويت. وأصدر مجلس الأمن قراره رقم (69/ 1949) القاضي بالتوصية بقبول إسرائيل عضواً في الأمم المتحدة.
ونص القرار:
"أن مجلس الأمن وقد تلقى طلب إسرائيل الدخول في عضوية الأمم المتحدة ونظر فيه، يقرر أن إسرائيل في رأيه دولة محبة للسلام وقادرة وعازمة على تنفيذ الالتزامات التي يتضمنها الميثاق، وبناء على ذلك يوصي الجمعية العامة بقبول إسرائيل لعضوية الأمم المتحدة ".
أحيلت التوصية إلى الجمعية العامة، وقد تجددت المناقشات القانونية والسياسية، حيث اقترح لبنان تأجيل قبول العضوية إلى أن تعلن إسرائيل قبولها تدويل القدس، وإعادة أو تعويض اللاجئين الذين لا يرغبون في العودة لكن الاقتراح فشل بأغلبية 25صوتاً ضد 14صوتأ. واقترحت تشيلي تعديل مشروع قرار القبول لإدخال فقرة تنص على قبول إسرائيل لقرار التقسيم (29/181- 11- 1947) وقرار العودة أو التعويض (11/194- 12- 1948).
وأيضاً فشل في البداية لكنه نجح أخيراً لكي يضمن أنصار إسرائيل الأغلبية اللازمة عند التصويت على العضوية.
وهكذا أصبحت عضوية إسرائيل مشروطة بقبول القرارين (181) قرار التقسيم، (194)قرار العودة. وأصدرت الجمعية العامة القرار رقم (11/273- 5- 1949)، ونصه الأتي:
أن الجمعية العامة، وقد تسلمت تقرير مجلس الأمن بشأن طلب إسرائيل الدخول في عضوية الأمم المتحدة.
وإذ تلاحظ أن إسرائيل بحسب تقدير مجلس الأمن دولة محبة للسلام، وقادرة على تحمل الالتزامات الواردة في الميثاق وراغبة في ذلك .
وإذ تلاحظ أن مجلس الأمن قد أوصى الجمعية العامة بقبول إسرائيل عضواً في الأمم المتحدة .
إذ تلاحظا أيضاً تصريح دولة إسرائيل بأنها تقبل دون تحفظ الالتزامات الواردة في ميثاق الأمم المتحدة منذ اليوم الذي تصبح فيه عضواً في الأمم المتحدة.
وإذ تذكر قراريها الصادرين في 29/11/1947، وفي 11/12/1948.
وإذ تأخذ علماً بالتصريحات الإيضاحات التي صدرت عن ممثل حكومة إسرائيل أمام اللجنة السياسية الخاصة فيما يتعلق بتطبيق القرارات المذكورة:
فإن الجمعية العامة، عملاً بتأدية وظائفها المنصوص عليها في المادة (4) من الميثاق والقاعدة (125) من قواعد الإجراءات:
تقرر أن إسرائيل دولة محبة للسلام راضية بالتزامات الواردة في الميثاق قادرة على تنفيذ هذه الالتزامات وراغبة في ذلك وتقرر أن تقبل إسرائيل عضواً في الأمم المتحدة.
تجدر الإشارة إلى أن (37) دولة أيدت هذا القرار، في حين عارضته (12) دولة وامتنعت 9دول عن التصويت.
أما المندوبون العرب فأعلنوا أن قبول المنظمة الدولية لإسرائيل عضواً فيها إضافة إلى كونه عمل غير شرعي وفقأ لأحكام الميثاق لا يعني اعتراف الدول العربية بها.

11 آيار/مايو 1970
سلطات الاحتلال الإسرائيلي تتجاهل تدهور الحالة الصحية للأسرى المضربين عن الطعام في سجن عسقلان، من اجل تحسين ظروف اعتقالهم، وهو الأمر الذي أدى إلى استشهاد الأسير عبد القادر جبر احمد أبو الفحم، ( من سكان مخيم جباليا في قطاع غزة). وقد أطلق الأسرى والمعتقلون على سجن عسقلان بعد هذا التاريخ "قلعة الشهيد عبد القادر أبو الفحم".

11 آيار/مايو 2005
القمّة الأولى العربية-الأمريكية اللاتينية، تختتم أعمالها بعد اجتماعات استمرت يومين، وتصدر بياناً تدعو فيه إلى إقرار الحقوق الوطنية المشروعة لشعبنا الفلسطيني وإقامة دولة فلسطينية مستقلة تعيش جنباً إلى جنب مع إسرائيل على أساس حدود 1967، وانسحاب إسرائيل من كلّ الأراضي العربية المحتلة عام 1967.
وطالبت القمّة بإزالة المستوطنات الإسرائيلية من كافة الأراضي العربية المحتلة، ومن ضمنها مستوطنات القدس الشرقية. مؤكدة أهميّة الرأي الاستشاري الصادر عن محكمة العدل الدولية، في التاسع من يوليو/ تموز عام 2004، بشأن العواقب القانونية لبناء جدار الفصل العنصري في الأراضي الفلسطينية المحتلة، مطالباً كافة الأطراف المعنيّة بالالتزام بهذا الرأي الاستشاري.
وأكّدت ضرورة تحقيق السلام العادل والشامل في منطقة الشرق الأوسط على أساس مبدأ الأرض مقابل السلام، وفقاً لقرارات الأمم المتحدة ذات الصلة، وخاصة قراري مجلس الأمن "242"، و"338"، ومرجعيّة مؤتمر مدريد، ومبادرة السلام العربية، التي أقرّتها قمّة بيروت عام 2002، وكذلك الالتزام الكامل باحترام سيادة الدول ووحدة أراضيها، وتنفيذ قرارات الأمم المتحدة دون انتقاء.
ــــــــــــــــــ
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو http://shahed-lore.yoo7.com/
حـــمـــودـــ ي
نائب المدير العام
avatar

عدد المساهمات : 878
تاريخ التسجيل : 29/05/2010

مُساهمةموضوع: رد: ذاكرةفلسطين بقلم...حــمــودـي   الإثنين سبتمبر 27, 2010 11:50 pm


شهر : 5/ أيار/ مايو

05/12/ ايار/ مايو


12أيار/ مايو 1949:
توقيع (بروتوكول لوزان) بين مندوبي الدول العربية (مصر وسوريا ولبنان والأردن) من جهة والكيان الصهيوني من جهة أخرى.


12-14/ ايار/ مايو/1948
وصول ثاني وثالث شحنة أسلحة للصهاينة من تشيسوكلافيا: 5,000 بندقية و 1,200 رشاش ، و6 ملايين طلقة ذخيرة.

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو http://shahed-lore.yoo7.com/
حـــمـــودـــ ي
نائب المدير العام
avatar

عدد المساهمات : 878
تاريخ التسجيل : 29/05/2010

مُساهمةموضوع: رد: ذاكرةفلسطين بقلم...حــمــودـي   الإثنين سبتمبر 27, 2010 11:51 pm


شهر : 5/ أيار/ مايو

05/13/ ايار/ مايو





13 ايار / مايو/1948
جيش شرق الأردن ، جيش الإنقاذ، والميليشيات الفلسطينية المحلية تهاجم وتحتل مستوطنات عتسيون الصهيونية إنتقاما للهجمات على الخليل. استسلام يافا رسميا للهاغانا.

13-21 مايو/1948
لواء كارميلي ينفذ عملية بن عامي ويحتل عكا والمنطقة الساحلية شمال المدينة.

13أيار/ مايو 1968:
انطلاقة صوت فلسطين باسم (صوت العاصفة صوت فتح صوت الثورة الفلسطينية ) من القاهرة .

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو http://shahed-lore.yoo7.com/
حـــمـــودـــ ي
نائب المدير العام
avatar

عدد المساهمات : 878
تاريخ التسجيل : 29/05/2010

مُساهمةموضوع: رد: ذاكرةفلسطين بقلم...حــمــودـي   الإثنين سبتمبر 27, 2010 11:52 pm


شهر : 5/ أيار/ مايو

05/14/ ايار/ مايو






14آيار/مايو 1948
انسحاب بريطانيا وانتهاء الانتداب على فلسطين
الانتداب نظام أقرته المادة (22) من ميثاق عصبة الأمم على أساس:
- أن يكون لرغبات الشعوب الاعتبار الأساسي في اختيار الدولة المنتدبة عليها.
- أن تقدم ورفاهية الشعوب أمانة مقدسة في عنق الدولة المنتدبة.
- أن الشعوب التي كانت تتبع الدولة العثمانية ومنها بالطبع فلسطين، قد وصلت في تقدمها إلى مرحلة تؤهلها أن تكون أمم مستقلة.
ولذلك تقتصر مهمة الدولة المنتدبة على إسداء النصح والمشورة فقط، لكن بريطانيا في الأصل والنهاية خالفت ذلك، فالشعب الفلسطيني لم يخترها دولة منتدبة، وهي لم تلتزم برفاهيته وتقدمه، وتؤهله إلى حكم نفسه بنفسه، بل إنها أصدرت "تصريح بلفور" وعملت على تحويل بلاده، إلى وطن قومي لليهود، لما أطمأنت إلى تنفيذ مخططها الاستعماري هذا، انسحبت من فلسطين، ولكن انسحابها أيضاً كان بشكل يضمن تنفيذ تصريح بلفور وإقامة الوطن القومي اليهودي.
وكان انسحاب بريطانيا، أولاً من المناطق والمدن والقرى التي يسكنها اليهود، والتي تسلمها بالإضافة إلى المطارات الطائرات والمعسكرات العسكرية والأسلحة والذخائر إلى الوكالة اليهودية . وهكذا هيأت لليهود فرصة تشكيل إدارة مدينة عسكرية.
أما المناطق العربية فقد ظلت القوات البريطانية فيها حتى أخر يوم محدد لنهاية الانتداب لتمنع إدخال الأسلحة والمتطوعين العرب إلى تلك المناطق، حتى لا يستطيع العرب، الدفاع عن أنفسهم والتصدي للهجمات الصهيونية المنظمة.
أما المناطق المشتركة بين العرب واليهود فقد كان موقف بريطانيا فيها منافياً لكل الأعراف الدولية والإنسانية، حيث كانت تسلمها للعصابات الصهيونية. وهكذا كان المشروع الصهيوني في الأصل والنهاية يعتمد على قوة بريطانيا ووجودها في فلسطين ودعمها له حتى بعد خروجها وانتهاء الانتداب.

14آيار/مايو 1948
إعلان قيام دولة إسرائيل
أعلن دافيد بن غوريون في الساعة الرابعة من بعد ظهر يوم الجمعة 14 أيار 1948 أمام قيادة العمل الصهيوني في اجتماع عقد في قاعة متحف مدينة تل أبيب قيام إسرائيل.
وهكذا ومع إعلان الانسحاب البريطاني من فلسطين وعشية دخول الجيوش العربية إليها يوم 15 أيار مايو 1948، كانت عصابات "الهاغاناه" الارهابية الصهيونية، تسيطر على رقاع متعددة في البلاد تضم أغلبية المستعمرات اليهودية والمدن الرئيسية وهي كالتالي:
- من المطلة إلى طيرت تسفي (الزراعة) في غور الأردن الشمالي والحولة.
- من معوز حاييم في غور الأردن حتى حيفا بما في ذلك مرج ابن عامر.
- السهل الساحلي من حيفا حتى رأس الناقورة.
- السهل الساحلي من حيفا حتى نير عام في النقب الشمالي وكانت منطقة القدس معزولة، وكذلك نقاط الاستيطان في النقب وجنوب البحر الميت (سدوم).
وبعد عشر دقائق من إعلان قيامها اعترف بها الرئيس الأمريكي هاري ترومان بينما الأمم المتحدة تناقش مشروع قرار أمريكي بوضع فلسطين تحت الوصاية الدولية. وتتالت الاعترافات الدولية بها.
وبينما كان المندوب السامي يعلن نهاية الانتداب البريطاني على فلسطين أذاعت الحكومات العربية بيانها في تسويغ دخول جيوشها إليها وبدأت الجيوش تعبر الحدود من كل ناحية.
وجاء في بيان الدول العربية المطول يوم 14 أيار مايو ما يلي:
الآن وقد انتهى الانتداب البريطاني على فلسطين من دون أن تنشأ فيها سلطة دستورية شرعية تكفل صون الأمن واحترام القانون وتؤمن السكان على أرواحهم وأموالهم، رأت حكومات الدول العربية نفسها مضطرة إلى التدخل في فلسطين لمجرد مساعدة سكانها على إعادة السلم والأمان وحكم العدل والقانون إلى بلادهم حقناً للدماء. وأكد البيان حق الشعب الفلسطيني في تقرير مصيره الأمر الذي حرم منه وحقه في الاستقلال ورأت أن الحل الوحيد العادل لقضية فلسطين هو إنشاء دولة فلسطينية موحدة وفق المبادئ الديمقراطية يتمتع سكانها بالمساواة التامة أمام القانون وتكفل للأقليات فيها جميع الضمانات المقررة في البلاد الديمقراطية الدستورية وتصان الأماكن المقدسة وتكفل حرية الوصول إليها.
يقول الكاتب اليهودي الأمريكي الفرد ليلنتال في كتابه(price lsrael what):"
"تمكن الإسرائيليون في 14آيار/مايو 1948 من إقامة دولة في فلسطين على أرض لم تكن يهودية طيلة ألفي عام".
فقد أعلنت بريطانيا للعالم إنهاء انتدابها على فلسطين في 15آيار 1948 ولكن بعد أن هيأت كل الأسباب لإقامة الدولة اليهودية المتفوقة على عرب فلسطين في كل شئ:
- فقد أدخلت أكثر من نصف مليون يهودي إلى البلاد.
- ساعدت في إنشاء القوات اليهودية شبه المسلحة.
- سلمت للعصابات الصهيونية الأراضي والمدن والقرى والمراكز الإستراتيجية والجبلية والمواني والمطارات ومعسكرات الجيش والأسلحة والذخائر حتى تضمن انتصار اليهود على العرب الذين نكلت بهم من ربع قرن.
وبعد هذا كله وقف بن غوريون بعد ظهر يوم الجمعة 14 آيار/مايو 1948 (لأن يوم 15 كان يصادف يوم سبت ) في قاعة الموزيون (قاعة متحف تل أبيب). بحضور رجال الوكالة اليهودية الثلاثة عشر، وممثلي السكان اليهود والحركة الصهيونية والصحافة، يقرأ ويستعيد المآسي والآمال.
ثم يقول:" نعلن هنا قيام الدولة اليهودية في فلسطين على أن تسمى إسرائيل، وسوف تكون دولة مفتوحة لهجرة اليهود من كل العالم، وسوف ترتقي لمصلحة كل سكانها، وسوف تستند على مفاهيم الحرية والعدالة والسلام كما علمنا أنبيائنا، وسوف تبث المساواة الاجتماعية والسياسية، وسوف تضمن حرية الضمير والعبادة والثقافة، وسوف تصون قداسة أماكن العبادة للديانات الأخرى، وسوف تكرس نفسها لميثاق الأمم المتحدة، نحن نتوسل إلى الأمم المتحدة أن تساعد الشعب اليهودي في بناء دولته وأن يسمح لإسرائيل بالدخول ضمن الأسرة الدولية.
ولكن يبدو أن بن غوريون كان يقصد عكس مفهوم المعاني التي يعلنها وتاريخ إسرائيل يشهد على ذلك.

14آيار/مايو 1948
عملية كلشون- المذراه
منظمة "الهاغاناه" الصهيونية الإرهابية تشن عملية كلشون- المذاره، وتستولي على مناطق إستراتيجية في مدينة القدس بعد أن خرج البريطانيون منها وتنتزع من المقاتلين العرب غير النظاميين بعض الأحياء السكنية الفلسطينية الواقعة خارج المدينة القديمة. كما تشن عملية "شفيفون" للاستيلاء على المدينة في نفس اليوم الذي تعلن فيه دولة إسرائيل في تل أبيب.

14آيار/مايو 1948
مذبحة قرية شوشة
تقع قرية شوشة في منطقة القدس بالقرب من قرية دير ياسين التي وقعت فيها المجزرة البشعة على يد عصابات "الأرغون" و"شتيرن" الصهيونية. وقعت هذه المذبحة في يوم 14آيار/مايو 1948، وهو اليوم الذي أكملت فيه بريطانيا انسحابها وأعلنت انتهاء الانتداب على فلسطين.
فقد هاجمت مجموعات من لواء جفعاتي الصهيوني القرية، وقتلت (50) مواطناً فلسطينياً من أبنائها ثم مثلث بهم بقطع رؤوسهم بالبلطات، ثم أخذت تطلق النار عشوائياً وفي كل الاتجاهات، وعلى كل شئ، حتى البهائم فكانت هذه المجزرة هدية اللواء في يوم إعلان دولتهم الجديدة.

14آيار/مايو 1948
الجمعية العامة تصدر القرار (186) في الدورة الاستثنائية الثانية، وقد اكدت فيه، تأييدها لجهود مجلس الأمن في إحلال هدنة في فلسطين، ودعت جميع الحكومات والمنظمات والأشخاص إلى التعاون على تنفيذ مثل هذه الهدنة، وتفويض وسيط دولي تابع للأمم المتحدة في فلسطين تختاره لجنة من الجمعية العامة مؤلفة من ممثلي الصين وفرنسا والاتحاد السوفييتي وبريطانيا والولايات المتحدة للقيام بالمهمات التالية:
- استعمال مساعيه لتأمين الخدمات العامة لسكان فلسطين.
- تأمين حماية الأماكن المقدسة.
- إيجاد تسوية سلمية للوضع المستقبلي في فلسطين.
- التعاون مع لجنة الهدنة في فلسطين التي عينها مجلس الأمن في قراره الصادر بتاريخ 23/4/1948.
وقد تبنت الجمعية العامة هذا القرار في جلستها العامة رقم (135) بأغلبية (31) صوتاً مقابل (7) وامتناع (16) عن التصويت من بينهم مصر والعراق ولبنان والسعودية واليمن.

14آيار/مايو 1984
صدور العدد الأول من مجلة( اليوم السابع ) الفلسطينية، في العاصمة الفرنسية باريس وقد رأس تحريرها بلال الحسن، وهي مجلة سياسية أسبوعية . توقفت المجلة عن الصدور في العام 1991، بسبب الضائقة المالية.

14آيار/مايو 1998
مسيرة المليون
وهي المسيرة التي انطلت في الأراضي الفلسطينية بمناسبة خمسون عاما على النكبة، وقد كان خروج الشعب الفلسطيني في مظاهرات سلمية مطالبا بحقوقه الوطنية والتاريخية وتقرير مصيره بنفسه أسوة بكل شعوب العالم. لكن الآلة العسكرية الإسرائيلية حولت هذا اليوم، إلى يوم دامٍ عندما أطلقت نيران أسلحتها على تلك المظاهرات السلمية مما أدى إلى استشهاد تسعة مواطنين وجرح المئات من المتظاهرين.

14آيار/مايو 2001
مجزرة بيتونيا
قـوات الاحتلال الإسرائيلي تـغـتـال خـمـسـة من أفـراد قوات الأمن الوطني بهـجـوم مباغت على حاجز جنوب بلدة بيتونيا في منطقة رام الله في الضفة الغربية. وقد لاقت الجريمة الإسرائيلية استنكاراً واسعاً، لأنها تمت بشكل غادر ولان الموقع كان يشكل نقطة تنسيق للبعثات الدبلوماسية الأجنبية التي تزور مدينة رام الله.
وفي نفس الوقت الذي ارتكبت في هذه الجريمة شنت الطائرات والزوارق البحرية الإسرائيلية هجمات متواصلة على أكثر من 13 موقعا لقوات الأمن الفلسطيني في قطاع غزة.

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو http://shahed-lore.yoo7.com/
حـــمـــودـــ ي
نائب المدير العام
avatar

عدد المساهمات : 878
تاريخ التسجيل : 29/05/2010

مُساهمةموضوع: رد: ذاكرةفلسطين بقلم...حــمــودـي   الإثنين سبتمبر 27, 2010 11:52 pm


شهر : 5/ أيار/ مايو

05/15/ ايار/ مايو





يـــــــــــــوم النكبــــــــــــــــــــــــة


15 آيار/مايو 1936
اللجنة العربية العليا تتبنى شعار العصيان المدني وتحدد البدء فيه (15 أيار ) وتدعو المواطنين لعدم دفع أية ضرائب أو رسوم للحكومة البريطانية.

15 آيار/ مايو 1947
الدورة الاستثنائية للجمعية العامة للأمم المتحدة تصدر القرار رقم ( 1947/106)، الذي انشأ اللجنة الخاصة لفلسطين (On Palestine United Nation Special Committee)، والمعروفة اختصاراً بـ"الانسكوب"، ووقد كانت مكونة من 11 عضواً ( استراليا وكندا وتشيكوسلوفاكيا وغواتيمالا والهند وإيران وهولندا والبيرو والسويد والأوروغواي ويوغوسلافيا )، حيث منحت " أوسع الصلاحيات من اجل التثبت من الوقائع وتدوينها والتحقيق في كل المسائل والقضايا المتعلقة بالقضية الفلسطينية".
وعهد إلى اللجنة مهمة إعداد تقرير للجمعية العامة قبل بداية أيلول/سبتمبر 1947، يتضمن المقترحات التي تراها ملائمة لحل القضية الفلسطينية، ولم تتفق اللجنة على حل واحد فقدمت إلى الجمعية العامة مشروعين مختلفين: مشروع الأكثرية الذي تبناه سبعة أعضاء ( استراليا وكندا وتشيكوسلوفاكيا والبيرو والسويد وأورغواي وغواتيمالا ) ويقضي بتقسيم فلسطين إلى دولتين ترتبطان باتحاد اقتصادي، وبتدويل القدس تحت وصاية الأمم المتحدة. ومشروع الأقلية الذي تبناه أربعة أعضاء ( الهند وإيران ويوغوسلافيا وهولندا) ويقضي بإنشاء دولة اتحادية عاصمتها القدس .
وفي 23-9-1947 وخلال الدورة العادية للجمعية العامة عينت الجمعية لجنة خاصة لهذا الغرض لدراسة التقرير المرفوع إليها فشكلت اللجنة من بين أعضائها لجنة توفيق ولجنتين فرعيتين تبنت الأولى مشروع لجنة انسكوب ( التقسيم مع الاتحاد الاقتصادي ) وتقدمت الثانية باقتراح جوهري يقضي بأن تطلب الجمعية العامة قبل إصدار أية توصية رأياً استشارياً من محكمة العدل الدولية حول صلاحية الأمم المتحدة في التوصية بالتقسيم أو بتنفيذ أي مقترح يتعلق بنظام الحكم في فلسطين أو بفرض الوصاية الدائمة على أي جزء من فلسطين دون موافقة أكثرية الشعب الفلسطيني.
وقد رفضت اللجنة الخاصة جميع المقترحات وأقرت مشروع التقسيم بأكثرية 25 صوتاً ومعارضة 13 وامتناع 17 عن التصويت وغياب عضوين وهذه النتيجة لم تكن كافية لتأمين ثلثي الأصوات المطلوبة في الجمعية العامة. فالمادة 18 من ميثاق الأمم المتحدة تنص على أن الجمعية العامة تصدر قراراتها في المسائل المهمة بأكثرية ثلثي الأعضاء الحاضرين والمشاركين في التصويت، ومن هذه المسائل المهمة : التوصيات الخاصة بحفظ السلم والأمن الدوليين.
وتم رفع الأمر إلى الجمعية العامة فأصدرت في 29-11-1947 قراراً يحمل الرقم 181 (II) ويعرف باسم قرار تقسيم فلسطين وقد تبنته بأكثرية 33 صوتاً ضد 13 وامتناع 10 عن التصويت .

15 آيار/ مايو 1947
الجمعية العامة للأمم المتحدة تصدر القرار ( 107 )، الذي يدعو جميع الحكومات والشعوب وسكان فلسطين بصورة خاصة إلى الامتناع، ريثما تتصرف الجمعية العامة بتقرير اللجنة الخاصة لفلسطين، من التهديد بالقوة أو استعمالها أو أي عمل آخر يمكن أن يخلق جواً ضاراً بتسوية مسألة فلسطين تسوية مبكرة وقد تبنت الجمعية العامة هذا القرار في جلستها العامة رقم ( 79 ) بالإجماع.

15 آيار/ مايو 1948
انتهاء الانتداب البريطاني لفلسطين
بريطانيا تعلن أن الانتداب غير قابل للتنفيذ من الناحية العملية وإن الالتزامات المقطوعة لكل من العرب واليهود غير قابلة للتنفيذ أيضاً، ولذلك تعلن انتهاء الانتداب.
وقد جاء ذلك عندما أدركت بريطانيا أن الحركة الصهيونية أصبحت قادرة على شق طريقها بنفسها دون الحاجة إلى مساعدتها وأن تنفيذ تصريح بلفور بات وشيكاً، وحتى تلقي مسؤولية تبعة قيام دولة يهودية في فلسطين على غيرها. وبهذا الإعلان يكون إعلان قيام دولة إسرائيل قد دخل حيز التنفيذ.

15أيار1948: اعترفت الولايات المتحدة بالدولة اليهودية.

