الشهد والمعرفه




وشكرا
ادارهhttp://i69.servimg.com/u/f69/15/19/34/41/get10.gif المنتدي




منتدي العطاء و المعرفه وتجمع الاصدقاء
 
الرئيسيةالبوابةاليوميةمكتبة الصورس .و .جبحـثالأعضاءالمجموعاتالتسجيلدخول
المواضيع الأخيرة
» اروع انشودة في العالم
الخميس يناير 17, 2013 3:47 am من طرف حكمة

» **الرقية الشرعية**
الأربعاء ديسمبر 14, 2011 1:50 pm من طرف شهد المحبه

» //مواقع دينية مفيدة جداً//
الإثنين ديسمبر 12, 2011 12:38 pm من طرف شهد المحبه

» ديكورات ناعمة
الأحد أغسطس 14, 2011 6:42 am من طرف اميرة بهمستي

» السيدة زينب الكبرى ..... الجزء الاول‏
الأربعاء أغسطس 10, 2011 3:58 pm من طرف شهد المحبه

» للبنات فقط ........بالصور احدت فساتين زفاف 2011
الأربعاء أغسطس 03, 2011 9:24 am من طرف اميرة بهمستي

» تعرف على شخصيتك
السبت يوليو 23, 2011 3:21 am من طرف اميرة بهمستي

» نكت بضحكككككككككككككك
الجمعة يوليو 22, 2011 7:43 am من طرف اميرة بهمستي

» تخيل ماهو داخل بالك
الجمعة يوليو 22, 2011 7:06 am من طرف اميرة بهمستي

أفضل 10 أعضاء في هذا المنتدى
اللؤلؤة - 926
 
حـــمـــودـــ ي - 878
 
شهد المحبه - 365
 
قمر الليل - 260
 
اميرة بهمستي - 161
 
nnyna - 102
 
قاهرة الزمن - 89
 
عاشق دمياط - 57
 
المسافر - 50
 
بنت الاكابر - 50
 

شاطر | 
 

 ذاكرةفلسطين بقلم...حــمــودـي

اذهب الى الأسفل 
انتقل الى الصفحة : الصفحة السابقة  1 ... 7 ... 11, 12, 13, 14  الصفحة التالية
كاتب الموضوعرسالة
حـــمـــودـــ ي
نائب المدير العام
avatar

عدد المساهمات : 878
تاريخ التسجيل : 29/05/2010

مُساهمةموضوع: ذاكرةفلسطين بقلم...حــمــودـي   الإثنين سبتمبر 27, 2010 10:14 pm

تذكير بمساهمة فاتح الموضوع :

مـــــــن ذاكـــــــرة فلسطيـــــــــــن


الاخوة الافاضل
يتم انشاء هذا الموضوع لاهميته وحاجتنا اليه في التاكد من الاحداث الفلسطينية والدولية والعربية وخاصة ما يخص قضيتنا .............
وقد تم التفكير في اعداد هذه الذاكرة وضبط تواريخها ومعلوماتها نظرا للاخطاء الفادحة التي نراها في بعض المنشورات هنا وهناك .... وقد ساهمت الانترنت وطرق الطباعة واختلاف البرمجيات في قلب التواريخ واحيانا الخلط في تسمية الشهور ... مما يزيد في ارتباك الباحث عن المعلومة الصحيحة ....

ولهذا سيتم تزويد هذه الزاوية بكل ما هو ضروري وصحيح ليكون مرجعا لمن يبحث عن معلومة بطريقة منظمة ومرتبة , حسب الترتيب التالي :
سيتم افراد كل شهر على حده ابتداء من شهر 1 الى شهر 12 مع تسمية الشهوروستكون متوالية شهر بعد شهر بانتظام .
سيتم افراد كل ايام الشهر من 1 الى 31 بحسب تعداد ايام الشهور .
سيتم تجميع الاخبار والاحداث التي تصادف يوما واحدا في نشرة واحدة ليسهل على المتصفح متابعة الايام والشهور بسهولة ...
سيتم تغذية الموضوع باستمرار وما نحصل عليه من معلومات متجددة و صحيحة

نتمنى ان نرضيكم ونقدم لكم افضل ما لدينا .....



وبالله التوفيق


عدل سابقا من قبل حـــمـــودـــ ي في السبت فبراير 12, 2011 