15 آيار/ مايو 1948
دخول الجيوش العربية السبعة إلى فلسطين
في 15 آيار انتهى الانتداب البريطاني وانسحب المندوب السامي والإدارة البريطانية من فلسطين ولم تتخذ الأمم المتحدة أية إجراءات لضمان الأمن والنظام في البلاد، مما دعا الدول العربية إلى إرسال جيوشها لتأديب العصابات الصهيونية وإعادة الحق إلى عرب فلسطين، كما أعلن.
وقد أرسل الأمين العام لجامعة الدول العربية عبد الرحمن عزام إلى السكرتير العام للأمم المتحدة يبلغه قرار الدول العربية التي وجدت نفسها مضطرة إلى التدخل لإعادة السلام إلى نصابه ولإقرار الأمن والنظام في فلسطين، ولمنع انتشار الفوضى في الأراضي العربية المجاورة ولملء الفراغ الذي خلفه إنهاء الانتداب، وهذه الدول هي مصر وسوريا ولبنان وشرق الأردن والعراق، كما اشتركت كل من السعودية واليمن وليبيا بقوات رمزية من جيوشها.
* الجيش اللبناني يدخل فلسطين :
الجيش اللبناني يجتاز الحدود بقيادة الزعيم فؤاد شهاب (رئيس جمهورية لبنان فيما بعد) من إصبع الجليل باتجاه قرية المالكية الشمالية، والقوات الإسرائيلية تسبقه في احتلالها واحتلال قرية قدس المجاورة. لكن الجيش اللبناني يشن هجوماً معاكساً ويحرر القريتين ثم يقوم بتحصين نفسه فيهما، إلا أن القوات الإسرائيلية عادت واحتلتهما يوم 29-5-1948.
وفي 6-6-1948 قامت وحدات من الجيش اللبناني والسوري وجيش الإنقاذ العربي بهجوم مركز على المالكية واستعادتها وحررت قرى راموت ونفتالي وقدس وبذلك أصبحت الطريق نحو سهل الحولة والجنوب مفتوحة أمام الجيوش العربية.
*دخول الجيش السوري إلى فلسطين
الجيش السوري يجتاز الحدود ويحرر بلدة سمخ على الضفة الجنوبية لبحيرة طبرية ويواصل تقدمه إلى مستعمرة دغانيا والعدو ينسحب من معسكر الكرنتينا، في الوقت الذي كان فيه الطيران السوري والعراقي يقصف المستعمرات الصهيونية في وادي الأردن، والمدفعية السورية تدمر تحصينات العدو وتقصف محاور تقدم قواته لقطع الدعم والإمداد والنجدات إلى سمخ، وقد أدى ذلك إلى ترحيل المستعمرين الصهاينة من مستعمرات وادي الأردن.
وحتى تخفف القيادة الإسرائيلية من ضغط القوات السورية جنوبي بحيرة طبرية قام الطيران الإسرائيلي بقصف المواقع السورية في منطقة جسر بنات يعقوب ثم الهجوم البري عليها ولكنه ارتد عنها بفعل المقاومة الباسلة للجيش السوري.
وفي صباح يوم 6-6- 1948 عبرت قوات سورية أخرى نهر الأردن قاصدة احتلال مستعمرة مشمار هايردين، وتأمين الاتصال بالقوات اللبنانية وجيش الإنقاذ في منطقة المالكية، كما تحرك رتل سوري آخر من مدينة بانياس باتجاه مستعمرة دان، ولكن الهجومين أحبطا. وفي 10-6-1948 كرر الجيش السوري هجومه واستطاع تحرير مستعمرة مشمار هايردين وإقامة رأس جسر عبر نهر الأردن.
* الجيش العراقي يدخل فلسطين
وحدات من الجيش العراقي تجتاز نهر الأردن وتحاصر مستعمرة غيشر، ثم تنسحب إلى نابلس مقر قيادة جيش الإنقاذ، لحين وصول الإمدادات من العراق ( لواء مشاه معزز بكتيبة دبابات )، ثم تحركت القوات العراقية غرباً حتى وصلت مشارف مدينة نتانيا حيث تصدت لها القوات الصهيونية، التي شنت هجوماً معاكساً على جنين بعد أن احتلت قرى زرعين ومجدو واللجون وصندله وعرانا وجلمة والمقيبلة وبعد عدة معارك مع الجيش العراقي تمكنت القوات الصهيونية من احتلال مدينة جنين في 4-6-1948 غير أن الجيش العراقي شن هجوماً معاكساً واستطاع تحرير المدينة ليلة 4و5 -6-1948.
*الجيش الأردني يدخل فلسطين :
قبل أن تصل طلائع الجيش الأردني إلى مدينة القدس في 17-5-1948 كانت قوات الجهاد المقدس تحاصر الحي اليهودي في المدينة منذ يوم 15-5-1948 كما كان جيش الإنقاذ قد حرر مستعمرة النبي يعقوب على طريق القدس- رام الله واجبر القوات الصهيونية على أخلاء مستعمرة عطروت يوم 16-5-1948.
ولكن تتابع وصول القوات الأردنية، التي حررت شارع المصرارة وتمركزت في حي الشيخ جراح وحاصرت الحي اليهودي حتى استسلم في 28-5-1948، كان قد رجح الكفة لصالح العرب وخصوصاً بعد فشل العدو في هجومه المتكرر لاحتلال حي الشيخ جراح وفتح طريق القدس - تل أبيب لفك الحصار عن الأحياء اليهودية في القدس الجديدة وفتح طريق باب الواد - دير محيسن ( طريق بورما) واحتلال جبل المكبر.
* الجيش المصري يدخل فلسطين
الجيش المصري يجتاز الحدود في رتلين رئيسيين:
الأول: سلك الطريق الساحلي وحرر مستعمرة نيريم قرب مدينة رفح ومستعمرة كفار داروم ( دير البلح ) ودخل غزة في مساء يوم 15-5-1948 ثم واصل سيره وتابع تقدمه حتى حاصر مستعمرة يادمردخاي - دير سنيد يوم 19-5-1948 ودخلها يوم 24-5-1948، وتابع تقدمه إلى المجدل وعراق سويدان وسيطر على الطريق المؤدية إلى المستعمرات الجنوبية وحرر مدينة أسدود في 29-5-1948 حيث توقف ليواجه هجوماً معاكساً معادياً في منتصف ليلة 3-6-1948 ويحقق انتصاراً كبيراً يؤدي إلى انسحاب العدو بعد أن خسر نحو أربعمائة بين قتيل وجريح.
والثاني: كان يتقدم بسرعة حتى دخل مدينة بئر السبع في 20-5-1948 وعندما أصبحت القوات المصرية على بعد 32 كم جنوبي مدينة تل أبيب، أمرت القيادة المصرية على غير المتوقع قواتها باحتلال خط المجدل - الفالوجا - بيت جبرين - الخليل، وخط أسدود – قسطينة، بهدف فصل المستعمرات الصهيونية في النقب عن شمال فلسطين وإرغامها على الاستسلام وضمان الاتصال بقوات الفدائيين المصريين التي كانت على بعد 7 كم جنوبي القدس ( ونظراً لهذا الأمر لم يعد هدف الجيش المصري الوصول إلى مدينة تل أبيب).
وقد نفذ الجيش المصري بالاشتراك مع القوات السعودية التي كانت تعمل تحت إمرته مهمة احتلال الخطين الساحلي والداخلي بعد معارك عنيفة اشتركت فيها القوات الجوية والمدفعية مع الفريقين.
في ظل ظروف معقدة سياسياً ودولياً دخلت الجيوش العربية الحرب في فلسطين عام 1948، ولقد كان دخولاً متأخراً ومفاجئاً، إلى ساحة القتال، كما قال الأمين العام لجامعة الدول العربية عبد الرحمن عزام للرئيس السوري شكري القوتلي عندما سأله عن دخول مصر الحرب فقال:" إن المعلومات التي لدي تقول أن الجيش المصري سيقف على الحدود في حالة استعداد ولكنه لن يدخل" وهذا ما قاله أيضا الملك الأردني عبد الله عندما سأله نفس السؤال.
كان هذا كله يحدث على الساحة العربية في الوقت التي كانت فيه العصابات الصهيونية وقبل أن تغادر القوات البريطانية فلسطين في 14-5-1948 وقبل أن تدخل الجيوش العربية فلسطين في اليوم التالي تستولي على ما يلي:
- في الأرض المخصصة للدولة العربية احتلال عكا ويافا والقرى العربية قزازة وسلمه وساريس والقسطل.
- في الأراضي المخصصة للدولة اليهودية طرد سكان المدن العربية طبرية وحيفا وصفد وبيسان ومئات من القرى العربية الأخرى.
- في منطقة القدس الدولية احتلال حي القطمون العربي.
- في مجمل الأراضي المحتلة طرد حوالي 400 ألف عربي فلسطيني.
ولكن رغم ذلك كله استطاعت الجيوش العربية أن تحقق تقدم على كل المسارات والجبهات في المرحلة الأولى من القتال التي امتدت من 15-5 إلى 10-6-1948 فقد وصل الجيش العراقي حتى مسافة 10 كم جنوب تل أبيب ووصل الجيش الأردني إلى القدس، كما أن الجيش السوري واللبناني حققا تقدماً جيداً في الشمال والجليل. ولكن فجأة تدخلت الولايات المتحدة وفرضت الهدنة الأولى والتي استمرت من 11-6 إلى 8-7-1948.
وعندما تجددت الحرب في الجولة القتالية الثانية في 9-7-1948 كانت العصابات الصهيونية، قد استكملت تسليحها وتدريبها وتعبئة كل الطاقات البشرية القادرة على حمل السلاح حتى وصل عدد المقاتلين اليهود إلى 106 ألف مقاتل، الكثير منهم شارك في الحرب العالمية الثانية ويتمتع بقدرة عالية على استيعاب العلوم العسكرية في مقابل 67 ألف جندي عربي نظامي وغير نظامي.
أمام هذا الاختلال في موازين القوى في العدد والعتاد والقدرة على الاستيعاب للعلوم العسكرية استطاعت المنظمات الصهيونية أن تستولي على 80% من مساحة فلسطين. وهكذا فرضت الهدنة الثانية في 18-7-1948.
انتهت الحرب التي صنعت مأساة فلسطين الوطن والشعب تلك الحرب التي بدأت عربية شكلاً وانتهت بمعاهدات هدنة فردية، حرب الأنظمة التي دفع ثمنها شعب فلسطين من وطنه وكيانه ودمه.

15أيار/مايو 1958
تأسيس اتحاد الجمعيات الخيرية في نابلس وجنين وطولكرم ،وضم في عضويته 17 جمعية ثم ارتفع العدد عام 1976 إلى 27 جمعية . وكانت غايات الاتحاد الأساسية إنسانية ، وتتركز ابرز نشاطاته في إنشاء دور للحضانة ورياض الأطفال ومدارس ومستشفيات ودور للعجزة والمعاقين وتقديم المساعدات المالية للمحتاجين.

15 آيار/مايو 1974
عملية ترشيحا
وحدة الشهيد كمال ناصر الفدائية الانتحارية التابعة للجبهة الديمقراطية لتحرير فلسطين، وفي الذكرى السادسة والعشرين للنكبة، تخترق الاحتياطات الأمنية الإسرائيلية في الذكرى السادسة والعشرين للنكبة.
وتقتحم مدرسة معالوت، التي تضم مائة من الطلاب الثانويين الذين كانوا يشاركون في برنامج تدريب لوزارة الدفاع الإسرائيلية ويسيطرون عليها ويطالبون عبر مكبرات الصوت بالإفراج عن 26 معتقلاً فلسطينياً مقابل سلامة الرهائن. كما يطلبون من سفراء فرنسا وبلجيكا ورومانيا ومندوب الصليب الأحمر الدولي التوسط في ذلك. لكن سلطات الاحتلال الإسرائيلي تتظاهر بالموافقة، وتعد خطة لاقتحام المدرسة، ويبدأ الهجوم في الساعة الخامسة والنصف من بعد ظهر نفس اليوم وقبل انتهاء المدة المحددة بنصف ساعة فقط.
وتدور معركة كبيرة، ويفجر الفدائيون المبنى بعد نفاذ ذخيرتهم وتسفر المعركة عن استشهاد الفدائيين الثلاثة ومقتل 27 رهينة إسرائيلية وجرح الباقين.

15أيار/مايو 2000
مواجهات عنيفة بالسلاح بين قوات الاحتلال الإسرائيلي وقوات الشرطة الفلسطينية، مـمـا يسفر عـن استشهاد ثلاثة فلسطينيين وإصابة أكثر من (320) بجراح، وقد عمت الاحتجاجات مدن "الضفة الغربية" و"قطاع غزة". وقام المواطنون الفلسطينيون برجم القوات الإسرائيلية بالحجارة، تعبيراً عن وقوفهم إلى جانب قوات الشرطة الفلسطينية المتصدية للمحتلين.


15 آيار/مايو 2003
الولايات المتحدة الأمريكية وعلى لسان دافييد سترفيلد مساعد وزير خارجيتها، تعلق لاول مرة على قيام إسرائيل ببناء جدار الفصل العنصري في عمق الأراضي الفلسطينية، وتعتبر إقامته منافياً لجميع مشاريع التسوية بين الجانبين الفلسطيني والإسرائيلي ومع سياسة الولايات المتحدة بهذا الشأن. وقد جاءت أقوال سترفيلد خلال قيامه بزيارة إلى موقع إقامة الجار الفاصل غرب محافظة قلقيلية في الضفة الغربية.

15 آيار/مايو 2005
لاعب كرة القدم الابرز في العالم البرازيلي رونالدو يزور فلسطين، سفيراً للأمم المتحدة للنوايا الحسنة. واعتمر رونالدو الكوفية الفلسطينية وسط استقبال حاشد أقيم له في رام الله في الضفة الغربية، وقال: أنا سعيد لوجودي بينكم فزيارة المنطقة طالما كانت حلماً شخصياً لي، ولدي رغبة كبيرة في تقديم ما أستطيعه لإيصال رسالة أمل وسلام لشعوب المنطقة وأتمنى أن يكون هناك منتخباً قوياً لفلسطين إلى المستوى الدولي ليلعب من أجل السلام.

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو http://shahed-lore.yoo7.com/
حـــمـــودـــ ي
نائب المدير العام
avatar

عدد المساهمات : 878
تاريخ التسجيل : 29/05/2010

مُساهمةموضوع: رد: ذاكرةفلسطين بقلم...حــمــودـي   الإثنين سبتمبر 27, 2010 11:53 pm


شهر : 5/ أيار/ مايو

05/16/ ايار/ مايو


16 آيار/مايو 1916
توقيع اتفاقية سايكس- بيكو
اتجهت أنظار دول التحالف، وأطماعهم إلى أملاك الدولة العثمانية ( الرجل المريض) بعد اندلاع الحرب العالمية الأولى. فجرت محادثات سرية لهذا الغرض بين روسيا القيصرية وانجلترا وفرنسا في لندن وبتروغراد وباريس وأخيراً تم التوقيع على الاتفاقية الانجليزية الفرنسية الروسية التي عرفت باسم سايكس-بيكو لتقسيم أملاك الدولة العثمانية بين دول الوفاق الثلاثة على النحو التالي:
* تمنح روسيا القيصرية مدينة استانبول والأراضي المتاخمة لمضيق البوسفور والولايات الشمالية الشرقية المتاخمة لحدودها.
* تمنح بريطانيا المنطقة الحمراء، وتشمل الكويت وجنوب العراق حتى جلولاء شمالاً * تمنح فرنسا المنطقة الزرقاء، وتشمل لبنان بدءاً من مدينة صور وتمتد شمالاً وتتسع في تركيا لتصل إلى نهر دجلة شرقاً وتتجاوز مرسين غرباً وسيواس شمالاً.
منطقة ( أ ) وتشمل المنطقة الممتدة من راوندوز في كردستان شرقاً إلى جبل لبنان غرباً ومن ماردين شمالاً إلى طبرية جنوباً وتكون منطقة حكم عربي تحت النفوذ الفرنسي.
منطقة ( ب ) وتمتد من السليمانية في العراق شرقاً وحتى حدود مصر غرباً والعقبة والساحل الشرقي من الخليج العربي جنوباً وتكون منطقة حكم عربي تحت النفوذ البريطاني.
فلسطين وتكون تحت حكم دولي تستشار بشأنه روسيا والشريف حسين، حاكم الحجاز.
عكا وحيفا
وتكونان ميناءان بريطانيان وحق بريطانيا في مد سكة حديد بين حيفا وبغداد (مع ملاحظة أن يكون ميناء حيفا ميناءً حراً للتجارة الفرنسية وميناء الاسكندرونة ميناءً حراً للتجارة البريطانية).
وقد حرصت الدول الثلاث على بقاء هذه الاتفاقية سرية حتى لا يغضب العرب، التي كانت تحاول من خلال مباحثات الشريف الحسين ورئيس الوزراء البريطاني مكماهون جرهم إلى جانبها في الحرب العالمية الأولى.
لكن وبعد قيام الثورة البلشفية قام ليون تروتسكي وزير خارجية الاتحاد السوفيتي آنذاك بنشر هذه الاتفاقية لتكون نموذجاً للشكل الاستعماري التي قامت على أساسه الحرب العالمية الأولى.
كما قام جمال باشا السفاح حاكم سوريا العثماني بالإيعاز إلى المانيا لتقديمها إلى العرب حتى يعودوا إلى الصف الإسلامي، لكن بريطانيا أرسلت الكابتن هوغارت الذي نجح في تهدئة الشريف حسين وطمأنته.
وبعد نهاية الحرب أعلنت بريطانيا بان هذه الاتفاقية لاغيه لخروج ( الاتحاد السوفيتي بعد الثورة ) منها. إلا أن فرنسا تمسكت بها وحدث خلاف بين الدولتين. إلا أن لويد جورج رئيس وزراء بريطانيا تقدم باقتراحات يعترف فيها بحق فرنسا في الانتداب على سورية وأمر بسحب القوات البريطانية منها لتحل محلها القوات الفرنسية في الغرب والقوات العربية في الشرق بحيث يكون الساحل لفرنسا والداخل بما فيه دمشق وحلب وحمص وحماه وعمان والعقبة للعرب مع احتفاظ بريطانيا بحق إقامة خط سكة حديد بين العراق وحيفا. ووافق كليمنصو رئيس وزراء فرنسا مع احتفاظ فرنسا بحق احتلال القسم الشرقي من سوريا.

16 آيار/مايو 1948
سقوط عكا بيد العصابات الصهيونية
اتخذت اللجنة القومية في مدينة عكا الساحلية قراراً بعد التعرض للصهاينة حتى لا يتعرضوا لعمال المدينة الذين يذهبون للعمل في مدينة حيفا وكان هذا أيضاَ ملائماً للصهاينة الذين كانوا يسلكون طريق حيفا عكا إلى نهاريا الواقعة شمال مدينة عكا.
لكن الهيئة العربية العليا وجيش الإنقاذ لم يرضوا عن ذلك، وأرسل قائد فوج اليرموك الثاني في جيش الإنقاذ المقدم أديب الشيكلي قوة للدفاع عن المدينة ولكن اللجنة القومية شككت في قدرتها على الصمود، واعتبرت وجودها سبباً للاعتداء على المدينة. لكن اللجنة أدركت أنها كانت على خطأ في مسألة مسالمة الصهاينة وأخذت تتأهب للقتال عندما كمن الصهاينة عند مستعمرة موتسكين لقافلة قادمة من لبنان وقتلوا 14 رجلاً منهم من بينهم المناضل محمد أحمد الحنيطي قائد منطقة حيفا يوم 17-3-1948.
وفي اليوم التالي كمن المناضلون الفلسطينيون لسيارة تابعة للعصابات الصهيونية، وقتلوا ركابها الأربعة ثم أوقفوا سيارة نقل أخرى مصفحة على طريق ترشيحا وأحرقوها.
ولكن بعد سقوط حيفا في 21-4-1948 بدأ الصهاينة بتنفيذ خطتهم ( بن عامي ) لاحتلال عكا فطوقوها وقصفوها بالمدفعية ولوثوا نبع الكابري الذي يغذي المدينة بالمياه بجراثيم التيفوئيد. وهكذا وقع على كاهل اللجنة القومية مسؤولية توفير الماء والدواء والطعام والسلاح لمدينة مطوقة من كل الجهات.
قرر أهل عكا الدفاع عن مدينتهم بما يملكون من إمكانيات بسيطة، وحاولوا في 15-5-1948 طرد الصهاينة الذين تسربوا إلى بعض أحياء المدينة وقد شجعهم على ذلك دخول الجيوش العربية إلى فلسطين لكنهم لم يستطيعوا أمام القصف الصهيوني المركز والكثيف وأمام نقص السلاح، بالإضافة إلى الحصار والجوع والعطش والمرض وعدم وصول أي نجدات عربية وانسحاب جيش الإنقاذ، حتى انه لم يبق في المدينة إلا سبعة عشر مناضلاً فقط.
وفي 16-5-1948 استسلمت المدينة ودخلها الصهاينة وارتكبوا مجزرة راح ضحيتها واحد وتسعون مواطناً من أهلها ثم فرضوا منع التجول وطلبوا من الباقين من أهلها التوجه إلى مبنى الشرطة فقتلوا بعض الشبان واعتقلوا البعض الآخر ثم أقاموا نصباً تذكارياً لقتلاهم كتب عليه تخليداً لذكرى ( 750 ) مقاتلاً يهودياً سقطوا أمام أسوار عكا.

16 آيار/مايو 1948
عملية بن نون
لؤاء شيفع السابع الإسرائيلي يخفق في انتزاع اللطرون من الجيش الأردني في محاولة لفتح طريق القدس- يافا، ولكنه يتمكن من الاستيلاء على القرى المجاورة.

16 ايار / مايو - 10 حزيران / يونية/1948
الجيش السوري يعبر الحدود ومؤقتاً يحتل مستوطنة زينياش (18-20 مايو)، وتم صد هجماته على المستوطنتي دغانيا ألف وباء (20 أيار / مايو)، وإحتلاله مستوطنة مشمار هاياردين (10 حزيران/ يونية). الجيش السوري والجيش اللبناني ومجاهدون عرب يحررون قرية المالكيا (6 حزيران / يونيو).

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو http://shahed-lore.yoo7.com/
حـــمـــودـــ ي
نائب المدير العام
avatar

عدد المساهمات : 878
تاريخ التسجيل : 29/05/2010

مُساهمةموضوع: رد: ذاكرةفلسطين بقلم...حــمــودـي   الإثنين سبتمبر 27, 2010 11:54 pm


شهر : 5/ أيار/ مايو

05/17/ ايار/ مايو

17 آيار/مايو 1939
كتاب ماكدونالد الأبيض ( الكتاب الأبيض الثالث )
عندما فشل مؤتمر لندن ولاح شبح الحرب العالمية الثانية وتدفق المهاجرون اليهود، ونشر تقرير لجنة وودهيد لتقسيم فلسطين. اقترح وزير المستعمرات البريطاني مالكولم ماكدونالد خوفاً من الثورة، دعوة الفلسطينيين واليهود إلى لندن للدخول في مفاوضات للتوصل إلى حل نهائي للقضية خاصة وأن بريطانيا كانت تعتقد أن الوقت قد حان لحسم القضية وهي نفسها قد وفت بتصريح بلفور وأن فلسطين لم تعد قادرة على استيعاب المزيد من المهاجرين اليهود دون الإخلال بالشرط الثاني من تصريح بلفور وهو المتعلق بحقوق غير اليهود، مما جعل بريطانيا تنشر رسائل الحسين - مكماهون وتميل إلى امتصاص غضب العرب.
لكن المفاوضات لم تؤد إلى نتيجة واضطر وزير المستعمرات إلى إصدار الكتاب الأبيض الذي يستند فيه إلى كتاب تشرشل 1922 في تحديد توازن الالتزام بين العرب واليهود وقد نص الكتاب على:
- عدم إقامة دولة يهودية في فلسطين .
- إقامة دولة فلسطينية بعد عشر سنوات يتقاسم فيها الفلسطينيون واليهود المسؤولية والسلطة بما يحقق مصالح الطرفين لكنه لم يتعرض لمسألة الحكم وهوية السلطة التشريعية التي ستقرر مصير البلاد.
- تحديد الهجرة بعشرة آلاف سنوياً لمدة خمس سنوات بالإضافة إلى (25) ألف مهاجر يهودي يسمح لهم بالدخول فوراً حسب ما تسمح به الظروف الاقتصادية وبعدها تتوقف الهجرة على موافقة العرب بشرط ألا تزيد نسبة اليهود النهائية عن ثلث السكان.
- تقييد عملية نقل ملكية الأرض بمناطق معينة يحددها المندوب السامي.
وقد كان العرب أقرب إلى الرضا بالكتاب مع التحفظ على الهجرة وبيع الأرض، أما الصهاينة فقد وصفوه بالكتاب المخزي الذي يتعارض مع شروط الانتداب والوعود البريطانية لهم. وصرح بن غوريون قائلاً: "سنحارب مع بريطانيا كما لو لم يكن هناك كتاب أبيض وسنحارب الكتاب الأبيض كما لو لم يكن هناك حرب".
وبعد نهاية الحرب العالمية الثانية انتهى الكتاب الأبيض، وطواه النسيان في ملفات وزارة المستعمرات البريطانية عندما أصر اليهود بتأييد من الرئيس الأمريكي ترمان على إدخال (100) ألف مهاجر يهودي سنوياً إلى فلسطين.

17 آيار/مايو 1948
الاتحاد السوفيتي يعترف بدولة إسرائيل
رغم أن الاتحاد السوفيتي السابق كان ينظر إلى الحركة الصهيونية كفلسفة سياسية إيديولوجية برجوازية شوفينية متحالفة مع الاستعمار والامبريالية، إلا أنه ساند قرار التقسيم وأيد إقامة دولة يهودية في فلسطين ومدها بالسلاح وشجب دخول الجيوش العربية إلى فلسطين وذلك للأسباب الآتية:
- إن الصهيونية هي القوة الأكثر فعالية في وجه بريطانيا في المنطقة.
- إن تقسيم فلسطين أفضل من الوصاية الأممية التي سوف تديرها فعلاً الولايات المتحدة الأمريكية.
- أن أنشاء دولة يهودية في فلسطين يعني القطيعة بين العرب والغرب.
لكن هذه المرحلة من سياسة الاتحاد السوفيتي تجاه فلسطين انتهت عام 1951، وبدأ التركيز ينتقل من الاعتبارات الإيديولوجية إلى الدوافع الإستراتيجية وخاصة بعد موقف الرئيس المصري جمال عبد الناصر من حلف بغداد، وتحالف إسرائيل العسكري مع فرنسا وألمانيا الغربية وقبولها بمشروع إيزنهاور.
وقد ترجم ذلك من خلال زيارة جمال عبد الناصر إلى موسكو عام 1958 وزيارة الزعيم السوفيتي خروشوف الأمين العام للحزب الشيوعي السوفيتي، إلى مصر عام 1964، واعترافه بالحقوق المشروعة للشعب الفلسطيني. لكن التقارب العربي السوفيتي والفلسطيني السوفيتي تعزز أكثر بعد زيارة الرئيس ياسر عرفات إلى موسكو برفقة عبد الناصر وزيارته الرسمية الأولى عام 1970، ومنح مكتب فلسطين صفة دبلوماسية كاملة بالإضافة إلى موقف الاتحاد السوفيتي إلى جانب العرب في العدوان الثلاثي عام 1956 وحرب حزيران/يونيو 1967. ثم تطورت العلاقات الفلسطينية بعد توقيع اتفاقية كامب ديفيد واستبعاد الاتحاد السوفيتي من عملية السلام في الشرق الأوسط.

17 آيار/مايو 1956
عبد الناصر يعلن تشكيل جيش التحرير الفلسطيني
وقد جاء ذلك الإعلان كنتيجة لسلسلة من الأحداث الخطيرة بعد قيام ثورة 23 تموز /يوليو عام 1952، ومحاولة إسرائيل وبريطانيا والولايات المتحدة الأمريكية استمالة مصر بالدخول في حلف بغداد، ومفاوضات سلام مع إسرائيل وتوطين اللاجئين في شمال غرب سيناء( مشروع جونستون) في مقابل الاستفادة من الشق الاقتصادي في مشروع إيزنهاور ( نظرية الفراغ في الشرق الأوسط ) والربط بين الجلاء عن قاعدة قناة السويس وتوطين اللاجئين.
لكن الزعيم المصري جمال عبد الناصر سار في الطريق المعاكس وهو طريق مقاومة الاستعمار ورفض سياسة الأحلاف والقواعد العسكرية واحتكار السلاح بالإضافة إلى دوره كأحد القادة المؤسسين لحركة عدم الانحياز في مؤتمر باندونج عام 1955. مما جعل إسرائيل صراحة، والغرب ضمناً يلجأون إلى سياسة العنف والترهيب فقامت إسرائيل بشن عمليات إرهابية ضد غزة في 28-2-1955 و 15-4-1956، تلك العمليات العسكرية الإرهابية التي كان من نتيجتها انتفاضة آذار 1955، في غزة، وكسر احتكار السلاح وعقد صفقة السلاح التشيكي وتشكيل جيش التحرير الفلسطيني ( قوات عين جالوت ) إلى جانب كتيبة ( 41 ) الفدائية الفلسطينية في غزة بقيادة القائد الشهيد مصطفى حافظ الذي اغتالته المخابرات الإسرائيلية بسبب العمليات الفدائية الجريئة التي كانت تقوم بها تلك الكتيبة بتخطيطه وتحت قيادته، والتي استمرت حتى العدوان الثلاثي في تشرين أول/أكتوبر 1956.
استمر جيش التحرير يؤدي دوره التعبوي والتنظيمي حتى قيام منظمة التحرير الفلسطينية عام 1964 حيث أصبح يشكل مع جيش التحرير الفلسطيني في سورية (قوات حطين) وجيش التحرير الفلسطيني في العراق (قوات القادسية) نواة جيش التحرير الوطني الفلسطيني.
شارك هذا الجيش في كل الحروب العربية الإسرائيلية، بالإضافة إلى دوره في العمل الفدائي الفلسطيني وحماية الثورة ضد كل المحاولات التصفية على كل الساحات ومن كل الاتجاهات والأطراف.

17 آيار/مايو 1983
اتفاق آيار اللبناني الإسرائيلي
كان خروج قوات الثورة الفلسطينية من بيروت عام 1982 إحدى النتائج المباشرة لعملية الغزو الصهيوني لأراضي لبنان واحتلال مساحات واسعة من أراضيه، وفي أعقاب خروج المقاتلين الفلسطينيين، بدأ مبعوثو الولايات المتحدة جولات مكوكية بين القدس المحتلة وبيروت بهدف جني " النتائج اللبنانية " لعملية الغزو الإسرائيلي، وكان من نتائج هذه الجولات التوصل إلى اتفاق يقضي ببدء مفاوضات لبنانية- إسرائيلية برعاية الولايات المتحدة وهي المفاوضات التي صارت تعرف باسم " مفاوضات خلدة - الخالصة " والتي بدأت جلستها الأولى في 28-12-1982 وخلال مفاوضات استغرقت أكثر من أربعة أشهر تم التوصل إلى توقيع اتفاق 17آيار/مايو 1983 بين إسرائيل ولبنان وسط معارضة عربية واضحة، كان أبرزها المعارضة السورية والفلسطينية والوطنية اللبنانية وقد تضمن الاتفاق اثنتي عشرة مادة فضلاً عن مقدمة وملحق خاص بـ " الترتيبات الأمنية " .
لقد تضمن الاتفاق في صلب مواده تنازلات لبنانية واضحة لإسرائيل تهدد استقلال لبنان وسيادته وعلاقاته العربية كما تضمنت مواد الاتفاق اعترافاً بإسرائيل، واستعداداً لـ "تطبيع" العلاقات معه.
وعلى سبيل المثال فإن البند الأول في المادة الأولى نص على أن: "يتعهد كل من الفريقين باحترام سيادة الفريق الآخر واستقلاله وسلامة أراضيه. وهما يعتبران الحدود الدولية القائمة بين لبنان وإسرائيل غير قابلة للانتهاك ".
وجاء في البند الثاني من المادة الأولى : " يؤكد الفريقان أن حالة الحرب بين لبنان وإسرائيل أنهيت ولم تعد قائمة"، وبناء على ذلك تحدد المادة الثانية إطار العلاقات اللبنانية – الإسرائيلية بالقول "مسترشدين بمبادئ ميثاق الأمم المتحدة والقانون الدولي، ( يتعهد الفريقان ) تسوية خلافاتهما بالوسائل السلمية وبطريقة تؤدي إلى تعزيز العدالة والسلام والأمن الدوليين".
ويؤكد البند الأول في المادة الرابعة : " لا تستعمل أراضي أي من الفريقين قاعدة لنشاط عدائي ضد الفريق الآخر، أو ضد شعبه". وتضيف المادة ذاتها في بندها الثاني:" يحول كل فريق دون وجود أو أنشاء قوات غير نظامية أو مكاتب أو هيكليات تشمل أهدافها أو غاياتها الإغارة على أراضي الفريق الآخر".
وبفعل المعارضة المتنامية للاتفاق من جانب القوى الوطنية اللبنانية وسوريا التي أعلن رئيسها: " إن سوريا تعارض الاتفاق الإسرائيلي - اللبناني المراد فرضه على لبنان لأنه يفقد لبنان حريته واستقلاله ويجعله محمية إسرائيلية وينقله من الموقع العربي ويضعه تحت المظلة والهيمنة الإسرائيليتين". وبفعل رفض القوى الوطنية والإسلامية اللبنانية تدعمها الفصائل الفلسطينية كافة، وسوريا، للضغوطات الأمريكية لدفعها إلى قبول الاتفاق وبفعل تطورات لبنانية محلية أصدرت الحكومة اللبنانية بياناً وزارياً عن القصر الجمهوري بتاريخ 5-3-1984 أعلن فيه إلغاء اتفاق 17 أيار/مايو1983.

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو http://shahed-lore.yoo7.com/
حـــمـــودـــ ي
نائب المدير العام
avatar

عدد المساهمات : 878
تاريخ التسجيل : 29/05/2010

مُساهمةموضوع: رد: ذاكرةفلسطين بقلم...حــمــودـي   الإثنين سبتمبر 27, 2010 11:54 pm


شهر : 5/ أيار/ مايو

05/18/ ايار/ مايو




18 آيار/مايو 1951
مجلس الأمن يصدر القرار رقم ( 93 ) الذي يطلب من إسرائيل أن تسمح بعودة العرب الذين أجلوا عن المنطقة المنزوعة من السلاح، ومما جاء في القرار:
أن مجلس الأمن :
- يقرر أنه يجب السماح للمدنيين العرب الذين أجلوا عن المنطقة المنزوعة من السلاح من قبل حكومة إسرائيل بالعودة حالاً إلى ديارهم وأن على لجنة الهدنة المشتركة الإشراف على عودتهم وإعادة تأهيلهم بالطريقة التي تقررها اللجنة.
- يعتبر أنه يجب عدم القيام بأية عملية نقل للأشخاص عبر الحدود الدولية أو عبر خطوط الهدنة أو ضمن المنطقة المنزوعة من السلاح، دون قرار مسبق من رئيس لجنة الهدنة المشتركة.
ويلاحظ بقلق أنه في عدة مناسبات قد رفض السماح لمراقبي وموظفي هيئة رقابة الهدنة بدخول الأمكنة والمناطق التي كانت موضوع الشكاوى، من أجل القيام بأعمالهم الشرعية.
- يعتبر أن على الأطراف السماح بمثل هذا الدخول في جميع الأوقات كلما اقتضى الأمر ذلك لتمكين هيئة رقابة الهدنة، من انجاز عملها وعليها أن تقدم كل التسهيلات التي يطلبها رئيس لجنة الهدنة المشتركة لهذا الغرض.
- يذكر الأطراف بالتزاماتها بموجب ميثاق الأمم المتحدة بتسوية خلافاتها الدولية بالطرق السلمية بحيث لا يتعرض السلام والأمن الدوليان للخطر.
- يعبر عن قلقه لفشل إسرائيل وسورية في إحراز تقدم إتباعاً لتعهداتهما بموجب اتفاقية الهدنة بالعمل لعودة السلام الدائم إلى فلسطين.
- يعطي توجيهاته إلى كبير مراقبي هيئة رقابة الهدنة ليتخذ الخطوات الضرورية لوضع هذا القرار موضع التنفيذ بغرض إعادة السلام إلى المنطقة ويخوله السلطة ليتخذ الإجراءات الضرورية لإعادة السلام في المنطقة وللقيام بمساعيه عندما يرى ذلك ضرورياً لدى حكومتي إسرائيل وسورية.

18 آيار/مايو 1994

دخول أول دفعة من الشرطة الفلسطينية إلى قطاع غزة. وكانت قوة من 150 من طلائع قوات الشرطة بقيادة اللواء نصر يوسف عضو اللجنة المركزية لحركة "فتح"، دخلت القطاع بتاريخ 10 آيار/مايو 1994، تمهيداَ لدخول بقية الدفعات، التي تم الاتفاق على تسلمها مهام الأمن في الأراضي الفلسطينية، بناء على ما نص عليه اتفاق أوسلو.


18 آيار/مايو 1999
نتائج الانتخابات الإسرائيلية، تسفر عن هزيمة كبيرة لليمين الإسرائيلي بأحزابه المختلفة، وتوصل حزب العمل وحلفاءه إلى الحكم برئاسة أيهود باراك. وقد اعتبرت أوساطاً سياسية فلسطينية وإسرائيلية تلك الانتخابات انتصاراً ساحقاً للقوى المحبة للسلام داخل المجتمع الإسرائيلي.

18أيار1995:
قام مستوطنون "إسرائيليون" بمحاولة إضرام النار داخل كنيسة الجثمانية في مدينة القدس، وبعدها بيومين جرت سرقة تمثال السيد المسيح من دير الطليان بالقدس.

18أيار2001: ثلاث عمليات فدائية وقصف بطائرات حربية : في نفس اليوم الذي يقوم فيه استشهادي فلسطيني من حركة حماس بتفجير نفسه في مركز تجاري في نتانيا موقعا ستة قتلى و96 جريح، تتم عملية أخرى لكتائب الأقصى التابعة لحركة فتح قرب قرية عابود ويذهب ضحيتها ضابط كبير من المستوطنين ويجرح اثنين أحدهما إصابته خطيرة وعملية ثالثة تم فيها تدمير دبابة في رفح، وعلى إثر ذلك تقوم طائرات الـ "إف 16" بقصف مدن نابلس ورام الله وطولكرم وغزة وتوقع 12 شهيدا وعشرات الجرحى .

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو http://shahed-lore.yoo7.com/
حـــمـــودـــ ي
نائب المدير العام
avatar

عدد المساهمات : 878
تاريخ التسجيل : 29/05/2010

مُساهمةموضوع: رد: ذاكرةفلسطين بقلم...حــمــودـي   الإثنين سبتمبر 27, 2010 11:57 pm


شهر : 5/ أيار/ مايو

05/19/ ايار/ مايو



19 آيار/مايو 1918
بأوامر من بريطانيا وصلت إلى مدينة يافا، لجنة سورية للتأثير عـلى الشعب الفلسطيني والـتـعـرف على أحواله السياسية والاقتصادية وإزالة التخوّف الطبيعي الذي يشعر به السكان إزاء الخطر الصهيوني.

19 آيار/مايو 1920
الأمير فيصل بـن الحسين ( الذي اصبح فيما بعد ملكاً على العراق) يجتمع بحشد من القيادات الفلسطينية، وينفي امامها ان يكون وقع رســالة موجهة لأحـد زعماء الحركة الصهيونية في أمريكا، يقول فيها: "أنه سيبذل جهده وما في وسعه لمساعدة اليهود في إقامة وطنهم القومي على الرحب والسعة".



19 آيار/مايو 1970
مجلس الأمن يصدر القرار رقم ( 280 )، الذين يدين فيه الاعتداءات المبرمجة التي قامت بها إسرائيل ضد الأراضي اللبنانية، ومما جاء في القرار:
أن مجلس الأمن:
- نظر في جدول الأعمال الذي تتضمنه وثيقة مجلس الأمن رقم ( S/Agenda/ 1537 ).
- أطلع على مضمون رسالة ممثل لبنان الدائم، وعلى مضمون رسالة ممثل إسرائيل الدائم. واستمع إلى بيانات ممثلي لبنان وإسرائيل.
- وإذ يساوره القلق الشديد نتيجة الموقف المتدهور الناتج عن انتهاكات قرارات مجلس الأمن.
- وإذا يذكر قراريه:
* رقم ( 262) الصادر في 31-12-1968.
* ورقم ( 270) الصادر في 26-8-1969.
- واقتناعاً منه أن الهجوم العسكري الإسرائيلي على لبنان كان متعمداً وواسع النطاق ومخططاً بعناية.
- وإذ يذكر بقراره رقم (279) الصادر في 12-5-1970 القاضي بالانسحاب الفوري لجميع القوات المسلحة الإسرائيلية من الأراضي اللبنانية.
- يأسف على عدم إذعان إسرائيل للقرارين ( 262) الصادر بتاريخ 31-12-1968و ( 270) الصادر بتاريخ 26-8-1969.
- يدين إسرائيل لعملها العسكري المتعمد المنتهك لالتزاماتها بمقتضى الميثاق.
- يعلن انه لا يمكن التساهل بعد ذلك في مثل هذه الهجمات المسلحة ويكرر تحذيره القوي لإسرائيل بأنها إذا تكررت فإن مجلس الأمن، وبمقتضى القرار رقم (262) لعام1968. سينظر في اتخاذ الخطوات أو الإجراءات الكافية والفعالة تطبيقاً لمواد الميثاق في هذا الصدد ولتنفيذ قراراته.
- يأسف على الخسائر في الأرواح والضرر الذي الحق بالممتلكات نتيجة انتهاكات قرارات مجلس الأمن.
وقد تبنى المجلس هذا القرار في جلسته رقم (1542) بـ (11) صوتاً مقابل لا شئ وامتناع أربعة دول عن التصويت.
19 آيار/مايو 1989
قوات الاحتلال الإسرائيلي تعتقل الشيخ احمد ياسين، بتهمة تأسيس وتزعم حركة المقاومة الإسلامية "حماس".

19أيار2001: الطائرات "الإسرائيلية" تقصف مبنى تجمع الأجهزة الأمنية في جنين وطولكرم ومن بينها مقر قوات الـ17 ومقر التوجيه السياسي والمخابرات .

19 آيار/مايو 2004
قوات الاحتلال الإسرائيلي ترتكب جريمة حرب في مدينة رفح جنوب قطاع غزة، يذهب ضحيتها العشرات من الشهداء والجرحى، إضافة إلى قيامها بهدم وتجريف العديد من المنازل والأراضي، والمؤسسات الصحية في المدينة. والقيادة الفلسطينية تدين الجريمة وتطالب المجتمع الدولي بتوفير حماية للشعب الفلسطيني بوجه آلة الدمار الإسرائيلية.

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو http://shahed-lore.yoo7.com/
حـــمـــودـــ ي
نائب المدير العام
avatar

عدد المساهمات : 878
تاريخ التسجيل : 29/05/2010

مُساهمةموضوع: رد: ذاكرةفلسطين بقلم...حــمــودـي   الإثنين سبتمبر 27, 2010 11:58 pm


شهر : 5/ أيار/ مايو

05/20/ ايار/ مايو




20 آيار/مايو 1799
القوات الفرنسية بقيادة نابليون بونابرت تفشل في احتلال مدينة عكا الفلسطينية، ويومها أعلن نهاية الحملة الفرنسية في فلسطين.

20أيار1948: تم اختيار الكونت فولك برنادوت السويدي وسيطا دوليا مفوضا لفلسطين والذي قامت العصابات الصهيونية باغتياله.

20 آيار/مايو 1948
قوات الجيش المصري تتـصـل مـع قوات الجيش الأردني في بيت لحم، والقوات الأردنية تسيطر على "بيت عربة" وتتمركز فيها.

20 آيار/مايو 1966
المجلس الوطني الفلسطيني -الدورة الثالثة في مدينة غزة
انعقدت هذه الدورة في الفترة من 20وحتى 24/5/1966، في ظل الأجواء المتوترة والحملات الإعلامية المتبادلة بين منظمة التحرير الفلسطينية والأردن، بسبب عدة عوامل منها رفض الأردن السماح لمنظمة التحرير الفلسطينية بتسليح القرى الفلسطينية على الخطوط الأمامية في الضفة الغربية وتدريب الشباب الفلسطيني على السلاح وفرض ضريبة التحرير والتجنيد الإجباري عليهم.
وقد صدر عن هذه الدورة القرارات التالية:
* حرية العمل الفلسطيني من كل الجبهات العربية.
* وحدة العمل الثوري وتوحيد المنظمات الفدائية في إطار منظمة التحرير الفلسطينية.
* تشكيل جيش التحرير الفلسطيني وقيادته المستقلة، كطليعة قومية للنضال العربي من أجل تحرير فلسطين.

20 آيار/مايو 1980
مجلس الأمن يصدر قراره رقم (469) والـذي يطاـلب فـيـه إسرائيل مجدداً بإلغاء الإجراءات المـتخـذة ضد الشخصيات الفلسطينية الثلاث (رئيسي بلدتي "الخليل" وحلحول" وقاضي الخليل الشرعي)، وتسهيل عودتهم فوراً إلى الأراضي الفلسطينية التي ابعدوا منها، بحيث يمكنهم استئناف الوظائف التي جرى انتخابهم لها وتعيينهم فيها.

20 آيار/مايو 1985
عملية تبادل للأسرى بين إسرائيل والثورة الفلسطينية " عملية الجليل"، وتم بموجب هذه الصفقة، إطلاق سراح 1145 أسيراً فلسطينياً، مقابل إطلاق سراح ثلاثة جنود إسرائيليين كانت تحتجزهم الجبهة الشعبية لتحرير فلسطين- القيادة العامة.

20 آيار/مايو 1990
مجزرة عيون قاره - وادي حنين ( مجزرة ريشون لتسيون)
في حدود الساعة السادسة والربع من صباح يوم الأحد الموافق 20-5-1990 وصل إلى موقف العمال بمنطقة "ريشون لتسيون"قرب تل أبيب، حوالي عشرين عاملاً فلسطينياً وجميعهم من مدينة خانيونس جنوب قطاع غزة، وقفوا في انتظار وصول أصحاب العمل الإسرائيليين، لنقلهم إلى أماكن عملهم حينما اقترب من العمال أحد الجنود الإسرائيليين (عامي بوبر وهو إرهابي متطرف وكان يرتدي الزي العسكري ويحمل بندقية من طراز أم 16)، وطلب منهم البطاقات الشخصية وحينما تأكد من أنهم عرب، قام بإطلاق النيران تجاههم بدون تمييز وعلى الفور قتل سبعة منهم وأصيب عشرة عمال بجراح مختلفة.
وبعد قيامه بالجريمة هرب الجندي السفاح مرتكب المجزرة من المكان (تم إلقاء القبض عليه لاحقاً)، وعلى الفور قامت السلطات الإسرائيلية بفرض حظر التجول على محافظات غزة واندلعت المواجهات العنيفة ما بين المواطنين الفلسطينيين وقوات الجيش الإسرائيلي، مما أدى إلى سقوط 6 شهداء في محافظات غزة.
وفي اليوم التالي 21 مايو 1990، ارتفع عدد الشهداء حينما سقط ثلاثة آخرين.
وفي اليوم الثالث 22 مايو 1990، توفى شاب فلسطيني متأثراً بجراحه واستشهد آخر.
وفي اليوم السابع 27 مايو 1990، استشهد شاب فلسطيني آخر، لتبلغ حصيلة المجزرة 19 شهيداً ومئات الجرحى واستمر حظر التجول المفروض على المدن والقرى الفلسطينية في محافظات غزة ثمانية أيام.

20 آيار/مايو 2000
منظمة الصحة العالمية تصدر قرارين حول فلسطين، يدعو الأول إسرائيل إلى عدم عرقلة مساعي وزارة الصحة في الاضطلاع بكامل مسؤولياتها عن الشعب الفلسطيني، بما في ذلك أولئك الذين يقطنون في مدينة القدس الشرقية ورفع الاغلاقات الجزئية والكاملة المفروضة على الأراضي الفلسطينية، وأيضاً إلى ضرورة دعم جهود السلطة الفلسطينية في المجال الصحي لتمكينها من تطوير نظام صحي خاص بها يلبي احتياجات الشعب الفلسطيني، فيما يتعلق بإدارة شؤونه بنفسه والإشراف على الخدمات الصحية الخاصة به.
وقد صوت إلى جانب القرار 83 دولة مع القرار و 2 ضد وامتناع 12 عن التصويت.
أما القرار الثاني والذي اتخذ بتوافق الآراء فقد أعطى فلسطين نفس مستوى المشاركة في منظمة الصحة العالمية التي تتمتع بها في الأمم المتحدة. وتقرر أن تمنح فلسطين بوصفها مراقباً حقوقاً وامتيازات إضافية للمشاركة في دورات الجمعية العامة وأعمالها، وفي المؤتمرات الدولية التي تعقد تحت إشراف الجمعية العامة، أو هيئات الأمم المتحدة الأخرى، وكذلك في مؤتمرات الأمم المتحدة.
ــــــــــــــــــــــ
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو http://shahed-lore.yoo7.com/
حـــمـــودـــ ي
نائب المدير العام
avatar

عدد المساهمات : 878
تاريخ التسجيل : 29/05/2010

مُساهمةموضوع: رد: ذاكرةفلسطين بقلم...حــمــودـي   الإثنين سبتمبر 27, 2010 11:59 pm


شهر : 5/ أيار/ مايو

05/21/ ايار/ مايو



21 آيار/مايو 1882
أنشاء الجمعية الروسية الفلسطينية تلاها العام الذي يليه افتتاح أول مدرسة روسية ابتدائية في فلسطين وتبعتها سلسلة مدارس بلغ عددها مائتين ومدرستين في عام 1909 إضافة إلى افتتاح دار للمعلمين ( سمنار) في الناصرة " للذكور " ودار للمعلمات في بيت جالا وكان لهاتين الدارين اثر كبير في نشر اللغة الروسية في فلسطين وما جاورها.

21 آيار/مايو 1930
الاقتصادي الفلسطيني عبد الحميد شومان يؤسس البنك العربي بعد عودته من مهجره في الولايات المتحدة الأمريكية إلى القدس , وباشر البنك عملة بتاريخ 14/7/1930 وهو أقدم مؤسسة عربية اقتصادية في فلسطين، وافتتح البنك العربي برأسمال قدرة 15,000 جنية فلسطيني وبسبعة مساهمين وعشرة موظفين.
اتخذ البنك مركزه الرئيسي في القدس ثم أفتتح له فرعا في يافا الميناء الرئيسي لفلسطين عام 1931 ثم فرعا ثالثا في ميناء حيفا عام 1932 ورابعا في نابلس وخامسا في الخليل عام 1933 ثم افتتح فرعا أخر في عمان عام 1934 .
نشأ البنك في ظروف صعبة وفي ظل حكم استعماري يعمل على تثبيت أقدام الصهيونية في فلسطين كما وضعت في طريقه العراقيل منذ البداية فاْجبر على حذف مادة من عقد التأسيس تنص على حقه في شراء الأراضي.
ولكن البنك استمر في العمل متخطياً كل الصعاب، ليمثل أنموذجاً فلسطينياً للنجاح، ويحقق اتساعاً في نشاطه، بلغ بافتتاح فروع له في كافة أرجاء العالم إضافة إلى فروعه المحلية في فلسطين والأردن، ليغدو قلعة اقتصادية عربية، يشهد لها الجميع بنجاحها.


1947/05/21
قامت عصابة الهاجناه الإرهابية بهجوم مسلح على مقهى قرية فجة من مستعمرة بتاح تكفا فقتلت عربي وجرحت سبعة عشرة آخرين ووضعت متفجرات في المكان

21 آيار/مايو 1948
مذبحة بيت دراس
تعرضت قرية بيت دراس إلى اعتداءات صهيونية متعددة من المستعمرات المجاورة بسبب وقوعها على طريق المواصلات بين هذه المستعمرات وقدرتها على عرقلة الاتصال فيما بينها. وقد حاولت العصابات الصهيونية احتلال القرية في 16-3-1948، ولكنها فشلت ثم حاولت مرة أخرى وبقوة أكبر في 13-4-1948،وفشلوا أيضاً وتراجعوا.
وفي 1-5-1948 تمكنت بعض قوات المشاة من هذه العصابات وتحت غطاء كثيف من نيران المدفعية من احتلال مدرسة القرية لكن المدافعين عن القرية تمكنوا من طردهم واسترداد المدرسة مرة ثانية ومطاردة الصهاينة، خاصة بعد وصول نجدات إلى القرية من المجدل وحمامة واسدود والفالوجا والسوافير لكن القوات البريطانية في المنطقة تدخلت ومنعت المناضلين من الاستمرار في مطاردة الصهاينة. تم عاود الصهاينة الهجوم في 21-5-1948 بقوة أكبر وكثافة نيران أكثر غزارة وطوقوا القرية من الجهات الأربعة.
ولما أدرك المدافعون خطورة الموقف قرروا الصمود وطلبوا من النساء والأطفال والشيوخ مغادرة القرية لتقليل الخسائر قدر الإمكان، وما كاد المغادرون يصلون إلى مشارف القرية الجنوبية حتى تصدى لهم الصهاينة بالنيران فقتلوا عدداً كبيراً منهم في مذبحة لا تقل بشاعة عن مذبحة دير ياسين، وقد أدى هذا العمل الوحشي إلى زيادة قوة تصميم المناضلين على القتال، فاندفعوا نحو العدو يملأ قلوبهم الغضب وأجبروه على التراجع بعد أن كبدوه خسائر فادحة، لكن الخسائر البشرية والمذبحة ونقص الذخائر، وانقطاع الأمل في وصول نجدات جعل الأهالي ينزحون عن القرية، وعلى الرغم من ذلك لم يجرأ العدو على دخولها إلا في 5-6-1948 بعد أن تأكدوا من عدم وجود مقاتلين فيها.

21 آيار/مايو 1968
صدور قرار مجلس الأمن رقم 252
أكملت إسرائيل احتلال القدس في حرب حزيران 1967 وأعلنت ضمها إليها في 28-6-1967، تحت شعار توحيد المدينة المقدسة وتابعت تهويدها وتغيير معالمها.
وقد ناقشت الدورة الطارئة الخامسة للجمعية العامة التي انعقدت في الفترة من 4 إلى 21 -7-1967 لدراسة أزمة الشرق الأوسط وموضوع القدس، وأصدرت القرار رقم (2253 ) في 1967/7/4، الذي ينص على اعتبار كل الإجراءات التي اتخذتها إسرائيل في المدينة باطلة ولاغيه ويطالبها بإلغاء كل الإجراءات التي اتخذت، والامتناع فورا عن القيام بأي عمل من شأنه أن يغير وضع المدينة.
كما طلبت الجمعية العامة من الأمين العام للأمم المتحدة وضع تقرير عن وضع المدينة وعن تنفيذ القرار وتقديمه إلى الجمعية العامة ومجلس الأمن ووضع الأمين العام تقريره في 10/7/1967، وقد جاء فيه:
" أن إسرائيل لم تتراجع عن أي من الإجراءات التي اتخذتها في المدينة، فأصدرت الجمعية العامة من جديد القرار رقم (2254) بتاريخ 14/7/1967، الذي يؤكد قرارها السابق ويطلب من الأمين تعيين ممثل خاص له بزيارة القدس ويضع تقريراً عن وضعها.
وعين الأمين العام السفير السويسري ثالمان الذي زار القدس ووضع تقريره (تقرير ثالمان) في 12/9/1967. وقد جاء في التقرير :"إن إسرائيل طبقت على القدس المحتلة والمناطق المحيطة بها التشريعات الإسرائيلية".
كما أن مجلس الأمن وخلال تلك الفترة أصدر القرار رقم (250) في 27/4/1968، الذي يدعو إسرائيل إلى الامتناع عن إقامة العرض العسكري في القدس، لان ذلك سوف يزيد من حدة التوتر ويكون له تأثير سلبي على التسوية السلمية، ولكن إسرائيل رفضت القرار فعاد مجلس الأمن وأصدر القرار رقم (251)، ولاحظ أن إسرائيل اتخذت المزيد من الإجراءات والأعمال التي تتنافى مع هذه القرارات. وأكد رفضه الاستيلاء على الأراضي بالقوة، وأبدى أسفه لعدم امتثال إسرائيل لهذه القرارات. كما نص على أنه يعتبر كل الإجراءات الإدارية والتشريعية والأعمال التي قامت بها إسرائيل، بما في ذلك مصادرة الأراضي والأملاك التي من شانها أن تؤدي إلى تغيير الوضع القانوني للقدس إجراءات باطلة ويدعو إسرائيل بشدة أن تلغي هذه الإجراءات وأن تمتنع فورا عن القيام بأي عمل آخر من شانه أن يغير وضع المدينة.

21 آيار/مايو 1971
المجلس الاقتصادي والاجتماعي التابع للأمم المتحدة يؤكد حق الشعوب الخاضعة للسيطرة الاستعمارية والأجنبية في الكفاح من أجل تقرير مصيرها، ويصدر القرار رقم (1592) في الدورة الخمسين الذي ينص على:
1- تؤكد شرعية نضال الشعوب في سبيل تقرير المصير والتحرر من السيطرة الاستعمارية والأجنبية بكل الوسائل الممكنة.
2- تقر حق الإنسان في القتال من أجل تقرير مصير شعبه الواقع تحت السيطرة الاستعمارية والأجنبية.
3- تعتقد أن الأهداف والمبادئ الرئيسية للحماية الدولية لحقوق الإنسان، لا يمكن تنفيذها بصورة فعالة ما دام بعض الدول يتبع السياسة الإمبريالية الاستعمارية ويستعمل القوة ضد البلاد والشعوب النامية التي تقاتل في سبيل تقرير المصير، ويؤيد الأنظمة التي تطبق سياسة العنصرية والتمييز العنصري المجرمة.
4- تدين الدول الاستعمارية التي تقمع حق الشعوب في تقرير المصير، وتعميق تصفية آخر بقايا الاستعمار والعنصرية في القارة الإفريقية وفي أجزاء أخرى من العالم.
5- تدين الدول التي تساهم في خلق دولة عسكرية صناعية في جنوب أفريقيا هدفها سحق حركة الشعوب التي تناضل في سبيل تقرير المصير، والتدخل في شؤون الدول الإفريقية المستقلة.
6- تذكر بأن واجب كل دولة أن تساهم، بعمل جماعي ومستقل في تنفيذ مبدأ تقرير المصير وفقأ لنصوص الميثاق، وأن تساعد الأمم المتحدة على القيام بالمسؤوليات التي ألقاها الميثاق عليها نحو تنفيذ هذا المبدأ.
7- تحث الدول على القيام بواجبها والتعاون على توفير الاحترام العالمي لمراعاة حقوق الإنسان وحرياته الأساسية، وإزالة كل أنواع التمييز العنصري.
8- تقرر تخصيص عناية مستمرة لقضية المخالفات المفضوحة الواسعة النطاق لحقوق الإنسان وحرياته الأساسية، تلك المخالفات الناشئة عن إنكار حق الشعوب الواقعة تحت السيطرة الاستعمارية والأجنبية في تقرير مصيرها.

21 آيار/مايو 1999
الشيخ عكرمة صبري مفتي القدس والديار الفلسطينية، يجدد وفي خطبة عامة فتوى شرعية بتجريم كل سمسار يبيع أراض فلسطينية لليهود.

21 آيار/مايو 2000
المحكمة العسكرية الخاصة للقضاء العسكري في مدينة غزة تحكم غيابياً بالإعدام رمياً بالرصاص على كمال عبد الرحمن عبد الحليم حماد (49 عاماً) و حسام حماد محمد حماد (30 عاماً) المدانيين في قضية اغتيال الشهيد يحيى عياش احد ابرز القادة الميدانيين في كتائب عز الدين القسام الجناح العسكري لحركة حماس.
وكان عياش اغتيل في بلدة بيت لاهيا شمال قطاع غزة بتاريخ 5 كانون ثاني/يناير عام 1996 باستخدام عبوة ناسفة زرعها المجرمان حماد في هاتف نقال كان يستخدمه عيّاش قبل أن يفرا إلى إسرائيل.

21أيار2001:
تقرير ميتشل : تم رسميا نشر وتقديم تقرير السناتور الأمريكي السابق جورج ميتشيل رئيس لجنة التحقيق في أسباب (العنف) بين الفلسطينيين و"الإسرائيليين" التي تشكلت بعد قمة شرم الشيخ (شهر 10/2000) ، والذي طالب بإيقاف ما أسماه العنف في فلسطين من الطرفين الفلسطيني و"الإسرائيلي" وتجميد النشاط الإستيطاني ورفع الحصار عن الأراضي الفلسطينية ( قدم التقرير للرئيس الأمريكي في 30/4/2001 وسلم للجانب الفلسطيني في 4أيار2001 ).

21 آيار/مايو 2002
الرئيس ياسر عرفات يصادق على قانون المصارف ، ليصبح ساري المفعول، بعد ان كان المجلس التشريعي الفلسطيني، اقره بالقراءات الثلاث. وقد جاء القانون في إحدى وثمانين مادة، ليتلاءم مع البيئة الفلسطينية مستفيداً من أحدث التجارب المصرفية، وفي إطار لجنة بازل، ومبادئ الرقابة المصرفية الفعالة، وذلك من اجل بناء نظام مصرفي سليم في ظل اقتصاد وطني واعد.
ومن ضمن ما طالب به التقرير، الذي رفضت إسرائيل العديد من بنوده، ايقاف ما اسماه " العنف في فلسطين من الطرفين الفلسطيني والإسرائيلي"، وتجميد النشاط الاستيطاني الإسرائيلي، ورفع الحصار عن الأراضي الفلسطينية.

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو http://shahed-lore.yoo7.com/
حـــمـــودـــ ي
نائب المدير العام
avatar

عدد المساهمات : 878
تاريخ التسجيل : 29/05/2010

مُساهمةموضوع: رد: ذاكرةفلسطين بقلم...حــمــودـي   الإثنين سبتمبر 27, 2010 11:59 pm


شهر : 5/ أيار/ مايو

05/22/ ايار/ مايو



22-23 مايو/1939
مجلس العموم البريطاني يصوت 268 الى 179 للمصادقة على الكتاب الأبيض الصادرعن وزير الدولة الاستعمارية مالكولم ماكدونالد. الكتاب الأبيض يدعو الى استقلال مشروط لدولة فلسطينية موحدة بعد عشر سنوات؛ قبول 15,000 مهاجر يهود لفلسطين سنويا لمدة خمس سنوات، أي هجرة بعد ذلك تخضع للموافقة العربية؛ حماية الاراضى الفلسطينية من التسرب للصهاينة. مسؤول بريطاني قدر عدد الفلسطينيين الذين قتلوا او اُعدموا من قبل الشرطة العسكرية البريطانية كان 4,000-3,500 وقتل حوالى 500 يهودى فى نفس الفترة.

22 آيار/مايو 1948
مذبحة الطنطورة
نفذت هذه المجزرة الكتيبة الثالثة من لواء الكسندروني، التابع لعصابات "الهاغاناه" الإرهابية الصهيونية وكانت الخطة تقضي بمهاجمة الطنطورة من محورين شمالي وجنوبي ، وبأن تقوم وحدة من لواء كرميلي بقطع طرق النجدة من ناحية المثلث الصغير ، بينما يقطع زورق من سلاح البحرية طريق الانسحاب من جهة البحر . وقد رفضت البلدة شروط الاستسلام التي حاولت الكتيبة الصهيونية فرضها ، فتم اقتحام البلدة وسيق الرجال إلى مقبرة البلدة وأوقفوهم في صفوف وتم قتلهم . بلغ عدد ضحايا المجزرة مابين 200و300 شهيد.
وقد بقيت تفاصيل كثيرة عن المجزرة طي الكتمان طيلة أكثر من خمسين عاماً إلى أن جاء احد الباحثين الإسرائيليين يتودور كاتس، في عام 2005، ليكشف وقائعها، ويروي على لسان مرتكبيها تفاصيل مروعة عما قامت به العصابات الصهيونية من أعمال وحشية ضد أهالي القرية.

22 آيار/مايو 1948
مجلس الأمن يصدر القرار (49) الذي يدعو إلى وقف إطلاق النار في فلسطين وهدنة في القدس، وقد اصدر المجلس قراره هذا نظراً، لعدم الامتثال لقراراته السابقة واستمرار العمليات العسكرية في فلسطين، ويدعو القرار رقم (49)، إلى:
- أن تصدر جميع الحكومات والسلطات أمراً إلى قواتها العسكرية وشبه العسكرية بوقف إطلاق النار في مدى ست وثلاثين ساعة بعد منتصف ليل 22/5/ 1948، بتوقيت نيويورك.
- أن تعمل لجنة الهدنة وجميع الأطراف المعنية على ترتيب هدنة في مدينة القدس.
- أن تقوم لجنة الهدنة المشكلة بموجب قرار مجلس الأمن رقم (84) الصادر في 23/4/ 1948، برفع تقرير إلى مجلس الأمن عن مدى الامتثال للفقرتين السابقتين.
- دعوة جميع الأطراف المعنية إلى تسهيل مهمة وسيط الأمم المتحدة المعين تنفيذاً لقرار الجمعية العامة رقم (86) الدورة الاستثنائية الثانية الصادر في 14/5/ 1948.
وقد تبنى مجلس الأمن هذا القرار في جلسته العامة رقم (302) بأغلبية ثماني أصوات مقابل لاشئ وامتناع ثلاثة عن التصويت من ضمنهم سورية.

22 آيار/مايو 1967
الزعيم المصري جمال عبد الناصر يغلق مضايق تيران وخليج العقبة في وجه السفن الإسرائيلية التي تحمل معدات إستراتيجية. ويقع خليج العقبة في الطرف الشمالي من البحر الأحمر بين الجزيرة العربية شرقاً وشبه جزيرة سيناء غرباً وتطل عليه أربع دول هي:
* فلسطين المحتلة في الشمال بساحل يبلغ طوله 11كم.
* الأردن في الشمال الشرقي بساحل يبلغ طوله 17كم.
* مصر في الغرب بساحل يبلغ طوله 20كم .
* السعودية في الشرق بساحل يبلغ طوله 140كم.
أما الخليج نفسه فيبلغ طوله 164كم، وعرضه من 10كم- 25كم. وهو يكاد يكون مغلقاً جغرافياً بجزيرة تيران وجزر صنافير وأبو شوشة وبرقان، و يمتاز بكثرة الصخور والشعب المرجانية. حيث لا يتجاوز عرض الممر المائي الأمن الصالح للملاحة حوالي 1.5كم فقط، وهو محصور بين مضايق تيران وساحل سيناء.
وترجع الأهمية الاقتصادية والإستراتيجية للخليج في كونه يربط دول شرق المتوسط، وخاصة الأردن وفلسطين المحتلة مع شرق وجنوب أفريقيا وآسيا والشرق الأقصى واستراليا. لذلك أقامت فيه إسرائيل بعد قيامها ميناء إيلات في مكان قرية أم الرشراش الفلسطينية المحتلة ليكون مفتاحها إلى إفريقيا وآسيا، والشرق الأوسط واستراليا من أجل فك العزلة السياسية. وفتح أسواق لمنتجاتها وجلب المواد الخام اللازمة لصناعتها بالإضافة إلى أهميته كمصدر للثروة البحرية والأسماك .
لذلك كان هذا الخليج وقناة السويس هدفاً استراتيجياً في السياسة الإسرائيلية وفي كل الحروب التي خاضتها.
وقد تم فتح الخليج أمام السفن الإسرائيلية بعد العدوان الثلاثي عام 1956، وهي الحرب التي نتج عنها وضع مضايق تيران وشرم الشيخ تحت إشراف قوات الطوارئ الدولية.
لكن مع تأزم الوضع في الشرق الأوسط قبيل حرب حزيران/يونيو عام 1967، أعلن الزعيم المصري جمال عبد الناصر غلق مضايق تيران وخليج العقبة في وجه الملاحة الإسرائيلية لكن إسرائيل احتلت المضايق والخليج وسيناء كلها، خلال الحرب، وبذلك أصبحت الملاحة في البحر الأحمر مفتوحة أمامها ومازالت حتى اليوم، وخاصة بعد توقيع اتفاقية كامب ديفيد مع مصر.

22أيار1975: أعلن ياسر عرفات رئيس السلطة الفلسطينية بأنه لا نية هناك للقضاء على ""إسرائيل"" بالقوة، وان الهدف البعيد المدى يبقى إقامة دولة ديمقراطية يتعايش فيها المسلمون والمسيحيون واليهود.

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو http://shahed-lore.yoo7.com/
حـــمـــودـــ ي
نائب المدير العام
avatar

عدد المساهمات : 878
تاريخ التسجيل : 29/05/2010

مُساهمةموضوع: رد: ذاكرةفلسطين بقلم...حــمــودـي   الثلاثاء سبتمبر 28, 2010 12:00 am


شهر : 5/ أيار/ مايو

05/23/ ايار/ مايو


23 آيار/مايو 1936
قيادة الحركة الوطنية الفلسطينية ترفض فكرة أيفاد لجنة التحقيق الملكية البريطانية إلى فلسطين للبحث في أسباب ثورة 1936، مطالبة بدلاً عن ذلك قيام سلطات الانتداب والحكمة البريطانية برفض "وعد بلفور" ووقف الهجرة اليهودية إلى فلسطين كمقدمة للحوار .

23 آيار/مايو 1989
القمة العربية الطارئة الثانية، التي عقدت خـلال الانتفاضة الفلسطينية الأولى، تفتتح أعمالها فـي مدينة الـدار البيضاء في المغرب، بحضور الرئيس المصري حسني مبارك. وكانت تلك هي المرة الأولى التي تشترك فيها مصر في مؤتمر قمة عربي، بعد تجميد عضويتها في الجامعة العربية اثر توقيعها اتفاقات كامب ديفيد عام 1979.

23 آيار/مايو 2000
في ليلة 23 -24 آيار/ مايو ، انسحب جيش الاحتلال الإسرائيلي، وبشكل مفاجئ وعلى نحو سريع، من جنوب لبنان، وهو الأمر الذي أدى إلى انهيار كامل للقوات العميلة المسماة " جيش لبنان الجنوبي" بقيادة الجنرال أنطوان لحد، فهرب من هرب منها إلى داخل فلسطين المحتلة، فيما سلمت أعداد كبيرة منها نفسها للسلطات الرسمية اللبنانية والقوى الوطنية والإسلامية اللبنانية، التي انتشرت فوراً في البلدات والقرى الجنوبية خشية حدوث فراغ امني في هذه المناطق، ولمنع أي عمليات انتقام قد تحدث ضد المواطنين هناك.
ولم يكن الانسحاب الإسرائيلي من الجنوب اللبناني غير متوقع، فالنضال الجبار الذي خاضه الشعب اللبناني وقواه الوطنية والإسلامية، كان لابد وان يثمر بانتصار باهر ، توج بهزيمة مدوية للاحتلال والمحتلين الذين كان انسحابهم أشبه بالفرار منه إلى عملية منظمة، بسبب السرعة التي نفذ بها، وحجم المعدات التي تركت وراءهم.
بيد أن إسرائيل لم تستفد من تجربة سنوات الاحتلال، وحتمية هزيمته، فأبقت سيطرتها على شريط حدودي ضيق من الأراضي اللبنانية "مزارع شبعا" ، لتبقي المنطقة تحمل كل عناصر التوتر بسبب سياسات الهيمنة التي تحاول فرضها على دول المنطقة.
23أيار1989: القمة العربية الطارئة الثانية خلال الانتفاضة (الأولى) تفتتح أعمالها في الدار البيضاء بحضور الرئيس المصري حسني مبارك وهذه المرة الأولى التي تشترك فيها مصر في مؤتمر قمة منذ توقيعها اتفاق كامب ديفيد عام 1979 .

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو http://shahed-lore.yoo7.com/
حـــمـــودـــ ي
نائب المدير العام
avatar

عدد المساهمات : 878
تاريخ التسجيل : 29/05/2010

مُساهمةموضوع: رد: ذاكرةفلسطين بقلم...حــمــودـي   الثلاثاء سبتمبر 28, 2010 12:00 am


شهر : 5/ أيار/ مايو

05/24/ ايار/ مايو



24 آيار/مايو 1948
قوات الجيش المصري التي دخلت فلسطين اثر قيام إسرائيل، تسيطر على مستعمرة "يد مردخاي". وعلى بلدة "عراق سويدان"، قبل أن تلتقي في بيت لحم مع قوات الجيش الأردني التي حررت المنطقة هناك.

24 آيار/مايو 1990
المجلس الاقتصادي والاجتماعي التابع للأمم المتحدة، يصدر القرار رقم (11)، الذي استذكر فيه القرار رقم 25 المؤرخ في 26/ 5/ 1988، والقرار رقم (34) المؤرخ في 24/ 5/ 1989 . وأعرب عن قلقه لتمادي إسرائيل في رفض التقيد باتفاقية جنيف المتعلقة بحماية المدنين وقت الحرب المعقودة في 12/ 8/ 1949، وأدان التدابير القمعية التي تتخذها إسرائيل ضد الانتفاضة الفلسطينية والمطالبة بإيجاد أعمال جديدة ومركز للمرأة الفلسطينية من أجل مساعدة المرأة الفلسطينية والأطفال الفلسطينيين في الأرض الفلسطينية المحتلة وخارجها. وقد تأكد هذا القرار بالقرار رقم (53) الصادر بتاريخ 24/ 7/ 1990.

24 آيار/مايو 1991
مجلس الأمن يصدر القرار رقم (694) الذي يشجب فيه إبعاد إسرائيل لفلسطينيين، وينص القرار على:
أن مجلس الأمن، إذ يؤكد من جديد قراره رقم (681) المؤرخ في 20/ 12/ 1990، وقد علم مع القلق والفزع البالغين أن إسرائيل قامت بخرق التزاماتها بموجب اتفاقية جنيف المتعلقة بحماية المدنيين وقت الحرب المعقودة في 12/ 8/ 1949، وبما يتعارض مع قرارات مجلس الأمن ذات الصلة، وبما يلحق الضرر بالجهود التي تبذل للتوصل إلى سلم شامل وعادل ودائم في الشرق الأوسط، بإبعادها أربعة مدنيين فلسطيني يوم18/5/ 1990.
- يعلن أن إجراء إبعاد أربعة فلسطينيين الذي قامت به السلطات الإسرائيلية يوم 18/ 5/ 1991، يمثل انتهاكاً لاتفاقية جنيف المعقودة في 12/ 8/ 1949، التي تنطبق على جميع الأراضي الفلسطينية التي تحتلها إسرائيل منذ عام 1967بما فيها القدس .
- يشجب هذا الإجراء ويعيد تأكيد ضرورة أن تمتنع إسرائيل السلطة القائمة بالاحتلال عن إبعاد أي مدني فلسطيني من الأراضي المحتلة، وأن تكفل عودة جميع أولئك المبعدين سالمين وعلى الفور ويقرر إبقاء الحالة قيد الاستعراض.

24 آيار/مايو 2004
أهالي رفح يشيعون جثامين 16 شهيدا ذهبوا ضحية مجزرة إسرائيلية، ارتكبت في حي تل السلطان. وكان الشهداء قد سجوا في ثلاجات زراعية لمدة تزيد عن الأسبوع لعدم تمكن ذويهم من دفنهم , بسبب استمرار العدوان الإسرائيلي على المواطنين وهدم منازلهم، وفرض حصار مشدد على المنطقة، أعاق وصول أي نجدة طبية أو إنسانية إليها .

24 آيار/مايو 2004
الرئيس ياسر عرفات يصدر مرسوماً رئاسياً بتشكيل اللجنة العليا للانتخابات المحلية الفلسطينية برئاسة وزير الحكم المحلي. وقد شكل هذا المرسوم إيذاناً ببدء العمل للانتخابات في البلديات والمجالس القروية والمحلية على مراحل.

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو http://shahed-lore.yoo7.com/
حـــمـــودـــ ي
نائب المدير العام
avatar

عدد المساهمات : 878
تاريخ التسجيل : 29/05/2010

مُساهمةموضوع: رد: ذاكرةفلسطين بقلم...حــمــودـي   الثلاثاء سبتمبر 28, 2010 12:01 am


شهر : 5/ أيار/ مايو

05/25/ ايار/ مايو




25 آيار/مايو 1950
البيان الثلاثي
وقد صدر هذا البيان عن كل من الولايات المتحدة وبريطانيا وفرنسا، إثر اجتماع وزراء خارجية الدول الثلاث من أجل وضع أسس جديدة لسياسة موحدة فيما يتعلق بالصراع العربي الإسرائيلي والمنطقة العربية وقد تضمن ما يلي:
- الاعتراف بحاجة الدول العربية وإسرائيل إلى مستوى معين من القوات المسلحة من أجل الحفاظ على الأمن الداخلي والدفاع عن النفس وعن المنطقة.
(وكان هدف الدول الثلاثة من وراء ذلك هو تطويق بوادر التحول، التي أخذت تظهر في الساحة العربية والدعوة إلى التوجه السياسي نحو الاتحاد السوفيتي من أجل الحصول على السلاح لتحرير فلسطين بعد قيام دولة إسرائيل).
- تعهد دول المنطقة بعدم استعمال السلاح المصدر إليها لأية أغراض عدوانية، والتأكيد على بقاء الوضع الراهن وتثبيت خطوط الهدنة القائمة وليس خطوط وقف إطلاق النار وتحويل إسرائيل إلى أمر واقع.
- تعهد دول المنطقة إلى عدم اللجوء إلى القوة بينها مع التأكيد على عزم الدول الثلاث بوصفها أعضاء في الأمم المتحدة على التصدي لأية محاولة اعتداء على الحدود أو خطوط الهدنة.
كان الهدف من ذلك هو إزالة التناقض القائم بين الدول العربية وإسرائيل وتعاون دول المنطقة في الدفاع المشترك عن مصالح الدول الثلاث واحتواء المنطقة العربية في إطار منظمة دفاعية غربية.
رحبت إسرائيل بالبيان الثلاثي الذي يحقق لها مكاسب كبيرة مثل الإمداد بالسلاح وتثبيت خطوط الهدنة حدوداً جديدة غير الحدود التي رسمها قرار التقسيم وتحويلها إلى أمر واقع ومقبول من الدول العربية ثم تطوير هذا الواقع إلى تعاون مشترك بين العرب والإسرائيليين في الدفاع عن المصالح الغربية.
أما بالنسبة للعرب فقد تحفظوا ولكن دون رفضه كلياً، مع أنه نص على عدم تغيير الحدود القائمة مع إسرائيل وعلى ضم الضفة الغربية للأردن وعدم التوجه للاتحاد السوفيتي طلبا للسلاح، وعدم اللجوء للقوة في الدفاع عن حقوقهم المسلوبة في فلسطين.
وقد سقط البيان نهائياً بعد أن اشتركت بريطانيا وفرنسا وإسرائيل في عدوانها الثلاثي الغادر على مصر وغزة.

25 آيار/مايو 1991
عملية سليمان (شلومو)
تقوم الحركة الصهيونية كحركة برجوازية شوفينية رجعية استعمارية، على التمييز الجنسي، فهي تزعم أن الشعب اليهودي يكون عرقاً نقياً، لذلك عارضت اندماج اليهود في أوطانهم الأصلية، ونادت بحل عنصري لما أسمته بـ"المشكلة اليهودية" من خلال الهجرة إلى أرض فلسطين التي تزعم أن لليهود حقوقاً تاريخية فيها، لذلك أصدرت قانون العودة بتاريخ 5/7/1950، الذي ينص على أن هجرة اليهود إلى أرض فلسطين هي عودة، وأطلقت عليها اسم "العالية" بمعنى الحج أو الصعود إلى أرض الميعاد وقد لجأت الوكالة اليهودية إلى التحريض على الهجرة سواء من خلال الإشاعات وافتعال الأحداث التي تجعل اليهود يخشون على حياتهم وممتلكاتهم، والضرب على وتر إنقاذ اليهود من المجاعات والإرهاب وخطر اللاسامية .
ومن خلال الإغراء بالمستقبل الباهر والحياة المستقرة في فلسطين، وإثارة المشاعر الدينية والقومية، وتنظيم الحملات الإعلامية عن تعذيب اليهود لإثارة التعاطف الإنساني وتقديم مبرر مقبول للهجرات، وانتصارها في عام 1967، وترويج أسطورة البطل اليهودي الذي لا يقهر ومعاهدة كامب ديفيد وانتهاء شبح الحرب، بالإضافة إلى استغلال المنطقة العربية اقتصادياً.
وقد استغلت إسرائيل مرحلة انتهاء الحرب الباردة والتغيرات التي حدثت في أوروبا الشرقية بعد انهيار أنظمتها الاشتراكية أحسن استغلال في مسألة الهجرة.
ونجحت في ترحيل 15ألف يهودي من يهود الفلاشا الأثيوبيين بواسطة جسر جوي إلى إسرائيل.
أما بخصوص يهود الفلاشا (كلمة فلاشا كلمة أمهرية تعني الغرباء أو الملعونين)، والبعض يطلق عليهم أسم البلاش أي المهاجرين الغرباء بسبب عزلتهم في هضاب وجبال اثيوبيا بحيرة تانا أحد منابع نهر النيل في الحبشة، حتى أن أحد المؤرخين قال عنهم :"ناموا في سبات عميق وانعزلوا عن الدنيا قرابة ألف عام ولم يسمع عنهم أحد إلا في القرن الثاني عشر".
وتعددت الآراء حولهم منهم من اعتبرهم أبناء سليمان من الملكة بلقيس ملكة سبأ، ومنهم من اعتبرهم من يهود موسى أحفاد قبيلة دان الضالة، ومنهم من رفض الاعتراف بهم كيهود وقال يكفي إسرائيل ما لديها من يهود شرقيين (سفرديم).
لكنهم تراجعوا في النهاية وقالوا يكفي أنهم متمسكون بالوصايا العشر، لكن السبب الحقيقي كان في الحاجة لهم كأيدي عاملة يدوية رخيصة وكثافة تدعم الاستيطان، وفي ذلك قال مؤسس دولة اسرائيل ديفيد بن غوريون:" أنه يكفي أن يعلن أي إنسان أنه يهودي ليصبح يهودياً".
كما قال أيضاً :" إن انتصار إسرائيل النهائي سيتحقق عن طريق الهجرة المكثفة وأن بقاء إسرائيل يعتمد فقط على توفر عامل هام هو الهجرة الواسعة لإسرائيل".
أما محاولات تهريب الفلاشا فقد بدأت قبل عام 1948، لكن الظروف لم تكن مواتية، كما أن المستوى المتدني لهم لم يكن مغريا لان البلاد كانت تحتاج إلى خبرات ومهارات عالية.
وفي عام 1977 استطاع دايان وزير خارجية إسرائيل في ذلك الوقت أن يقنع أثيوبيا بتوقيع اتفاق مع إسرائيل ينص على أن تقوم إسرائيل بتزويد أثيوبيا بالسلاح نظير موافقتها على هجرة الفلاشا، لكن الاتفاق لم ينفذ لاعتبارات أثيوبية تتعلق بعلاقتها بالعرب.
وفي عام 1978 حاول رئيس وزراء اسرائيل مناحيم بيغن أثناء وجوده في واشنطن إقناع الرئيس الأثيوبي مانجستو هيلا مريام الذي كان أيضاً موجوداً في واشنطن، السماح بالهجرة الواسعة للفلاشا، نظير الضغط على الولايات المتحدة لتزويده بالسلاح.
لكنه رفض العرض حرصاً على العلاقات الطيبة مع العرب في إطار منظمة الوحدة الإفريقية، مما أدى بإسرائيل إلى اللجوء إلى العمل السري وتشكيل شبكة جاسوسية بإشراف الموساد والمخابرات المركزية الأمريكية .
وفعلاً قامت هذه الشبكة بتهريب 1400 من الفلاشا على متن طائرات تجارية قبل أن يكشف أمرها.
وأخيراً أدركت إسرائيل والولايات المتحدة بضرورة أن تكون السودان محطة تجمع وانطلاق للفلاشا وبعلم السلطات السودانية.
وبذلك عقد الاجتماع الحاسم الذي حضرة الرئيس السوداني آنذاك جعفر النميري وووزير الدفاع الإسرائيلي ارئيل شارون وتاجر السلاح المعروف عدنان خاشقجي في نيروبي، وتم الاتفاق على:
- مشاركة المخابرات المركزية الأمريكية لضمان أكبر قدر من السرية.
- عدم اتجاه الطائرات من الخرطوم إلى إسرائيل مباشرة.
- ألا تظهر إسرائيل بأي صورة في أي مرحلة من مراحل العملية.
- أن تكون أماكن تجمع الفلاشا في معسكرات القطارف وبديلة على الحدود الاثيوبية.
- أن تكون أماكن تجمع الفلاشا في أماكن المخصصة للحجاج في مطار الخرطوم.
- إيداع مبلغ 56 مليون دولار في حساب باسم النميري في أحد بنوك أوروبا في روما.
ودفع مبالغ إضافية إلى مساعدي نميري المشتركين في العملية.
* اللواء عمر الطيب نائب رئيس الجمهورية.
* الدكتور بهاء الدين إدريس مساعد رئيس الجمهورية لشؤون القصر الجمهوري.
* العقيد الفاتح محمد بن أحمد(العقيد الفلاشي).
* العقيد موسى إسماعيل.
* العقيد هاشم ابو رنات مدير مكتب اللواء الطيب الذي تقدم خلال المحكمة بشهادة تفصيلية، ولذلك اعتبر شاهدا.
ونظرا لتردد جعفر النميري وخوفه من افتضاح أمرها لجأ الإسرائيليون إلى وساطة الرئيس المصري أنور السادات الذي طمئن النميري وشجعه، وكان ذلك ضروريا، لأن الطائرات سوف تعبر الأجواء المصرية ، وبذلك تكون بحاجة إلى تصريح من السلطات المصرية.
وكذلك لعب الرئيس الأمريكي رونالد ريغان دورا مهما في تشجيع جعفر النميري. وقد لعبت الصدفة دورها في اكتشاف هذه العملية (عملية موسى) حين شك أحد خفراء المطار بوجود لصوص بأحد المستودعات، واخبر بذلك قائد أمن المطار الذي توجه على رأس قوة إلى المستودع. وبعد أن قاموا بكسر الباب ظهرت الحقيقة ساطعة جلية، وألقى القبض على الفلاشا في كل المستودعات.
لكن إسرائيل لم تيأس واعدت خطة جديدة هي خطة سليمان، وأيضاً وافق النميري عليها وبتشجيع من الرئيس الأمريكي بوش وقد كانت هذه العملية بمثابة المسمار الأخير في نعش نظامه.
وهي العملية التي اشترك فيها إلى جانب الموساد والمخابرات المركزية، وجعفر النميري ومكتب منظمة الإغاثة الدولية في الخرطوم، الذي تعاقد مع الفلاشا بعقود صورية لتشغيلهم في بلاد أجنبية ووزير الدفاع البلجيكي اليهودي الذي سهل عبور الطائرات عبر مطار بروكسل، والوكالة اليهودية الأمريكية التي تبرعت للعملية بمبلغ (54) مليون جنيه إسترليني، والجالية اليهودية في إنجلترا التي تبرعت بمبلغ (221) مليون جنيه إسترليني أيضاً.



25أيار2000:
الانسحاب "الإسرائيلي" من جنوب لبنان بعد احتلال دام أكثر من 20 عاما منذ اجتياح 1978 وبداية تشكل ما سمي بالحزام الامني تحت سيطرة جيش لبنان الجنوبي (العميل سعد حداد ثم أنطوان لحد ) وانهيار ما سمي بجيش لبنان الجنوبي وهروب أفراده وقادته إلى "إسرائيل" .






الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو http://shahed-lore.yoo7.com/
حـــمـــودـــ ي
نائب المدير العام
avatar

عدد المساهمات : 878
تاريخ التسجيل : 29/05/2010

مُساهمةموضوع: رد: ذاكرةفلسطين بقلم...حــمــودـي   الثلاثاء سبتمبر 28, 2010 12:02 am


شهر : 5/ أيار/ مايو

05/26/ ايار/ مايو

26 آيار/مايو 1938
فلسطين تشارك في الدور التمهيدي لبطولة كأس العالم، التي احتضنتها فرنسا، لكنها خسرت أمام اليونان 1-3 وصفر-1 وخرجت من هذا الدور.

26 آيار/مايو 1967
الرئيس الأمريكي ليندون جونسون وبعد اجتماعه مع وزير الخارجية الإسرائيلي ابا أيبان، يصدر تصريحاً مكتوباً يعلن التزام الولايات المتحدة بالسيادة الإقليمية لدول الشق الأوسط ومتابعة كل السبل الدبلوماسية الممكنة لحل النزاع العربي الإسرائيلي سلميا، وبخصوص النقطة الأولى قال جونسون أن السيادة الإقليمية والاستقلال السياسي لكل دول الشرق الأوسط هو احد المبدأين اللذين يمثلان المصالح القومية الحيوية للولايات المتحدة ، والثاني هو حرية بحار المنطقة . . وبخصوص تجنب الصراع كان ( جونسون) قويا . . وقد تم إرسال التصريح المكتوب بعد ذلك بأسبوع لرئيس الوزراء ليفي اشكول، في رسالة من الرئيس الأمريكي وجاء فيها : " علي أن أوضح ضرورة ألا تورط إسرائيل نفسها في مسؤولية بداية الحرب . . فإسرائيل لن تكون وحدها إلا إذا قررت أن تمضي وحدها .
ولا يمكننا تخيل أن تتخذ هي هذا القرار " ! . . وقد كان هذا ابلغ تأييد علني أمريكي لإسرائيل قبل أيام من اندلاع حرب حزيران/يونيو 1967، والتي كانت إسرائيل استعدت لها استعداداً كبيراً.

26 آيار/مايو 1981
زعماء دول الخليج العربي، وبعد اجتماعات تواصلت على مدار يومين، ينهون أعمال قمتهم الأولى معلنين تأسيس منظمة إقليمية تحت اسم " مجلس التعاون لدول الخليج العربية" ، وقاموا بالتوقيع على النظام الأساسي للمجلس الذي يهدف إلى تطوير التعاون بين هذه الدول وتنمية علاقاتها وتحقيق التنسيق والتكامل والترابط ، وتعميق وتوثيق الروابط والصلات القائمة بين شعوبها في مختلف المجالات ، وإنشاء المشاريع المشتركة ، ووضع أنظمة متماثلة في جميع الميادين الاقتصادية والثقافية والإعلامية والاجتماعية والتشريعية ، كما قرروا أن تكون مدينة الرياض بالمملكة العربية السعودية مقرا دائما للمجلس.
وجدد قادة الخليج العربي تأكيدهم بأن امن المنطقة واستقرارها إنما هو مسؤولية شعوبها ودولها ، وان هذا المجلس إنما يعبر عن إرادة هذه الدول وحقها في الدفاع عن أمنها وصيانة استقلالها ، كما أكدوا رفضهم المطلق لأي تدخل أجنبي في المنطقة مهما كان مصدره ، وطالبوا بضرورة إبعاد المنطقة بأكملها عن الصراعات الدولية وخاصة تواجد الأساطيل العسكرية والقواعد الأجنبية لما فيه مصلحتها ومصلحة العالم .
وأعلنوا بأن ضمان الاستقرار في الخليج مرتبط بتحقيق السلام في الشرق الأوسط الأمر الذي يؤكد على ضرورة حل قضية فلسطين حلا عادلا يؤمن الحقوق المشروعة للشعب الفلسطيني بما فيه حقه في العودة إلى وطنه وإقامة دولته المستقلة ويؤمن الانسحاب الإسرائيلي من جميع الأراضي العربية المحتلة وفي طليعتها القدس الشريف . وبحث أصحاب الجلالة والسمو الوضع الخطير الناتج عن تصاعد العدوان الصهيوني على الأمة العربية ، وناقشوا بروح من المسئولية القومية ، تمادي إسرائيل في انتهاك سيادة واستقلال لبنان الشقيق ، والقصف الوحشي للمدن والقرى اللبنانية والمخيمات الفلسطينية وحرب الإبادة التي تقوم بها ضد الفلسطينيين ، واعتداءاتها على قوات الردع العربية وتهديداتها لسوريا الشقيقة ، وأكدوا وقوفهم إلى جانب سوريا ومساندتهم الكاملة لها ، وناشدوا جميع الإطراف في لبنان بضرورة نبذ الخلافات وإيقاف الدم المتدفق على الأرض اللبنانية وبدء مفاوضات الوفاق في إطار الشرعية اللبنانية . وأيد أصحاب الجلالة والسمو الجهود المبذولة لوقف الحرب العراقية الإيرانية باعتبارها من المشاكل التي تهدد امن المنطقة وتزيد من احتمالات التدخل الأجنبي فيها ، وأكدوا على ضرورة مضاعفة الجهود لإيجاد تسوية نهائية للنزاع .
كما أكد أصحاب الجلالة والسمو التزامهم بميثاق جامعة الدول العربية والقرارات الصادرة عن مؤتمرات القمة العربية وجددوا دعمهم لمنظمة المؤتمر الإسلامي والتزامهم بقراراتها وعبروا عن تمسكهم بمبادئ عدم الانحياز ، وميثاق الأمم المتحدة .

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو http://shahed-lore.yoo7.com/
حـــمـــودـــ ي
نائب المدير العام
avatar

عدد المساهمات : 878
تاريخ التسجيل : 29/05/2010

مُساهمةموضوع: رد: ذاكرةفلسطين بقلم...حــمــودـي   الثلاثاء سبتمبر 28, 2010 12:02 am


شهر : 5/ أيار/ مايو

05/27/ ايار/ مايو




27 آيار/مايو 1922
الفاتيكان يرفض الانتداب والوطن القومي اليهودي في فلسطين
الفاتيكان مقر البابوية ورأس الكنيسة الكاثوليكية العالمية يرفض مشروع الوصاية البريطانية على فلسطين، الذي يمكن أن يهدد المساواة بين الأديان ويؤكد معارضته إقامة وطن قومي لليهود في فلسطين.
وقد كان الفاتيكان ومنذ بداية الصراع العربي الصهيوني ومازال يسير في اتجاهين:
الأول: توطيد العلاقات بين الكنيسة الكاثوليكية والعالم العربي، حتى يتسنى للكنيسة الكاثوليكية حماية مصالح المسيحيين في الشرق من جهة وبناء جبهة إسلامية مسيحية موحدة من جهة أخرى ضد "الكفر والشيوعية".
والثاني: يهدف إلى إيجاد صيغة تفاهم بين المسيحيين واليهود رغم العداء المتحكم، بسبب إيمان المسحيين بثبوت جريمة اليهود في صلب المسيح.
وفي إطار هذه السياسة طالب الفاتيكان في أعقاب حرب 1948بتدويل القدس ورفض الاعتراف بدولة إسرائيل وأيد عودة اللاجئين الفلسطينيين وتوطيد العلاقات مع العرب، وبنفس الوقت عمل على تبرئة اليهود من دم المسيح واعتبار اليهودية ديانة مستقلة وحذف بعض المقاطع التي تمس اليهود، ومازال الفاتيكان يسير على هذين الاتجاهين ولم يحسم أمره بسبب عوامل ذاتية وموضوعية منها أنه ينظر إلى اليهودية كطائفة مرشحة لاعتناق الديانة المسيحية وضغط اللوبي اليهودي، بالإضافة إلى التناقض الديني والعداء التاريخي القديم الموروث من زمن الحروب الصليبية والحركة الاستعمارية.

27أيار1944:
قرر الحزب الجمهوري الأمريكي الدعوة إلى فتح أبواب فلسطين لهجرة اليهود.

27 آيار/مايو 1974
عملية يعالوت
ثلاثة فدائيين فلسطينيين يفجرون أنفسهم داخل مستعمرة "يعالوت" ويقتلون خمسين مستعمراً إسرائيلياً ويصيبون عدداً آخر بجروح.

27 آيار/مايو 1999
رئيس المحكمة العليا الإسرائيلية أهرون براك، وهو من ابرز قضاة إسرائيل، يصف سياسة وزارة الداخلية الإسرائيلية، بإلزام النساء الفلسطينيات في أراضي عام 1948 اللواتي يحملن الهوية الإسرائيلية، بالتنازل عن هوياتهن في حال انتقالهن للسكن في الضفة الغربية وغزة لغرض الزواج، بأنها سياسة تمييز فضائحية، وقال مدللا على ذلك: أن الوزارة المذكورة، ما كانت تفكر حتى في الطلب من إسرائيلي ينتقل للسكن في مستوطنات الضفة الغربية وغزة بالتنازل عن هويته الإسرائيلية.
وجاء كلام باراك أثناء بحث شكوى قدمتها "جمعية حقوق المواطن" باسم نساء عربيات من داخل "الخط الأخضر" تزوجن في الضفة الغربية وغزة، وصودرت جنسيتهن الإسرائيلية بدون علمهن وبدون موافقتهن، ويطالبن باسترجاع هذه الجنسية.
وكانت الجمعية طالبت في شكواها بإعادة الجنسية الإسرائيلية للنساء اللواتي صودرت جنسياتهن بموجب هذه السياسة، واللاتي يقدر عددهن بأكثر من ألف امرأة فلسطينية، وطالبت الجمعية أيضاً بوقف هذه السياسة فوراً، استناداً إلى أن الجنسية هي حق أساسي من الدرجة الأولى تعبر عن العلاقة بين الإنسان وأرضه، وتوفر أساساً وحماية للمواطن أينما ذهب، ناهيك عن أنها تشكل شرطاً لترجمة حقوق أساسية أخرى مثل حق الانتخاب وحق الحياة في الدولة، وعليه قال الالتماس بان التنازل عن الجنسية أو مصادرتها، يجب أن يتم وفق إجراءات مشددة تتوافر فيها عدة شروط إذا ما نقص أحدها فان التنازل عن الجنسية يعتبر لاغياً، ولذلك فان مبادرة وزارة الداخلية إلزام الشاكيات التنازل عن جنسياتهن (بدون علمهن وبدون موافقتهن) وقرار الداخلية المصادقة على هذا القرار يعتبر لاغياً، خاصة وان هذا القرار مشوب بتمييز على أساس عرقي.

27 آيار/مايو 2000
المجلس التنفيذي لمنظمة الأمم المتحدة للتربية والثقافة والعلوم "اليونسكو" يتبنى قرارين حول القدس الشريف، والمؤسسات التعليمية في الأراضي المحتلة.
وأكد القرار الأول على قرارات الجمعية العامة للأمم المتحدة ومجلس الأمن وقرارات "اليونسكو" بخصوص القدس الشريف. وأعرب عن القلق إزاء التدابير التي لا تزال تعوق حرية وصول الفلسطينيين إلى مدينة القدس والى الأماكن المقدسة الواقعة في مدينة القدس القديمة. وطلب من السلطات الإسرائيلية أن تنفذ قرارات اليونسكو ذات الصلة. ويدعو المدير العام إلى مواصلة جهوده لضمان تنفيذ قرارات اليونسكو المتعلقة بمدينة القدس، وفقاً للنصوص الأساسية لليونسكو ولاتفاقية عام 1972، ومن ثم تأمين الالتزام بجميع القرارات المتعلقة بالقدس فيما يخص كل الجوانب الثقافية والمعمارية والتاريخية والسكانية، وكذلك أعمال الترميم.
ومما جاء في القرار الثاني:
إن المجلس التنفيذي:
-وقد درس تقرير المدير العام 159م ت/35.
- وإذ يذكر بقرار المؤتمر العام 30م/54.
- ويرى أن العمل الذي تقوم به اليونسكو لصالح الشعب الفلسطيني يكتسي أهمية كبرى وأنه يتيح للمنظمة أن تضطلع ضمن إطار منظومة الأمم المتحدة، بدور هام في بناء السلام وتوطيده، وفي تعزيز ثقافة السلام والحوار بين الشعوب.
-يهنئ ويشكر المدير العام على الجهود الكبيرة التي يبذلها في سبيل التنفيذ الكامل لقرارات المجلس التنفيذي والمؤتمر العام.
- ويعرب عن صادق عرفانه وشكره لجميع البلدان والهيئات التي ساهمت في تمويل المشروعات التي نفذت في إطار برنامج المساعدة للشعب الفلسطيني.
- يشكر المدير العام على تنفيذ الأعمال التحضيرية للمرحلة الثالثة من برنامج اليونسكو الخاص بفلسطين.
- ويطلب من المدير العام أن يقدم إلى المجلس التنفيذي، في دورته الستين بعد المائة، الصبغة النهائية للمرحلة الثالثة من برنامج اليونسكو بفلسطين.
-ويعرب عن الأمل في أن تستأنف مفاوضات السلام بين العرب والإسرائيليين وأن يتحقق سريعاً سلام عادل وشامل وفقاً لقرارات منظمة الأمم المتحدة التي تلتزم بها اليونسكو، ولا سيما قرارات مجلس الأمن 242 و 338 و 425 المؤسسة على الانسحاب من الأراضي العربية المحتلة وعلى مبدأ الأرض مقابل السلام.

27 آيار/مايو 2005
الرئيس محمود عباس يختتم زيارة استمرت ثلاثة أيام للولايات المتحدة الأمريكية، هي الأولى له بصفته رئيساً للجنة التنفيذية لمنظمة التحرير الفلسطينية ورئيساً للسلطة الوطنية، وقد التقى خلالها الرئيس الأمريكي جورج بوش ووزيرة خارجيته كوندليزا رايس، والعديد من أعضاء الكونغرس الأمريكي.
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو http://shahed-lore.yoo7.com/
حـــمـــودـــ ي
نائب المدير العام
avatar

عدد المساهمات : 878
تاريخ التسجيل : 29/05/2010

مُساهمةموضوع: رد: ذاكرةفلسطين بقلم...حــمــودـي   الثلاثاء سبتمبر 28, 2010 12:03 am


شهر : 5/ أيار/ مايو

05/28/ ايار/ مايو


28 آيار/مايو 1946
صدر بيان قمة الزهراء في أنشاص بمصر
بعد أن اشتدت الحملات الإعلامية على الدول العربية والجامعة العربية بعد نشر تقرير لجنة التحقيق الأنجلو أمريكية في 20/4/1946، والذي يدعو بان لا تكون فلسطين دولة عربية أو دولة يهودية، مع استمرار الانتداب والهجرة اليهودية، وانتقال الأرض إلى اليهود. شعر الملوك والرؤساء العرب بحاجتهم إلى إقناع الرأي العام العربي والعالمي بأنهم حريصون على سلامة فلسطين وإنقاذها.
واقترح عزام باشا الأمين العام لجامعة الدول العربية عقد مؤتمر قمة عربي في قصر الزهراء بأنشاص في مصر يحضره ملوك ورؤساء الدول العربية. وفعلاً عقد المؤتمر وحضره ملوك ورؤساء السعودية واليمن والعراق والأردن وسوريا ولبنان وعند انتهاء المؤتمر صدر بيان يعلن أن الملوك والرؤساء العرب قرروا:
- رفض كل ما جاء في تقرير لجنة التحقيق الأنجلو أمريكية المشتركة.
- التمسك باستقلال فلسطين والحفاظ على عروبتها.
- العمل على إزالة الاختلافات الفلسطينية- الفلسطينية وأسبابها.
- تشكيل هيئة فلسطينية تمثل جميع الفلسطينيين وتنطق باسمهم.
- الدعوة إلى عقد دورة استثنائية لمجلس الجامعة العربية في بلودان وهي إحدى ضواحي العاصمة السورية دمشق، بتاريخ 8/6/1946، لبحث الوضع الناشئ عن صدور تقرير اللجنة الأنجلو أمريكية المشتركة وإعلان موقف العرب منه.

28 آيار/مايو 1964
(05/28 -06/02) /1964:
المجلس الوطني الفلسطيني- المؤتمر التأسيسي الأول في القدس
المجلس الوطني هو السلطة العليا التي تضع سياسة وبرامج منظمة التحرير الفلسطينية التي تقوم اللجنة التنفيذية بالعمل على وضعها موضع التنفيذ.
وقد انعقد هذا المؤتمر بناء على تكليف الملوك والرؤساء العرب للأستاذ أحمد الشقيري ممثل فلسطين بالجامعة العربية بإنشاء كيان فلسطيني، يعمل على تمكين الشعب الفلسطيني من تحرير وطنه، وتقرير مصيره ردا على التحدي الصهيوني الذي عمل ويعمل على طمس الهوية الوطنية الفلسطينية بعد احتلاله القسم الأكبر من فلسطين عام 1948. ولذلك قام الشقيري بجولات وزيارات ، واتصل بأبناء فلسطين في مختلف أماكن تجمعهم، ووضع معهم مشروع الميثاق القومي والنظام الأساسي، ثم شكل اللجنة التحضيرية ولجنة التنسيق ومكتب المؤتمر برئاسة الدكتور عزت طنوس.
والتأم المؤتمر الوطني التأسيسي الأول في فندق انتركونتننتال في مدينة القدس، بحضور العاهل الأردني الملك الحسين بن طلال وممثلي الملوك والرؤساء العرب وأمين عام الجامعة العربية، باستثناء المملكة العربية السعودية.
وتمثلت في هذا المؤتمر تيارات فلسطينية متعددة منها : فريق "الشقيري" وفريق " القوميون العرب " و " الناصريون " وفريق " البعثيون الفلسطينيون" وفريق" الفلسطينيون الأردنيون " وفريق "حركة فتح " الذي كان ينادي بضرورة بدء الكفاح المسلح ضد إسرائيل . وقد اقتصر هذا الفريق على أربعة أعضاء هم : خليل الوزير "ابو جهاد" ، وخالد الحسن "أبو السعيد" ، وكمال عدوان ، وأبو يوسف النجار.
وبعد الافتتاح ألقى الأستاذ أحمد الشقيري كلمة قال فيها :"إن كل الشعوب التي ابتليت بالاستعمار بقيت مستقرة في وطنها آمنة في ديارها تكافح في أرضها، ولكن شعب فلسطين اقتلع من وطنه وأخرج من دياره وهدم كيانه، فأصبح لابد له أن يبني لنفسه كيانا ليستأنف حياته القومية وينهض بدوره الكامل في تحرير وطنه وتقرير مصيره".
وقد تقرر في هذا المؤتمر إنشاء منظمة التحرير الفلسطينية والصندوق القومي الفلسطيني، كما اقر المجتمعون الميثاق القومي الفلسطيني، الذي سمي فيما بعد بالميثاق الوطني الفلسطيني.
وقرر المجتمعون أيضاً إنشاء جــسـم عسكري يـتـولى مسؤولية الكفاح المسلح لاسترجاع فلسطين، وعليه تم تشكيل وحدات من جيش التحرير الفلسطيني في كل من مصر وسوريا والعراق، وقد خضعت وحدات هذا الجيش للإدارة القتالية للجيوش التابعة لتلك الدول، وفيما بعد تم إنشاء كتيبة إضافية لجيش التحرير الفلسطيني في الأردن في عام 1971، وقد أضيف إلى الجيش رافد جديد بتأسيس "قوات التحرير الشعبية" في شباط 1968 لتقوم بالنشاط الفدائي.

28 آيار/مايو 1975
مجلس الأمن يصدر القرار رقم (369)، الذي يناشد فيه الأطراف المعنية تنفيذ القرار رقم (338). وينص القرار:
أن مجلس الأمن،
وقد نظر في تقرير الأمين العام عن قوة الأمم المتحدة لمراقبة فض الاشتباك (11694/s)، وقد لاحظ الجهود المبذولة من أجل إقامة سلم دائم وعادل في منطقة الشرق الأوسط وتطورات الحالة في المنطقة.
وإذ يعرب عن قلقه إزاء حالة التوتر السائدة في المنطقة.
وإذ يؤكد من جديد أن الاتفاقين المتعلقين بفض الاشتباك ليسا سوى خطوه نحو تنفيذ قرار مجلس الأمن (338) /1973 المؤرخ في 22/10/1973، يقرر:
- مناشدة الأطراف المعنية تنفيذ قرار مجلس الأمن (338) الصادر في 22/10/1973.
- تجديد ولاية قوة الأمم المتحدة لمراقبة فض الاشتباك لفترة ستة أشهر أخرى.
- رجاء الأمين العام رفع تقرير في آخر هذه الفترة عن تطورات الحالة والتدابير التي تم اتخاذها لتنفيذ قرار مجلس الأمن (338) الصادر في 22/10/1973.
وقد تبني المجلس القرار بالإجماع وقد تم تأكيد هذا القرار بالقرار رقم (390) بتاريخ 28/5/1976، والقرار رقم (408) بتاريخ 26/5/1976.

28 آيار/مايو 1999
مؤتمر القضاة الفلسطيني الأول، يعقد في مدينة أريحا. وقد جاء عقد المؤتمر كنتيجة للتطور الحاصل في الجهاز القضائي منذ قيام السلطة الوطنية الفلسطينية من حيث التدريب والتحديث.

28 آيار/مايو 2004
إسرائيل ترفض السماح لرئيس وأعضاء لجنة الأمم المتحدة الخاصة بالتحقيق في الممارسات الإسرائيلية المؤثرة على حقوق الشعب الفلسطيني، من الوصول إلى الأراضي الفلسطينية.
وكانت اللجنة التي تأسست عام 1968 بهدف تطبيق القرارات المتعلقة بحقوق الإنسان في الأراضي الفلسطينية والعربية المحتلة، كلفت الالتقاء بأشخاص من الأراضي المحتلة للاستماع إليهم وفقا للمهمة المكلفة بها وتدوين ما يحصل في الأراضي المحتلة لعرضه على المجتمع الدولي من خلال الأمم المتحدة التي تضم كل دول العالم.
ــــــــــــــــــــ

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو http://shahed-lore.yoo7.com/
حـــمـــودـــ ي
نائب المدير العام
avatar

عدد المساهمات : 878
تاريخ التسجيل : 29/05/2010

مُساهمةموضوع: رد: ذاكرةفلسطين بقلم...حــمــودـي   الثلاثاء سبتمبر 28, 2010 12:04 am


شهر : 5/ أيار/ مايو

05/29/ ايار/ مايو

29 آيار/مايو 1921
المؤتمر العربي الفلسطيني الرابع في القدس
انعقد هذا المؤتمر في الفترة من 29/ 5 وحتى 2/ 6/ 1921 برئاسة الزعيم موسى كاظم الحسيني وحضور أكثر من مائة مندوب من مختلف أنحاء فلسطين في ظل ظروف خطيرة كانت تمر فيها البلاد وخاصة تزايد الهجرة اليهودية وثورة يافا.
وبعد تسع جلسات من النقاش والدراسة والمداولة، نشر المؤتمر بيانه الختامي الذي أكد على قرارات المؤتمر الوطني الثالث في حيفا(الميثاق المعدل)، الذي بدوره يدعو إلى شجب السياسة الصهيونية الرامية إلى إقامة وطن قومي يهودي في فلسطين والمبنية على أساس تصريح بلفور، ورفض الهجرة الصهيونية إلى فلسطين والمطالبة بحكومة تمثيلية وطنية مستقلة.
ثم قرر المؤتمر إرسال وفد إلى أوروبا لشرح القضية الوطنية، كما شكل لجنة لدراسة ثورة يافا وتقديم تقرير عنها، بالإضافة إلى تنظيم الأمور المالية وإنشاء جريدة عربية إنجليزية تنطق باسم المؤتمر.
وانتخب المؤتمر لجنة تنفيذية جديدة برئاسة عارف الدجاني وسكرتارية جمال الحسيني.

29 آيار/مايو 1939
منظمة "أتسل" الإرهابية الصهيونية تنسف سينما روكسي في مدينة القدس.

29 آيار/مايو 1948
قوات الجيش المصري التي دخلت فلسطين اثر قيام دولة إسرائيل، تسيطر على مدينة "أسدود"، ومجلس الأمن يصدر في نفس اليوم قراره رقم (50) القاضي بوقف إطلاق النار بين العرب واليهود لمدة 4 أسابيع.

29 آيار/مايو 1948
مجلس الأمن يصدر قراره رقم (50)، الداعي إلى وقف كافة العمليات الحربية في فلسطين لمدة أربعة أسابيع، ومما جاء في القرار:
إن مجلس الأمن:
رغبة منه في التوصل إلى إيقاف الأعمال العدائية في فلسطين، دون إجحاف بحقوق ومطالب وموقف العرب أو اليهود.
1- يدعو جميع الحكومات والسلطات المعنية إلى أن تأمر بإيقاف جميع أعمال العنف المسلح لمدة أربعة أسابيع.
2- يدعو جميع الحكومات والسلطات المعنية (مصر، العراق، لبنان، العربية السعودية، سورية، شرق الأردن، واليمن)إلى أن تتعهد بألا تدخل رجالاً محاربين إلى فلسطين، في أثناء فترة وقف إطلاق النار.
3- يحث جميع الحكومات والسلطات المعنية على أن تتخذ كل الاحتياطات الممكنة لحرية الأماكن المقدسة ومدينة القدس، بما في ذلك حماية حرية الوصول إلى جميع المزارات والمعابد بغرض العبادة من قبل من لهم حق مثبت في زيارتها والعبادة فيها .
4- يدعو جميع المعنيين بالأمر إلى أن يقدموا أقصى مساعدة ممكنة إلى وسيط الأمم المتحدة.
5- يدعو جميع الحكومات إلى أن تتخذ جميع الخطوات الممكنة للمساعدة في تنفيذ هذا القرار.

1996/05/29
وصول حزب الليكود إلى السلطة برئاسة بنيامين نتنياهو

29 آيار/مايو 1999
الرئيس المصري حسني مبارك يدعو إلى عقد قمة خماسية تضم: مصر، سوريا، الأردن، لبنان، وفلسطين، تتولي إعداد إستراتيجية عربية تفاوضية موحدة تقوم على وحدة الأهداف ووحدة المسارات التفاوضية.
والقيادة الفلسطينية ترحب بالدعوة وتعتبر تجميد إسرائيل لعملية السلام والمفاوضات على جميع المسارات في السنوات الثلاث الماضية، يفرض على الأطراف العربية وضع إستراتيجية تفاوضية، لدفع المسارات الثلاث، وتلقي الدعم الكامل من كافة الأشقاء العرب والمجتمع الدولي، انطلاقاً من إستراتيجية الحل والسلام، التي اعتمدتها القمة العربية في 1996.

29 آيار/مايو 2002
إسرائيل تصعد هجومها على "الانوروا"
مع تصاعد الهجمة العسكرية الإسرائيلية خلال انتفاضة الأقصى ضد المدن والقرى والبلدات في الأراضي الفلسطينية كافة، صعدت إسرائيل من تحريضها وتهجمها على المؤسسات الإنسانية الدولية، التي سخرت عملها لرفع جزء من معاناة المواطنين، ومن بين المؤسسات التي ظلت طالتها سهام الهجوم الإسرائيلي، وكالة غوث وتشغيل اللاجئين الفلسطينيين "الانوروا".
ففي مثل هذا اليوم، صعدت الصحف الإسرائيلية تحريضها وهجومها على الوكالة، متهمة إياها بما أسمته "دعم الإرهاب الفلسطيني في المخيمات"، كما نقلت تصريحاً لعضو الكونجرس الأمريكي توم لانتوس من ولاية كاليفورنيا اتهم فيه "الأونروا" بأنها تقف إلى جانب الفلسطينيين وأنها أصبحت شريكة فيما أسماه بـ"الإرهاب الفلسطيني"، وأنها بدلاً من أن تساهم في حل قضية اللاجئين الفلسطينيين ساهمت في تعقيدها.
وقد تصدى المفوض العام للوكالة آنذاك السيد بيتر هانسن لتلك الاتهامات مؤكداً بأن ذلك هو اتهام عار عن الصحة و باطل ولا يمت إلى الحقيقة بصلة. موضحاً بأن تفويض "الأونروا" لا يعطيها الحق في العمل كقوة بوليسية داخل المخيمات ولكنه يفوضها العمل على توفير الخدمات الأساسية للاجئين الفلسطينيين في كافة أماكن تواجدهم. ورفض هانسن الهجمات الإعلامية التي تتعرض لها "الأونروا" في الفترة الأخيرة من قبل بعض الجهات في مختلف أنحاء دول العالم، والتي تتهمها بأنها أصبحت ملجأً للإرهابيين، ونوه إلى أن وكالة غوث وتشغيل اللاجئين الفلسطينيين، هي منظمة تقدم خدمات إنسانية كبيرة تعمل على بناء الاستقرار والهدوء في المنطقة.
استمرت الحملة الإسرائيلية الأمريكية على "الأونروا"، تصاعدت في السنوات اللاحقة واتهم موظفون في الوكالة بنقل أسلحة في سيارات تابعة للأمم المتحدة لمقاتلين فلسطينيين، ولم تنته الحملة، إلا بعد أن رضخت الأمم المتحدة وقررت عدم تجديد عمل السيد هانسن كمفوض عام للوكالة، واجبر عام 2005 على ترك عمله، رغم ما تمتع به من نزاهة وحرفية في أداء مهامه على مدار سنوات خدمته.
ـــــــــــــــــــ

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو http://shahed-lore.yoo7.com/
حـــمـــودـــ ي
نائب المدير العام
avatar

عدد المساهمات : 878
تاريخ التسجيل : 29/05/2010

مُساهمةموضوع: رد: ذاكرةفلسطين بقلم...حــمــودـي   الثلاثاء سبتمبر 28, 2010 12:05 am


شهر : 5/ أيار/ مايو

05/30/ ايار/ مايو



30أيار1967: وصل الملك حسين الى القاهرة وبعد ساعات من وصوله أعلنت اتفاقية دفاع مشترك بين الأردن ومصر توضع موضع التنفيذ حال قيام "إسرائيل" بهجوم على أي من الدولتين.

30 آيار/مايو 1970
المجلس الوطني الفلسطيني- الدورة السابعة بالقاهرة
انعقدت هذه الدورة في الفترة من30/ 5 وحتى 4/ 6/ 1970، في ظل تطور العمل الفدائي، كماً وكيفاً، وزيادة فعاليته داخل الوطن المحتل، ومن خطوط المواجهة، وما رافق تلك الظاهرة من سلبيات بسبب تعدد فصائل المقاومة وظهور الحساسيات ضد العمل الفدائي من قبل السلطات الأردنية واللبنانية وقيام إسرائيل بضربات برية وجوية ضد القواعد الفدائية في الأردن وسورية .
كان التركيز في أعمال هذه الدورة على ضرورة حماية العمل الفدائي وتدعيم الجبهة الداخلية في الأردن ولبنان، ومنع التجاوزات وتقوية الانضباط، بالإضافة إلى تمتين الروابط بالقوى الوطنية والتقدمية، ولذلك:
- تبنى المجلس الوطني قرار الأمناء العامين الصادر عن اجتماع عمان بتاريخ 6/5/1970، والذي يطالب بإنشاء اللجنة المركزية لمنظمة التحرير الفلسطينية (القيادة العليا للنضال الفلسطيني).
- الوحدة العسكرية للمقاتلين التي تنطلق من وحدة الشعب في الساحة الفلسطينية- الأردنية.
- تشكيل لجنة عليا من الحركة الوطنية في الضفة الشرقية (الأردن) والثورة الفلسطينية لتحقيق التلاحم بين الثورة والجماهير.
- شجب واستنكار موقف القوى غير المتعاطفة مع الثورة التي تعمل على عزل المقاومة عن الجماهير اللبنانية ودعوة القوات المقاتلة إلى دعم علاقتها على جميع المستويات مع جماهير جنوب لبنان وتسليحها وتنظيمها.
- مطالبة العرب بدعم لبنان عسكريا وماديا وتخصيص موازنة لدعم صموده.
- بحث موضوع الدولة الديمقراطية في كل فلسطين يعيش فيها اليهود والمسيحيين والمسلمين كمواطنين متساويين وهي صيغة تعني تفكيك الدولة الصهيونية.

30 آيار/مايو 1972
عملية مطار اللد الثانية (عملية دير ياسين)
تأكيداً لطبيعة التحالف الذي لا ينفصم بين قوى الثورة العالمية، قامت مجموعة "باتريك ارجويللو" الفدائية والمكونة من ثلاثة فدائيين يابانيين مؤمنين بـعـدالة القضية الفلسطينية، وهي تابعة لمنظمة الجيش الأحمر الياباني والمتعاطفة مع الجبهة الشعبية لتحرير فلسطين والمقاومة الفلسطينية بعملية جريئة في مطار اللد، رداً على المجزرة التي ارتكبها وزير الحرب الإسرائيلي موشي ديان ضد أبطال عملية مطار اللد الأولى، التي تنكر فيها الكوماندوس الإسرائيلي في زي عمال المطار، واقتحم الطائرة مستغلاً فتح أبوابها، بناءً على طلب الصليب الأحمر لإدخال الطعام والماء إلى الركاب مما أدى إلى استشهاد فدائيين واسر فدائيتين حكم عليهما بالمؤبد.
وجرت وقائع العملية عندما وصلت إلى مطار اللد طائرة تابعة للخطوط الجوية الفرنسية، وبعد أن دخل ركابها صالة الجمارك بانتظار وصول حقائبهم، استلم الفدائيون الثلاثة حقائبهم وبادروا إلى فتحها وأخرجوا منها مدافعهم الرشاشة وبعض القنابل اليدوية وأطلقوا النار على رجال الأمن والجمارك الإسرائيليين. وقد سيطر الفدائيون الثلاثة على المطار لمدة (15) دقيقة، تمكنوا خلالها من إعطاب طائرتين تابعتين لشركة "العال" الإسرائيلية وقتلوا (31) شخصاً من الإسرائيليين، وجرحوا حوالي (80) آخرين وقد استشهد فدائيان وتم أسر فدائي ثالث هو "كوزو أوكاموتو" الذي حكم عليه بالسجن المؤبد، بيد انه لم يقض فترة حكمه بعد ان حرر في عملية تبادل للأسرى جرت سنة 1980.

30 آيار/مايو 1990
عملية القدس
مجموعة فـدائيـة تابعة لجبهة التحرير الفلسطينية تـغـيـر على شواطئ تل أبيب مستخدمة قوارب بحرية سريعة، في عملية أطلق عليها اسم "عملية القدس"، وقد اشتبك أفراد المجموعة مع قوات الاحتلال الإسرائيلي، مما أدى إلى مقتل عدد من الإسرائيليين، وجرح عدد آخر. وقد استشهد بعض أفراد العملية فيما اسر عدد آخر منهم.

30 آيار/مايو 1996
حزب الليكود الإسرائيلي اليميني يـفـوز في الانتخابات الإسرائيلية، ويـصـبح بنيامين نتنياهو ، رئيس الحزب، رئيساً لوزراء إسرائيل، فيما يحتل ارئيل شارون منصب وزير البنى التحتية، وهي وزارة استحدثت خصيصاً له واقتطعت مهامها من مهام الوزارات الأخرى. وقد كانت هذه الحكومة من اعتلى وزارات إسرائيل التي جاهرت بمعاداتها لعملية السلام في المنطقة.

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو http://shahed-lore.yoo7.com/
حـــمـــودـــ ي
نائب المدير العام
avatar

عدد المساهمات : 878
تاريخ التسجيل : 29/05/2010

مُساهمةموضوع: رد: ذاكرةفلسطين بقلم...حــمــودـي   الثلاثاء سبتمبر 28, 2010 12:12 am


شهر : 5/ أيار/ مايو

05/31/ ايار/ مايو









31 آيار/مايو 1920
بعد رفض سلطات الانتداب البريطانية السماح بعقد المؤتمر العربي الفلسطيني الثاني في مدينة القدس , تحركت عناصر فلسطينية في دمشق للعمل، واجتمعت مع جمع كبير من رجالات فلسطين في النادي العربي بدمشق وقرر الجميع تأليف جمعية باسم "الجمعية العربية الفلسطينية " وانتخبوا لها لجنة إدارية مكونه من :عارف العارف , رفيق التميمي , محمد عزة دروزة , معين الماضي , الحاج محمد أمين الحسيني ,إبراهيم القاسم عبد الهادي وسليم عبد الرحمن .
وكان أول أعمال الجمعية دعوة جميع الجمعيات والنوادي الفلسطينية للاتحاد والعمل المشترك . واحتجت على قرارات سان ريمو , وعلى تعيين المندوب السامي هوبرت صموئيل .

31 أيار 1948: استشهاد القائد الشيخ حسن سلامة من قادة الجهاد المقدس المكلف بالدفاع عن مدينة يافا، وذلك في معركة (رأس العين) التي تم استردادها من اليهود.

31 آيار/مايو 1948
معركة رأس العين
رأس العين مجموعة من الينابيع تقع شمال شرق يافا وشمال غرب القدس، تستمد أهميتها من كونها أكبر ينابيع فلسطين بعد منابع نهر الأردن العليا، والمصدر الأول لمياه نهر العوجا ومدينة القدس.
لم يفكر جيش الإنقاذ بقطع المياه عن القدس حتى لا تتضرر الأحياء العربية لكن بعد مجزرة دير ياسين التي ارتكبنها العصابات الصهيونية وسقوط القسطل واستشهاد القائد عبد القادر الحسيني وسقوط مدينة يافا قام المناضلون بنسف أنابيب المياه، مما أدى إلى قطعها عن القدس، وكانت منابع رأس العين نظراً لأهميتها الإستراتيجية والمائية منطقة شد وجذب بين المناضلين والقوات الصهيونية.
احتلتها العصابات الصهيونية في 30/5/1948، واستردها المناضلون في 31/5/1948، بهجوم مضاد كبير قاده الشيخ حسن سلامة بعد وصول النجدات إليه من دير طريف وبير نبالا والقرى المجاورة لكن الشيخ أصيب أثناء قيادته للمعركة ونقل إلى المستشفى وأستشهد في تاريخ 2/6/1948.

31 آيار/مايو 1950
حادثة عين حصب
قام الجيش الإسرائيلي في 31/5/1950 بنقل حوالي 120 فلسطينياً على متن شاحنتين مكتظتين إلى نقطة محاذية للحدود في وادي عربة وأمرهم باجتياز الحدود نحو الأردن وأطلق وابل من نيران الرشاشات، فوق رؤوسهم لكي يجبرهم على الرحيل من وطنهم .
انصاع معظمهم للأمر في حين أن الذين لم يجتازوا الحدود وهم حوالي 20 إلى 30 لقوا مصرعهم جوعاً وعطشاً وقد تم احتجاز قسم من المطرودين قبيل طردهم لعدة أسابيع في معسكر اعتقال مؤقت للجيش الإسرائيلي في " قطرة " بجوار رحوبوت. وقد ضل معظمهم الطريق ومات قسم منهم ، أما الناجون فقد جمعهم مواطنون من البدو، غداة الطرد وقد بقى بعضهم على قيد الحياة عدة أيام لأنهم أكلوا خلالها عظايات وشربوا مياه الوحل. وفي اليوم الرابع تم إنقاذ 70 من بين 100 وكانت عليهم علامات تنكيل : ضرب وحروق وأرجل منتفخة في حين أن اثنين من الناجين اقتلعت أظافرهما.
أصيبت الإدارة الإسرائيلية بـ"الذهول" وكالعادة كانت الصدمة جراء الضرر في " الرأي العام العالمي، ما استدعى إصدار بيانات رسمية تعلن عن " إجراء تحقيق " وان المتهمين سيقدمون للمحاكمة.
وخلال لقاء مع دبلوماسيين أمريكان أوضح تيدي كوليك رئيس دائرة الولايات المتحدة في وزارة الخارجية الإسرائيلية في ذلك الوقت ولاحقاً رئيس بلدية القدس، أن هدف الطرد من مركز البلاد إلى "العربا" النائية هو تصعيب عودتهم إلى بيوتهم في فلسطين العربية.

31 آيار/مايو 1965
المجلس الوطني الفلسطيني - الدورة الثانية بالقاهرة انعقدت هذه الدورة في مقر الأمانة العامة لجامعة الدول العربية في الفترة من 31 /5 وحتى 4/ 6/ 1965 بحضور الرئيس المصري جمال عبد الناصر وناقشت تقرير اللجنة التنفيذية، وأهم ما تم تحقيقه خلال الفترة السابقة التي أعقبت المؤتمر التأسيسي (الدورة الأولى)، يتلخص بما يلي:
- إنشاء قوات عين جالوت وحطين والقادسية التابعة لجيش التحرير الفلسطيني.
- إنشاء الصندوق القومي الفلسطيني .
- إنشاء دوائر منظمة التحرير الفلسطينية ومقرها العام في مدينة القدس.
- مشاركة المنظمة في بعض المؤتمرات الدولية، كمؤتمر دول عدم الانحياز في العاصمة المصرية القاهرة عام 1965) كما قررت الدورة :
* رفض تصريحات الرئيس التونسي الحبيب بورقيبة وتأكيد الثقة بوعي الشعب القومي بحقيقة القضية الفلسطينية واستعداده للقيام بدوره في معركة التحرير.
* المطالبة بتسليح القرى الأمامية بالضفة الغربية وتحصينها.
* مطالبة الدول العربية بفتح المجال، أمام المنظمة واستخدام البترول كسلاح، وتصفية القواعد العسكرية الأجنبية، وحرية انتقال وعمل وإقامة الفلسطينيين كضرورة قومية وحياتية.
* توثيق الروابط مع الشعوب الإسلامية دون التقيد بمواقف حكوماتها.
* مقاومة التغلغل الإسرائيلي في آسيا وإفريقيا.
* شجب استمرار الدعم الأمريكي والبريطاني لإسرائيل .
* استمرار دور الأمم المتحدة في إغاثة اللاجئين حتى التحرير والعودة.

31 آيار/مايو 1968
المجلس الاقتصادي والاجتماعي التابع للامم المتحدة يصدر القرار رقم (1336/ د-44)، الذي ينص على:
أن المجلس الاقتصادي والاجتماعي إذ يذكر القرار الذي عنوانه (احترام وتنفيذ حقوق الإنسان الذي اتخذه المؤتمر العالمي لحقوق الإنسان، الذي عقد في طهران في 7/5/1986، يوافق على القرار رقم (6/ الدورة -24) الذي عنوانه Sadمسألة حقوق الإنسان في الأراضي المحتلة) نتيجة القتال في الشرق الأوسط الذي اتخذته لجنة حقوق الإنسان في دورتها الرابعة والعشرين وهذا نصه:
أن لجنة حقوق الإنسان إذ تذكر نصوص اتفاقية جنيف في 12/8/1949، بشأن حماية المدنيين وقت الحرب.
إذ تدرك المبدأ الوارد في الإعلان العالمي لحقوق الإنسان بشأن حق كل فرد في العودة إلى بلده.
وإذ تذكر قرار مجلس الأمن رقم (237) في 14/6/1967، والذي رأى فيه المجلس ضرورة احترام حقوق الإنسان الأساسية وغير القابلة للتصرف حتى خلال تقلبات الحرب ودعا فيه حكومة إسرائيل من بين ما دعا إليه إلى تسهيل عودة هؤلاء السكان الذين رحلوا عن المناطق التي جرت فيها العمليات الحربية منذ اندلاع القتال.
وإذ تذكر بقرار الجمعية العامة رقم (2252/ الدورة الاستثنائية الطارئة- 5) الذي يرحب بارتياح كبير بقرار مجلس الأمن رقم (237) في 14/6/1967، ودعا إلى تقديم المعونة الإنسانية.
- تشير بتقدير إلى القرارات التي أصدرها مجلس الأمن والجمعية العامة طبقاً لنصوص الإعلان العالمي لحقوق الإنسان واتفاقات جنيف لسنة 1949، بشأن حقوق الإنسان في الأراضي المحتلة نتيجة القتال في الشرق الأوسط.
- يؤكد حق كل السكان الذين رحلوا منذ نشوب القتال في الشرق الأوسط في العودة وأن على الحكومات المعنية اتخاذ الإجراءات الضرورية من أجل تسهيل عودة هؤلاء السكان إلى ديارهم دون تأخير .
- يطلب من الأمين العام أن يبقى اللجنة على علم بالتطورات الخاصة بالفقرتين التنفيذيتين (1و2) أعلاه.

31 آيار/مايو 1974
تم توقيع اتفاقية فصل القوات على الجبهة السورية- الاسرائيلية، في مدينة جنيف السويسرية، وتضمنت وقف إطلاق الـنار وانسحاب القوات "الإسرائيلية" من مدينة القنيطرة ومواقع أخرى وإقامة منطقة عازلة من السلاح ترابط فيها قوة من مراقبي فصل القوات التابعة للأمم المتحدة تتولى الإشراف على التنفيذ.
.
31 آيار/مايو 1985
مجلس الأمن يصدر القرار رقم (564)، الذي يناشد فيه جميع الأطراف المعنية، وضع حد لأعمال العنف ضد السكان المدنيين في لبنان، ولا سيما مخيمات اللاجئين الفلسطينيين وما حولها.

31 آيار/مايو 2001
وفاة المناضل الفلسطيني فيصل الحسيني
كان المناضل فيصل الحسيني عند وفاته يقوم بأول محاولة من نوعها لإنهاء الخصومة بين دولة الكويت والسلطة الوطنية الفلسطينية . وهي التي ظلت متوترة منذ عام 1990 واحتلال العراق للكويت ، وقد أصيب بأزمة قلبية توفي على أثرها ونقل جثمانه إلى فلسطين ودفن في باحة الحرم القدسي الشريف بجوار أبيه وجده .
ولد الحسيني في العاصمة العراقية بغداد في 1940، وأنهى دراسته الثانوية في العاصمة المصرية القاهرة, وحصل على شهادة الليسانس في العلوم العسكرية من الكلية العسكرية في سوريا في 1967، والتحق بحركة القوميين العرب في 1957، وانضم إلى م. ت. ف بعد 1967.
وكان الحسيني نشيطاً ضد الاحتلال الإسرائيلي, واعتقل واخضع عدة مرات للإقامة الجبرية، وتولى قيادة حركة "فتح" في الضفة الغربية, وشارك في المفاوضات الرسمية بين المنظمة وإسرائيل في مدريد. والمرحوم الحسيني متزوج من السيدة نجاة الحسيني وله منها عبد القادر (25 عاماً) وفدوى (23 عاماً) وهو ابن القائد الشهيد عبد القادر الحسيني. وعرف المرحوم بتواضعه ودماثة أخلاقه وغيرته الحقيقية على وطنه وخاصة القدس الشريف.
وقد عين الحسيني عام 1996 في اللجنة التنفيذية لمنظمة التحرير مسؤولاً عن ملف القدس ,كما ترأس الوفد الفلسطيني في محادثات واشنطن عام 1993، خلفاً للدكتور حيدر عبد الشافي . كما أسس عام 1979معهد الدراسات العربية في بيت الشرق المقر الرسمي لمنظمة التحرير الفلسطينية في مدينة القدس.
وقد نعاه الرئيس ياسر عرفات في بيان جاء فيه: رحل إلى جوار ربه فجر اليوم مناضل بارز وقائد فذ عضو في اللجنة التنفيذية لمنظمة التحرير الفلسطينية، مدير ملف القدس، المحافظ على عروبتها، المقاتل في مدى السنوات من أجل أن تنجو وتظل فلسطينية في مواجهة أثقل هجمة عرفها تاريخ القدس من أجل تهويدها.
تحمل ما لا يتحمل البشر، خضع للمداهمة مئات المرات في "بيت الشرق" والى التوقيف والمساءلة الإسرائيلية الغاشمة مرات أخرى، وتلقى التهديدات وتعرض لمحاولات القتل، وظل صامداً بصمود جبال القدس التي تواجه الاحتلال والقضم وتشويه المعالم، وكلما تعرضت الأماكن المقدسة الإسلامية والمسيحية للانتهاك هب فيصل لنجدتها.
كان يعلم أن معه قوة الحق، ولأنه كان مقداماً غير هياب ولا وجل، فإنه كان يتصدى بصدره الذي أنهكه الربو وبقلبه المنتصر على ضعفه بقوة الإرادة وصلابة الشكيمة، للإرهاب الإسرائيلي اليومي، فيقض مضاجع أولئك الذين اعتقدوا بأن الآلة العسكرية والاحتلال قادر على النيل من هوية القدس الفلسطينية الناهضة عبر التاريخ بشموخ وثبات.
القدس مدينته وبيته وأسرته وروحه، تكرس من أجلها وكرسته أميراً لها فغدت همه اليومي الذي انقطع له وانشغل به، فكان حتى آخر لحظاته يقاتل قتال الأبطال في سبيل فلسطينيتها وعروبتها.
وكان يهجر موقع القيادة كلما أحدق الخطر، ويمضي إلى صفوف المدافعين بصدورهم في مواجهة الاستيطان والاستيلاء على الأرض، معتصماً تارة ومتظاهراً ثانية ورافعاً قبضته وصوته تارة ثالثة، فيكون فعله كاسحاً يتردد في العالم من أقصاه إلى أقصاه.
ولقد شكّل فيصل بانتمائه الفلسطيني العالي وصموده الصلب ووعيه العميق القادر على التعامل مع الواقع العاصف من حوله، شخصية دولية فذة، تحظى باحترام ثمين في الأوساط العربية والعالمية، فأصبح محوراً للقدس يضرب عميقاً في الضمير الإنساني.
خسرناه وفقدناه وفجعنا رحيله، إذ هو نمط من الرجال والقادة العظماء الذين يصعب تعويضهم بخاصة في هذه المرحلة التي يتعرض فيها شعبنا للإرهاب الإسرائيلي الرسمي الشامل والمنظم.
هذا وقد أعلنت القوى الوطنية والإسلامية في مدينة القدس الحداد لمدة ثلاثة أيام على رحيل المناضل الحسني.

31 آيار/مايو 2005
سلطات الاحتلال الإسرائيلي تقرر تنفيذ أكبر عملية هدم لمنازل المواطنين الفلسطينيين شرق مدينة القدس، منذ عام 1967، بحجة عدم الترخيص. وقد أخطرت سلطات الاحتلال، ثلاثين عائلة من حي البستان في بلدة سلوان، المتاخمة لمدينة القدس من الجهة الجنوبية، بهدم منازلها من أصل 123 عائلة تعتزم هدم منازلها، بهدف إقامة منتزه على أنقاضها بدعوى أنها تقوم على ما يسمى بـ مدينة داوود الأثرية.
وأوضح مواطنون من سكان الحي، أن عمليات الهدم ستؤدي إلى تشريد أكثر من ألف نسمة، سيشرد نتيجتها ما يزيد على ألف نسمة.

2010/05/31
مجزرة اسطول الحرية :
قامت القوات الاسرائيلية فجر اليوم بالهجوم على سفن اسطول الحرية المتوجه لغزة لفك الحصار عنها ...وقد اسفر هذا الهجوم عن استشهاد 19 متضامن منهم 15 من الاخوة الاتراك والباقي من جنسيات مختلفة وعشرات الجرحى ... وقد اقتادت القوات الاسرائيلية السفن الى ميناء اشدود واعتقال المتضامين من كافة الجنسيات .وهذه ردود الفعل
سلاح البحرية الإسرائيلية يعترض 'أسطول الحريه.

التاريخ : 30/5/2010 الوقت : 23:49
تجهيز نسخة للطباعة ارسل الخبر

رام الله 30-5-2010 وفا- اعترضت سفن من سلاح البحرية الإسرائيلية قبل منتصف الليلة، سفن 'أسطول الحرية' المتوجهة الى غزة ودعتها إلى العودة من حيث أتت.

وأوضحت الإذاعة الإسرائيلية العامة، أن قائدا في سلاح البحرية الإسرائيلية اتصل باحدى السفن واوضح لها ان مياه قطاع غزة اعلنت منطقة مغلقة ويحظر على السفن دخولها.

وكانت مصادر الحملة الاوروبية قد أفادت أن إسرائيل تشوش على الاتصالات بشكل كبير وان الاتصال انقطع مع بعض السفن بشكل كامل مع دخول البحرية الإسرائيلية عمق المياه الدولية.
مصادر عسكرية إسرائيلية: سلاح البحرية تحرك باتجاه سفن كسر الحصار
التاريخ : 31/5/2010 الوقت : 00:01
تجهيز نسخة للطباعة ارسل الخبر

تل أبيب 31-5- 2010 وفا- قالت مصادر عسكرية إسرائيلية إن سلاح البحرية الإسرائيلي تحرك باتجاه سفن كسر الحصار عن غزة لمنع وصولها إلى شواطئ القطاع.

وكانت الحكومة الإسرائيلية قد قررت منع وصول قافلة السفن والاستيلاء عليها وجرها إلى ميناء أشدود حيث يتم تفتيشها واعتقال ركابها وطردهم من إسرائيل بعد أن يوقعوا على تعهد بعدم إجراء مثل هذه المحاولة ثانية، ومن يرفض التوقيع سيتم اعتقاله داخل المعتقلات الإسرائيلية.
سقوط عشرات الضحايا في هجوم إسرائيلي على 'أسطول الحرية'
التاريخ : 31/5/2010 الوقت : 08:43
تجهيز نسخة للطباعة ارسل الخبر

غزة 31-5-2010 وفا- سقط عشرات المتضامنين بين شهيد وجريح في هجوم إسرائيلي دام استهدف فجر اليوم، سفن كسر الحصار المتوجهة إلى قطاع غزة.

وهاجم سلاح البحرية الإسرائيلي بدعم جوي قافلة السفن في عرض البحر باستخدام الرصاص الحي والغاز، ما أدى إلى سقوط هذا العدد الكبير من الضحايا.

ويضم أسطول الحرية عددا من السفن من عدة دول، تحمل على متنها 750 متضامنا من أكثر من 40 دولة، بينها 44 شخصية رسمية وبرلمانية وسياسية أوروبية وعربية، من ضمنهم عشرة نواب جزائريين.

وتحمل السفن أكثر من 10 آلاف طن مساعدات طبية ومواد بناء وأخشاب، و100 منزل جاهز لمساعدة عشرات آلاف السكان الذين فقدوا منازلهم في الحرب الإسرائيلية على غزة مطلع عام 2009، كما تحمل 500 عربة كهربائية لاستخدام المعاقين حركياً، لا سيما وأن الحرب الأخيرة خلفت نحو 600 معاق بغزة.

أنباء غير رسمية تحدثت عن سقوط أكثر من عشرة شهداء وعشرات الجرحى في الهجوم الإسرائيلي على السفن خارج المياه الإقليمية الإسرائيلية، فيما أصيب ثلاثة إسرائيليين خلال عملية الاقتحام.

وفرضت البحرية الاسرائيلية طوقا على شواطئ غزة لمنع السفن من الخروج إلى البحر،فيما سيطرت على السفن وهي في طريقها إلى ميناء أسدود، وأعلنت حالة الطوارئ في منطقة الشمال بأراضي 1948 بعد أنباء عن إصابة الشيخ رائد صلاح في الهجوم وعدم توفر معلومات عن مدى خطورة إصابته.

كما وضعت إسرائيل مستشفياتها في حيفا على أهبة الاستعداد لاستقبال جرحى من أسطول الحرية.

وعقد وزير الأمن الإسرائيلي اجتماعا عاجلا للقيادة الأمنية الإسرائيلية لبحث الاستيلاء على قافلة كسر الحصار.

في غضون ذلك، عقد مسؤولون أتراك اجتماعا طارئا لبحث تداعيات الهجوم الإسرائيلي على السفينة التركية. وانطلقت مظاهرات صاخبة أمام القنصلية الإسرائيلية في تركيا، وندد المشاركون فيها بالعدوان الإسرائيلي وطالبوا بتحرك ضد إسرائيل.

واستدعت وزارة الخارجية التركية السفير الإسرائيلي، بعد الهجوم الذي شنته القوات الإسرائيلية على سفينة تركية مشاركة في 'أسطول الحرية'.
وأفاد دبلوماسي تركي لوكالة 'فرانس برس' بأنه 'تم استدعاء السفير (غابي ليفي) إلى وزارة الخارجية وسننقل رد فعلنا بأشد لهجة'.
وأعلنت السلطة الوطنية الحداد لثلاثة أيام على شهداء الهجوم الإسرائيلي على سفن كسر الحصار.

وندد الرئيس محمود عباس بالمجزرة الإسرائيلية بحق المتضامنين على متن سفن كسر الحصار المتوجهة إلى قطاع غزة.
و إن القيادة الفلسطينية ستجتمع مساء اليوم، لبحث تداعيات الهجوم الإسرائيلي الخطير الذي استهدف المتضامنين العزل.

وأكد ياسر عبد ربه أمين سر اللجنة التنفيذية لمنظمة التحرير الفلسطينية، تقدير السلطة الوطنية الكبير للمتضامنين وجهودهم لرفع الحصار الإسرائيلي الجائر على قطاع غزة.
الرئاسة: العدوان الإسرائيلي على 'أسطول الحرية' جريمة بحق الإنسانية
التاريخ : 31/5/2010 الوقت : 09:05
تجهيز نسخة للطباعة ارسل الخبر

عمان 31-5-2010 وفا- أدانت الرئاسة العدوان الإسرائيلي على سفن 'أسطول الحرية'، الذي أدى إلى سقوط شهداء وجرحى بين المتضامنين مع الشعب الفلسطيني.

ووصف المتحدث الرسمي باسم الرئاسة نبيل ابو ردينة هذا العدوان بالجريمة بحق الإنسانية، حيث تم الاعتداء على متضامنين عزل حاولوا فك الحصار عن القطاع عبر ايصال مواد تموينية للقطاع.

وناشد أبو ردينة المنظمات الدولية والإنسانية التدخل لإغاثة الجرحى، مؤكدا أنه سيكون لهذا العدوان الإسرائيلي تداعيات خطيرة في المنطقة والعالم.
الرئيس: قرار ضرب المتضامنين العزل كان متخذا من قبل القيادة الإسرائيلية بشكل مسبق
ما قامت به إسرائيل عدوانا مركبا
التاريخ : 31/5/2010 الوقت : 09:33
تجهيز نسخة للطباعة ارسل الخبر

عمان 31-5-2010 وفا- أدان السيد الرئيس محمود عباس الجريمة التي ارتكبتها سلطات الاحتلال بحق المتضامنين الدوليين على متن 'اسطول الحرية'.

وأكد سيادته في تصريح لتلفزيون فلسطين، أنه والقيادة الفلسطينية يتابعون هذا الأمر ببالغ الاهتمام، وطالب الأمم المتحدة أن تقف في وجه إسرائيل التي تضرب بعرض الحائط بكل القوانين والأعراف الدولية.

واعتبر الرئيس أن ما قامت به إسرائيل فجر اليوم، عدوانا مركبا، حيث تم قتل من يقدمون المساعدة للشعب الفلسطيني المحاصر في غزة المحاصرة أصلا من قبلها.

وبين سيادته أن اللجنة التنفيذية لمنظمة التحرير واللجنة المركزية لحركة فتح ستجتمعان مساء اليوم، لمناقشة هذه الجريمة واتخاذ الإجراءات اللازمة.

وأكد أن قرار ضرب المتضامنين العزل واحتجازهم على الموانئ الإسرائيلية كان متخذا من قبل القيادة الإسرائيلية بشكل مسبق.

وقال سيادته، 'إننا نعزي أنفسنا وذوي الضحايا ونتمنى الشفاء العاجل للجرحى، خاصة للشيخ رائد صلاح الذي أصيب خلال هذا العدوان'.

وأعلن الرئيس خلال اتصاله مع تلفزيون فلسطين الحداد لمد ثلاثة ايام ، على شهداء العدوان الإسرائيلي بكافة الأرض الفلسطينية تنكس خلالها الأعلام في مقر الرئاسة والمؤسسات الحكومية.
الزوارق الحربية تطلق قذيفة مدفعية تجاه شاطئ مدينة غزة
التاريخ : 31/5/2010 الوقت : 00:11
تجهيز نسخة للطباعة ارسل الخبر

غزة 31-5-2010 وفا- أطلقت الزوارق الحربية الإسرائيلية، الليلة، قذيفة مدفعية تجاه شاطئ مدينة غزة.

وذكر مراسلنا أن دوي انفجار قوي سمع نتيجة إطلاق القذيفة، دون أن يبلغ عن وقوع إصابات.
قتلى وجرحى على متن سفن كسر الحصار
التاريخ : 31/5/2010 الوقت : 06:51
تجهيز نسخة للطباعة ارسل الخبر

غزة 31-5-2010 وفا- هاجم سلاح البحرية الإسرائيلي بدعم جوي، اليوم، قافلة السفن لكسر الحصار على غزة.

وتحدث التلفزيون التركي عن سقوط شهيدين وإصابة أكثر من 50 شخصا بجروح.

وكانت البحرية الإسرائيلية قد هاجمت القافلة خارج المياه الإقليمية الإسرائيلية، مستعملة الرصاص والغاز المسيل للدموع ورغم ذلك واصلت السفينة التركية إبحارها باتجاه شواطئ غزة.

يذكر انه يتم بث الهجوم الإسرائيلي بشكل حي ومباشر وقد شوهد الجنود وهم يصعدون إلى السفن بمساندة مروحيات.

مراسل الجزيرة عباس ناصر ببث حي من السفينة وفجأة سمع أصوات الجنود يتحدثون بالعبرية وهم يقولون 'أين هم أين هم' وانقطع الاتصال مع عباس ناصر.فتح تستنكر الجريمة الإسرائيلية بحق المتضامنين في أسطول الحرية
التاريخ : 31/5/2010 الوقت : 07:40
تجهيز نسخة للطباعة ارسل الخبر

رام الله 31-5-2010 وفا- استنكر أحمد عساف المتحدث باسم حركة فتح الجريمة الإسرائيلية الجديدة بحق المتضامنين مع اهلنا المحاصرين بقطاع غزة.

واعتبر عساف في تصريح صحفي لـ'وفا' أن الجريمة التي ارتكبتها البحرية الإسرائيلية المعززة بالطيران الحربي بحق المتضامنين العزل في عرض البحر تضيف جريمة اخرى للحصار الإسرائيلي على القطاع، وتكشف وجه إسرائيل القبيح الذي يحاول ضرب ومنع كل من يحاول التضامن مع الشعب الفلسطيني.

وطالب الأمم المتحدة والمجتمع الدولي وضع حد لإسرائيل التي تتصرف كدولة فوق القانون، حيث ارتكبت جريمة بحق رعايا أكثر من أربعين دولة ضاربة عرض الحائط بكل القوانين والأعراف الدولية.

وثمن عساف ما يبذله المتضامنون من جهد، مؤكدا وقوف فتح الكامل مع هذه الجهود الدولية لرفع الحصار عن قطاع غزة، وإنهاء الاحتلال عن كافة الأرض الفلسطينية، وتمنى الرحمة لشهداء القضية الفلسطينية الذين سقطوا فجر اليوم، والسلامة والشفاء للجرحى.


الجهاد الإسلامي تندد بالهجوم الإسرائيلي على سفن كسر الحصار
التاريخ : 31/5/2010 الوقت : 07:48
تجهيز نسخة للطباعة ارسل الخبر

رام الله 31-5-2010 وفا- قالت حركة الجهاد الإسلامي إن هجوم قوات الاحتلال على سفن كسر الحصار على غزة اليوم، وإيقاع عشرات الضحايا بين شهيد وجريح يعتبر جريمة صارخة وانتهاكا سافرا من قبل حكومة الاحتلال.

وأوضحت في بيان صحفي أن قوات الاحتلال استهدفت أسطول الحرية ومن على متنه ممن لا يملكون سوى إرادتهم وكميات من المساعدات الإغاثية والإنسانية لمن حرمهم الحصار حق الحياة.

وأضاف أن هذه الجريمة تكشف الوجه البشع لإسرائيل، مشيرة إلى أن هذه المنطقة والعالم لن ينعم بالاستقرار طالما بقي الاحتلال قائماً على أرض فلسطين، ولقد كشفت هذه الجريمة بحق أسطول الحرية الخطر الحقيقي الذي يمثله هذا الاحتلال على البشرية والعالم أجمع.

ودعت الجهاد الإسلامي جماهير شعبنا وأمتنا وكل الأحرار في العالم إلى الخروج في مسيرات الغضب تنديداً بما يرتكبه الاحتلال من عدوان وحصار.تركيا تستدعي السفير الإسرائيلي بعد الهجوم على 'أسطول الحرية'
التاريخ : 31/5/2010 الوقت : 08:13
تجهيز نسخة للطباعة ارسل الخبر

أنقرة 31-5-2010 وفا- استدعت وزارة الخارجية التركية الاثنين السفير الإسرائيلي، بعد الهجوم الذي شنته القوات الإسرائيلية على سفينة تركية مشاركة في 'أسطول الحرية' الذي ينقل ناشطين ومساعدات إلى قطاع غزة.

وأفاد دبلوماسي تركي لوكالة فرانس برس، طالبا عدم كشف اسمه، بأنه 'تم استدعاء السفير (غابي ليفي) إلى وزارة الخارجية وسننقل رد فعلنا بأشد لهجة'.
وأضاف أن المعلومات التي أوردتها منظمة غير حكومية تركية مشاركة في القافلة عن مقتل شخصين وإصابة حوالي ثلاثين بجروح على سفينة مافي مرمرةأنباء عن مقتل عشرة أسخاص من 'أسطول الحرية' وإسرائيل تمنع نشر معلومات
التاريخ : 31/5/2010 الوقت : 08:20
تجهيز نسخة للطباعة ارسل الخبر
انقرة 31-5-2010 وفا- منعت الرقابة العسكرية الإسرائيلية، اليوم، نشر أي معلومات عن القتلى والجرحى الذين نقلوا إلى مستشفيات إسرائيلية بعد الهجوم الإسرائيلي على 'اسطول الحرية' الذي يقل ناشطين ومساعدات إلى قطاع غزة، وذلك حسب ما أفادت به الإذاعة العامة الإسرائيلية صباح الاثنين.
وقتل ما لا يقل عن عشرة أشخاص من المشاركين في 'أسطول الحرية'، حين هاجمت قوات إسرائيلية سفن القافلة التي تنقل ناشطين مؤيدين لإسرائيل إلى غزة ومساعدات إلى سكان القطاع، على ما افادت القناة '10' الإسرائيلية الخاصة.
وأوضحت الإذاعة الإسرائيلية أنها تملك معلومات عن نقل جرحى إلى مستشفى إسرائيلي واحد على الأقل، بدون أن تورد أي تفاصيل أضافية.
كما أفاد متحدث باسم منظمة خيرية تركية مشاركة في القافلة عن مقتل شخصين على الأقل وإصابة ثلاثين بجروح حين هاجمت وحدات كومندوس إسرائيلية سفينة تركية من 'اسطول الحرية'.
وتلقت عدة مستشفيات تعليمات من السلطات الإسرائيلية بالاستعداد لاستقبال جرحى.
'الديمقراطية' تدين الاعتداء على أسطول الحرية وتدعو إلى تدخل دولي عاجل
التاريخ : 31/5/2010 الوقت : 08:32
تجهيز نسخة للطباعة ارسل الخبر

رام الله 31-5-2010وفا- أدانت الجبهة الديمقراطية لتحرير فلسطين وبشدة، اليوم، الاعتداء على أسطول الحرية لكسر الحصار، ودعت إلى تدخل دولي عاجل لوقف عملية القرصنة الإسرائيلية، والسماح للمتضامنين الدوليين على متنها للوصول إلى قطاع غزة.

وقالت الجبهة في بيان صادر عنها، انها تنظر بخطورة بالغة للاعتداء على المتضامنين وسقوط عدد كبير من الضحايا والجرحى منهم، وتعتبر هذا الاعتداء يمثل عربدة إسرائيلية يضع المجتمع الدولي أمام اختبار حقيقي في اتخاذ موقف حازم أمام الجرائم الإسرائيلية ليس فقط ضد شعبنا الفلسطيني بل بتجاوزها الحدود ضد المتضامنين الأجانب مع شعبنا الفلسطيني.

ونعت الجبهة الديمقراطية ضحايا أسطول سفن كسر الحصار، وحيت المتضامنين الأجانب لصمودهم الأسطوري وإرادتهم القوية في وجه آلة الحرب الإسرائيلية، ودعت إلى ضمان سلامة وأمن المتضامنين.

كما دعت جماهير شعبنا للخروج في مسيرات للتنديد بالاعتداء على أسطول الحرية لكسر الحصار عن قطاع غزة.
تظاهرة أمام مقر الحكومة البريطانية في لندن احتجاجا على الاعتداء على أسطول الحرية
التاريخ : 31/5/2010 الوقت : 08:38
تجهيز نسخة للطباعة ارسل الخبر

لندن 31-5-2010وفا- ينظم المنتدى الفلسطيني في بريطانيا بالتعاون مع عدد من المؤسسات البريطانية تظاهرة أمام مقر الحكومة البريطانية في لندن اليوم، للاحتجاج على هجوم القوات الإسرائيلية على سفن المساعدات الإنسانية والذي أدى إلى استشهاد عددا من المتضامنين وجرح العشرات منهم، في عملية قرصنة مخالفة لكل الأعراف والقوانين الدولية.

وكان المتحدث باسم المنتدى الفلسطيني زاهر بيراوي- قد طالب في وقت سابق الخارجية البريطانية بالتحرك العاجل لاتخاذ الخطوات اللازمة للضغط على دولة الاحتلال للكف عن تهديدها للأسطول الإنساني، كما طالب وسائل الإعلام البريطانية بإعطاء هذا الحدث التاريخي الأهمية اللازمة ونقل صورة القرصنة الإسرائيلية بحق المتضامنين الدوليين.

جدير بالذكر أن 28 مواطنا بريطانيا يمثلون عددا من المؤسسات البريطانية يشاركون في الأسطول الإنساني لكسر الحصار عن غزة، من ضمنهم وفد يمثل منظمة تحيا فلسطين 'فيفا باليستينا' وممثلين عن منظمة أصدقاء الأقصى، والحملة البريطانية للتضامن مع فلسطين.
الشعبية: اقتحام الاحتلال أسطول الحرية عملية قرصنة وإرهاب دولة منظم
التاريخ : 31/5/2010 الوقت : 08:37
تجهيز نسخة للطباعة ارسل الخبر

رام الله 31-5-2010 وفا- وصفت الجبهة الشعبية لتحرير فلسطين إقدام قوات الاحتلال الإسرائيلي على اقتحام أسطول الحرية في عرض البحر فجر هذا اليوم، واستشهاد وإصابة العديد من المتضامنين الأجانب بالجريمة الإسرائيلية الجديدة، وعملية قرصنة وإرهاب دولة منظم كشف الوجه الحقيقي العنصري والفاشي لدولة الاحتلال.

وعبرت الجبهة الشعبية لتحرير فلسطين في تصريح صحفي، عن تضامنها الكامل مع المتضامنين الأجانب، داعية مؤسسات الأمم المتحدة وأحرار العالم إلى التدخل لتوفير حماية عاجلة للمتضامنين الأجانب، وإدانة الاحتلال وضمان محاكمة عاجلة له أمام المحاكم الدولية، داعية الأمين العام للأمم المتحدة لعقد جلسة خاصة لمناقشة هذا الاعتداء المجرم الذي يتجاوز القانون الدولي واتفاقية جنيف الرابعة.

ودعت الجبهة الشعوب العربية والإسلامية وكل أحرار العالم للتعبير عن رفضهم لعملية القرصنة هذه، والسياسات الاجرامية المتواصلة ضد أبناء شعبنا الفلسطيني، والانتفاض في وجه الاحتلال، والتظاهر أمام السفارات الإسرائيلية، لإدانة الجرائم الإسرائيلية المتواصلة، وضرورة فك الحصار المفروض عن قطاع غزة.

ودعت جامعة الدول العربية لتحمل مسئوليتها إزاء هذه التطورات، بعقد جلسة طارئة لوزراء الخارجية العرب من أجل اتخاذ قرارات جدية تضع حداً للعربدة الإسرائيلية.

وطالبت الجبهة القوى الفلسطينية بتوحيد موقفها، والتسريع في انهاء الانقسام حتى نواجه متحدين هذه السياسات العدوانية المتواصلة.
بركة: الاعتداء على أسطول الحرية مجزرة خطيرة خطط لها نتنياهو وباراك
التاريخ : 31/5/2010 الوقت : 08:45
تجهيز نسخة للطباعة ارسل الخبر

حيفا 31-5-2010وفا- أكد النائب محمد بركة، رئيس الجبهة الديمقراطية للسلام والمساواة، أن المجزرة التي ارتكبتها قوات الاحتلال الإسرائيلي في عرض البحر فجر اليوم، هي جريمة تم التخطيط لها مسبقا بموجب تعليمات صادرة عن رئيس الحكومة بنيامين نتنياهو ووزير الحرب لديه ايهود باراك، وسقوط عشرات الجرحى والشهداء هو أيضا بموجب الجريمة المخططة.

وقال بركة، إن حكومة جرائم الحرب بحثت طيلة الوقت عن تصعيد دموي في المنطقة، ووجدت في حملة الإغاثة الدولية هذه، فرصة لارتكاب هذه المجزرة لتكون فتيل تصعيد خطيرة في المنطقة.
وشدد بركة على أن هذه المجزرة لا يمكن أن تمر من دون رد فعل وحدوي لجماهيرنا العربية لتقول كلمتها في وجه مجرم ظالم، مشيرا الى أن الجبهة تدعو الى اضراب عام لجماهيرنا العربية، وأن هذا القرار الوحدوي ستعرضه على لجنة المتابعة.

ودعا بركة، إلى إجراء تحقيق دولي في الجريمة التي ارتكبتها حكومة إسرائيل وجيش الاحتلال الخاضع لها، وتقديم مجرمي الحرب من قادة إسرائيل والجيش إلى المحاكمات الدولية. وقال إن 'على بنيامين نتنياهو أن يستخلص النتائج وأن يرحل ومعه وحكومته'.
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو http://shahed-lore.yoo7.com/
حـــمـــودـــ ي
نائب المدير العام
avatar

عدد المساهمات : 878
تاريخ التسجيل : 29/05/2010

مُساهمةموضوع: رد: ذاكرةفلسطين بقلم...حــمــودـي   الثلاثاء سبتمبر 28, 2010 12:14 am


شهر : 6 / حزيران / يونيو

01 /06/ حزيران / يونيو




1 حزيران/يونيو 1948
مجزرة الرملة
عندما خيرت العصابات الإرهابية الصهيونية أهالي مدينة الرملة بين النزوح عن المدينة أو السجن الجماعي، فضل أهالي المدينة البقاء والسجن على الرحيل، وهو ما حمل تلك العصابات على ارتكاب أبشع مجزرة ضد المدنيين الفلسطينيين، راح ضحيتها العشرات من أهالي الرملة، الذين ألقيت جثثهم على الطريق العام بين الرملة واللد، ونتيجة لذلك لم يتبق في المدينة بعد هذه المجزرة سوى 25 عائلة فقط.

1 حزيران/يونيو 1964
المؤتمر الوطني الفلسطيني التأسيسي الأول المنعقد في القدس يعلن قيام منظمة التحرير الفلسطينية.
تأكيداً على عروبة فلسطين ورفضاً للغزوة الاستيطانية الصهيونية قررت جامعة الدول العربية أن يكون لفلسطين مندوباً يمثلها في الجامعة العربية، رغم النكبة ورغم الاحتلال الصهيوني وقد تعاقب على تمثيل فلسطين في الجامعة العربية كل من السيد موسى العلمي والسيد أحمد حلمي عبد الباقي والأستاذ أحمد الشقيري.
وعندما انعقد مؤتمر القمة العربي الأول في العاصمة المصرية القاهرة في 13-1-1964 استجابة لدعوة الرئيس المصري جمال عبد الناصر لمواجهة الخطر الناجم عن عزم إسرائيل تحويل مجرى نهر الأردن.
قرر الملوك والرؤساء العرب إنشاء كيان فلسطيني رداً على التحدي الصهيوني في طمس الشخصية الوطنية للشعب الفلسطيني وتصوير مأساته على أنها قضية لاجئين فقط. وقد كلف الأستاذ أحمد الشقيري بذلك.
وقد قام الأستاذ الشقيري بالاتصال بأبناء فلسطين في مختلف أماكن تجمعهم في قطاع غزة والضفة الغربية والبلاد العربية المضيفة وبلدان العالم المختلفة من أجل الاشتراك في صياغة النظام الأساسي والميثاق القومي وعقد مؤتمر فلسطيني عام.
واختار الشقيري اللجان التحضيرية لهذا المؤتمر من جميع البلاد العربية المضيفة للفلسطينيين. ثم قامت اللجان بإعداد قوائم المرشحين لعضوية المؤتمر الفلسطيني في مناطقها. كما قام الأستاذ الشقيري بتعيين لجنة التنسيق العليا برئاسة الدكتور عزة طنوس للتنسيق بين قوائم المرشحين من مختلف البلاد وإعداد القائمة النهائية بأسمائهم.
وهكذا عقد المؤتمر الوطني التأسيسي الأول بالقدس في الفترة من 28-5 وحتى 2-6-1964، الذي أعلن قيام منظمة التحرير الفلسطينية، وأهدافها الإستراتيجية في الوحدة الوطنية والتعبئة القومية والتحرير.

1 حزيران/يونيو 1974
المجلس الوطني الفلسطيني - الدورة الثانية عشر في القاهرة
تعتبر من أهم الدورات لكونها انعقدت بعد حرب أكتوبر/تشرين أول 1973 في الفترة من 1 إلى 9 -6-1974، وانتقال القضية من حالة اللاسلم واللاحرب إلى دائرة الاهتمام العالمي. وقد ناقشت مسألة العضوية وإضافة 8 أعضاء جدد للمجلس هم أعضاء الجبهة الوطنية الفلسطينية الذين أبعدتهم سلطات الاحتلال خارج الوطن، كما ناقشت التقارير المقدمة واتخذت القرارات التالية:
- تنفيذ القرارات السابقة الخاصة بالعمل العسكري وقيام الوحدة العسكرية بين الفصائل وحماية مخيمات لبنان والتنسيق مع القوى الوطنية اللبنانية لدعم صمود الجنوب اللبناني.
- المطالبة بفتح الجبهات العربية أمام العمل الفدائي والتعاون العسكري مع مصر وسورية.
- تصعيد العمل العسكري وتطوير الميليشيا الشعبية والخدمات الطبية العسكرية.
- رفض قرار مجلس الأمن رقم (338) الصادر بتاريخ 22-11-1973 و تأكيد رفض القرار رقم (242) الصادر عن مجلس الأمن عام 1967.
لكن أهم قرارات هذا المجلس هو برنامج النقاط العشر الذي ينص على:
- رفض القرار (242) الذي يتعامل مع القضية على أساس أنها قضية لاجئين.
- مواصلة الكفاح لإقامة السلطة الوطنية على كل جزء يتم تحريره من ارض فلسطين.
- لا صلح ولا اعتراف ولا تنازل عن الحق الوطني في العودة وتقرير المصير.
- أن أي خطوة تتم هي خطوة في اتجاه قيام الدولة الديمقراطية.
- تشكيل جبهة وطنية أردنية فلسطينية من أجل إقامة حكم وطني ديمقراطي أردني يتلاحم مع الثورة الفلسطينية.
- وحدة النضال الفلسطيني الأردني.
- تعزيز الوحدة الوطنية.
- تناضل السلطة الوطنية بعد قيامها من أجل اتحاد أقطار المواجهة لاستكمال تحرير فلسطين.
- التضامن مع البلدان الاشتراكية وقوى التقدم والتحرر في العالم.
- وضع التكتيك الملائم الذي يخدم تحقيق هذه الأهداف.
وفي هذا الإطار أوصت اللجنة التنفيذية لمنظمة التحرير الفلسطينية برفض التعامل مع القرار( 242 ) وضرورة فتح المجال الدولي لطرح قضية فلسطين وطناً وشعباً وفق الأسس الآتية:
* أن يتم ذلك في إطار مؤتمر دولي.
* أن تشترك منظمة التحرير في المؤتمر ممثلاً شرعياً وحيداً للشعب الفلسطيني.
* أن يستند ذلك المؤتمر على ميثاق الأمم المتحدة وخاصة حق تقرير المصير والقرارات الدولية التي تناولت حقوق الشعب الفلسطيني في أرضه ووطنه.
و تبنى ( برنامج النقاط العشر) الشهير والذي كان أبرز ما جاء فيه : (تناضل (م.ت.ف) بكافة الوسائل وعلى رأسها الكفاح المسلح لتحرير الأرض الفلسطينية وإقامة سلطة الشعب الوطنية المستقلة المقاتلة على كل جزء من الأرض الفلسطينية الذي يتم تحريره ) وعُد هذا البرنامج مدخل التحرك السياسي الفلسطيني العالمي .

1 حزيران/يونيو 1981
اغتيال المناضل نعيم خضر
ولد نعيم خضر في قرية الزبابدة قضاء جنين في الضفة الغربية عام 1939. وفيها تلقى تعليمه الابتدائي والثانوي، التحق بجامعة لوفان في بلجيكا، وحصل منها على شهادة الدكتوراه في القانون الدولي.
انضم في 1967 إلى حركة التحرير الوطني الفلسطيني "فتح"، وكان له نشاط متميز في الأوساط الطلابية ببلجيكا.
ترأس الاتحاد العام لطلبة فلسطين فيها، كما سمي ممثلاً لحركة "فتح" هناك سنة 1969، عين ممثلاً رسمياً لمنظمة التحرير الفلسطينية في بلجيكا سنة 1976 وعمل بهذه الصفة لدى السوق الأوروبية المشتركة ومجلس الحوار العربي الأوروبي. أقام علاقات وثيقة مع عدد كبير من رجال الفكر والسياسة في معظم دول أوروبا الغربية. له عدد كبير من الدراسات وبعض المؤلفات عن القضية الفلسطينية اغتالته المخابرات الإسرائيلية "الموساد" في بروكسيل في 1-6-1981، لما تمتع به من قدرة إقناع للرأي العام الأوروبي بعدالة القضية الفلسطينية، وهو الأمر الذي شكل إحراجاً للموقف الإسرائيلي، واتساعاً واضحاً في حجم القوى الأوروبية المؤيدة للحقوق الفلسطينية.


1حزيران2001: عملية مرقص الدولفنيريوم في تل أبيب : وقوع تفجير في تل أبيب يسفر عن مقتل 22 إسرائيليا وجرح ما يقارب 100 في أكبر عدد من القتلى الإسرائيليين يسقطون منذ بدء انتفاضة الأقصى . وقام بالعملية استشهادي أردني من أصول فلسطينية وأدت العملية لأكبر ساعات من الترقب والتوجس والإنشداد عاشها الشارع الفلسطيني على أثر التهديدات الإسرائيلية بقصف المناطق وتدميرها واحتلالها .

1 حزيران/يونيو 2002
المحتلون الإسرائيليون يدمرون كنيسة القديسة بربارة
قوات الاحتلال الإسرائيلي، تقتحم فجراً قرية عابود في رام الله وتداهم منازلها وتعتدي على مواطنيها، وقبل أن تنسحب يقدم جنود الاحتلال على وضع عبوات ومتفجرات وألغام حول وداخل الكنيسة الأثرية المقدسة "للقديسة بربارة" الأرثوذكسية، وقد انفجرت العبوات مما أدى إلى تدمير هذا الأثر الديني والتاريخي المقدس، والذي يعود إلى القرن الرابع الميلادي في العهد البيزنطي.
وقد أدانت القيادة الفلسطينية هذا العمل البربري والجريمة اللاإنسانية الشنعاء ضد هذا المكان المقدس، والذي يؤمه الحجاج من أنحاء فلسطين والعالم. واصدر الرئيس ياسر عرفات أمراً إلى وزارة الأشغال العامة، للعمل الفوري على إعادة بناء كنيسة "القديسة بربارة" في أقرب وقت ممكن.
ــــــــــــــــــ
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو http://shahed-lore.yoo7.com/
حـــمـــودـــ ي
نائب المدير العام
avatar

عدد المساهمات : 878
تاريخ التسجيل : 29/05/2010

مُساهمةموضوع: رد: ذاكرةفلسطين بقلم...حــمــودـي   الثلاثاء سبتمبر 28, 2010 12:14 am


شهر : 6 / حزيران / يونيو

02 /06/ حزيران / يونيو



2حزيران1916: إطلاق الرصاص على القلعة التركية في مكة المكرمة إيذانا ببدء الثورة العربية الكبرى التى أعلن عنها الشريف الحسين بن علي ضد الأتراك في العاشر منه .

2 حزيران/يونيو 1919
المؤتمر السوري العام، والذي افتتحه الأمير فيصل بن الحسين في دمشق، يرفض اتفاقية سايكس بيكو ووعد بلفور وكل مشروع تقسيمي للمنطقة، وقد حضر المؤتمر 23 مندوباً فلسطينياً من مجموع 73 مندوباً عربياً، وأعلن المؤتمر استقلال سوريا الكبرى وتنصيب فيصل ملكا عليها، لكن الحكم الفيصلي في دمشق، سرعان ما ينتهي إثر معركة ميسلون في 24/7/1920، التي انهزمت فيها قوات الثورة أمام الجيش الفرنسي، ليرحل بعدها الأمير فيصل وينصب ملكاً في العراق.

2 حزيران/يونيو 1939
مصرع خمسة فلسطينيين وإصابة تسعة عشر آخرين في حادث انفجار لغم، زرعه أفراد من منظمة "الأرغون" الصهيونية الإرهابية في إحدى محطات الحافلات بمدينة القدس.

2 حزيران/يونيو 1948
استشهاد القائد الشيخ حسن سلامة
وهو أحد قادة الثورة الكبرى ( 1936 - 1939) وحرب 1948، ولد في قرية قولة قضاء اللد 1913، اشترك في مظاهرات يافا الدامية عام 1933، وطاردته قوات الانتداب فلجأ إلى القرى يدعو أهلها إلى الثورة. وعندما أعلنت الثورة الكبرى في مطلع أيار 1936 أسندت إليه قيادة منطقة اللد-الرملة – يافا، فخطط وقاد عدداً من العمليات العسكرية الناجحة ضد قوات الاحتلال البريطاني والمستعمرات الصهيونية مثل نسف خطوط السكك الحديدية وأعمدة الكهرباء وخطوط المواصلات وإحراق البيارات الصهيونية ونسف قطار اللد حيفا عام 1938، مع رفيقه محمد سمحان الذي استشهد في هذه العملية، والتي جرح فيها حسن سلامة نفسه، وتمكن من النجاة وأطلق لحيته كي يتخفى فدعاه الناس الشيخ وقد لازمه هذا اللقب حتى استشهاده.
بعد توقف أعمال الثورة الكبرى بناء على نداء الملوك والأمراء العرب، غادر فلسطين إلى لبنان وسوريا ثم العراق حيث التحق بالكلية العسكرية، واشترك في حركة الكيلاني وأسندت إليه قيادة (165) مناضلاً فلسطينياً، انضموا إلى الحركة العراقية في محاربة الانجليز، وبعد إخفاق الحركة وهروب قادتها، غادر العراق إلى تركيا ثم ألمانيا حيث أتم تدريبه على القتال وزرع الألغام.
وفي عام 1943 عاد إلى فلسطين جواً مع المناضل ذو الكفل عبد اللطيف وثلاثة من الألمان للاتصال بالقوى الوطنية وإشعال الثورة ضد الانجليز والصهاينة لكن قوات الاحتلال البريطاني اعتقلت ذو الكفل عبد اللطيف واثنان من الألمان وتمكن هو والألماني الثالث من الاختفاء في جبال القدس والانتقال إلى سورية.
عاد إلى فلسطين بعد صدور قرار التقسيم في تشرين الثاني 1947 وأسندت إليه قيادة القطاع الغربي من المنطقة الوسطى ثم منطقة القدس، بعد استشهاد القائد عبد القادر الحسيني في معركة القسطل.
خطط وقاد عدداً من المعارك الناجحة، وأصيب في رئته اليسرى، في معركة رأس العين شمال غرب القدس أثناء قيادته هجوماً مضاداً كاسحاً على مراكز العصابات الإرهابية الصهيونية في 31-5-1948، ونقل إلى المستشفى واستمر رجاله يقاتلون الأعداء بحماسة حتى طردوهم من رأس العين، استشهد القائد حسن سلامة يوم 2-6-1948 بعد أن علم بانتصار رجاله واندحار الأعداء عن رأس العين.

2 حزيران/يونيو 1980
قوات الاحتلال الإسرائيلي تنفذ عملية اغتيال متزامنة في التوقيت ضد بسام الشكعة رئيس بلدية نابلس وكريم خلف رئيس بلدية رام لله, وتقوم بتفجير سيارتيهما، مما يسفر عن إصابتهما بجروح بالغة، اضطر الأطباء لإنقاذ حياتهما إلى قطع ساقيهما.

2 حزيران/يونيو 1999
ثلاثة شعراء إسرائيليين بارزين، هم أهرون شبتاي ، يتسحاق ليئور ، و مئير فزلطير، يعلنون مقاطعتهم لمهرجان الشعر الدولي، الذي أعلنت اسرائيل تنظيمه في مدينة القدس المحتلة تحت رعاية بلديتها، وبحضور رئيسها أيهود اولمرت، يوم الخامس من حزيران/يونيو 1999، في الذكرى ال32 لاحتلال القدس، وهو ما تسميه إسرائيل "يوم تحرير المدينة". وقد نظم شعراء بارزون من فلسطينيي عام 1948، منهم سميح القاسم، مؤتمراً بديلاً في مدينة تل أبيب احتجاجاً على عقد المؤتمر في المدينة المحتلة، فيما قاطع جميع شعراء فلسطين المؤتمر، "لأنه سيتم افتتاحه يوم 5/6 وهو يوم النكسة، وهو يوم شؤم وحزن، تم فيه احتلال الأراضي الفلسطينية والعربية ودخل فيه المحتلون إلى أقدس المدن وأشرفها، تمويهاً من إسرائيل للعالم بأن الأمور بين الفلسطينيين والإسرائيليين طبيعية ولا تشوبها شائبة".

2 حزيران/يونيو 2003
الرئيس ياسر عرفات يصدر قراراً بتشكيل مجلس القضاء الأعلى برئاسة الأستاذ زهير موسى الصوراني، رئيساً للمحكمة العليا ورئيساً لمجلس القضاء الأعلى.

2 حزيران/يونيو 2005
إسرائيل تفرج وبشكل منفرد ودون التنسيق مع السلطة الوطنية، عن 400 أسير ومعتقل فلسطيني من معتقلاتها. وكان من المفترض من تطلق إسرائيل سراح 900 أسير ومعتقل فلسطيني، حسبما تم الاتفاق عليه كإجراء حسن نية خلال مؤتمر شرم الشيخ الذي انعقد في شهر شباط/فبراير 2005.

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو http://shahed-lore.yoo7.com/
حـــمـــودـــ ي
نائب المدير العام
avatar

عدد المساهمات : 878
تاريخ التسجيل : 29/05/2010

مُساهمةموضوع: رد: ذاكرةفلسطين بقلم...حــمــودـي   الثلاثاء سبتمبر 28, 2010 12:15 am


شهر : 6 / حزيران / يونيو

03 /06/ حزيران / يونيو





3 حزيران/يونيو 1922
تشرشل يصدر الكتاب الأبيض
أدرك الفلسطينيون خطورة تصريح بلفور والسياسة البريطانية والهجرة اليهودية والاستيلاء على الأرض وطردهم منها، فانفجروا في الثورات عام 1919 و عام 1920 وعام 1921.
جاء وزير المستعمرات البريطانية تشرشل إلى فلسطين ليطلع ميدانياً على الوضع والاستماع إلى أراء الفلسطينيين الذين كانوا يطالبون بإلغاء تصريح بلفور.
بعد عودته إلى لندن استقبل وفداً فلسطينياً طالبه أيضاً بإلغاء تصريح بلفور. وقد كان تشرشل متعاطفاً مع الصهيونية ومستخفاً بالحقوق العربية وظهر ذلك في كتابه الأبيض، الذي ينص على شرح سياسة بريطانيا في فلسطين وتفسيرها لتصريح بلفور على النحو التالي:
- إن هدف التصريح ليس تحويل فلسطين إلى وطن يهودي، بل إقامة الوطن في جزء منها على أن لا يؤدي ذلك إلى إخضاع السكان أو اختفاء اللغة والثقافة العربية.
- نفي تصريح وايزمن بالعزم على أن تكون فلسطين يهودية كما أمريكا أمريكية وانجلترا انجليزية.
- نفي حجة العرب بتعهدات انجلترا إلى الشريف حسين والتأكيد على أن فلسطين قد استثنيت من التعهدات بناء على الفقرة الواردة في رسالة مكماهون إلى الحسين بتاريخ 24-10-1915 التي أشارت إلى الجهة الواقعة غرب دمشق.
- إقامة حكم ذاتي بعد مدة تدار فيها البلاد عن طريق مجلس تشريعي يتألف من تسعة أعضاء ثلاثة مسلمين وثلاثة مسيحيين وثلاثة يهود وهم جميعاً منتخبون بالإضافة إلى أحد عشر عضواً يعينهم المندوب السامي. - التمسك بتصريح بلفور ووجود اليهود في فلسطين حق وليس منه.
- تأليف لجنة خاصة من أعضاء المجلس التشريعي الجديد للبحث مع إدارة الانتداب في الأمور المتعلقة بتنظيم الهجرة على أساس طاقة البلاد الاقتصادية على الاستيعاب.
وقد رحب الصهاينة بالكتاب أما العرب فقد رفضوه وطالبوا بإلغاء تصريح بلفور ووقف الهجرة والاستيلاء على الأرض، واعتبروا المجلس التشريعي خديعة للحصول على اعتراف العرب بالانتداب وتصريح بلفور والهجرة وسياسة الوطن القومي.

3 حزيران/يونيو 1939
مصرع تسعة مواطنين فلسطينيين، وإصابة أربعين آخرين في انفجار لغم زرعه أفراد من عصابة "الأرغون" الصهيونية الإرهابية في مدينة القدس.

3حزيران/يونيو 1982
السفير الإسرائيلي في العاصمة البريطانية لندن شلومو ارغوف، يتعرض لمحاولة اغتيال، اتخذتها الحكومة الإسرائيلية ذريعة لشن حرب ضد قوات منظمة التحرير الفلسطينية في لبنان واجتياح الأراضي اللبنانية.

3حزيران/يونيو 1999
جماهير الشعب الفلسطيني بكافة شرائحه وقواه وفعالياته الوطنية والشعبية، تلبي الدعوة أحياءً ليوم الغضب الفلسطيني ضد الاستيطان، التي وجهها المؤتمر الوطني الخامس لمواجهة الاستيطان، الذي انعقد في مدينة رام الله يوم 31/5/1999، وقد توجهت جموع غفيرة من أبناء شعبنا في مسيرات سلمية متفرقة من كافة مدن وقرى ومخيمات محافظات الوطن باتجاه الأراضي المهددة بالاستيطان والمصادرة من قبل قوات الاحتلال والمستوطنين اليهود، فيما شهدت جميع المحافظات إضراباً تجارياً جزئياً، لكن قوات الاحتلال تصدت للمحتجين سلمياً، مما أدى إلى استشهاد مواطن وإصابة العشرات بجروح مختلفة، بعد مواجهات دامية.

3حزيران/يونيو 2002
محكمة العدل العليا الفلسطينية تصدر في جلستها في مدينة غزة قراراً بالإفراج عن الأخ احمد سعدات أمين عام الجبهة الشعبية لتحرير فلسطين، والموقوف منذ عدة أشهر. والقيادة الفلسطينية برئاسة ياسر عرفات تعبر عن احترامها لقرار محكمة العدل العليا، لكنها تؤكد على أن عدم تنفيذ القرار في هذه الظروف، إنما يعود إلى التهديدات الإسرائيلية، خاصة وان قوات الاحتلال الإسرائيلي قامت بإغلاق مدينة أريحا بعد صدور القرار مباشرة، وهدد ناطق باسم رئيس الوزراء الإسرائيلي ارئيل شارون باغتيال سعدات.

3حزيران/يونيو 2004
مجمع اللغة العربية في جمهورية مصر العربية، يختار الدكتور صادق أبو سليمان، المحاضر وأستاذ العلوم اللغوية والعروض في جامعة الأزهر في مدينة غزة، عضواً فيه ممثلاً عن فلسطين. وهذه هي المرة الأولى التي يختار فيها فلسطيني في مثل هذا المنصب.
ـــــــــــــــــــــ
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو http://shahed-lore.yoo7.com/
 
ذاكرةفلسطين بقلم...حــمــودـي
الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 6 من اصل 14انتقل الى الصفحة : الصفحة السابقة  1 ... 5, 6, 7 ... 10 ... 14  الصفحة التالية

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
الشهد والمعرفه :: منتديات متنوعه :: منتدى الثقافة-
انتقل الى: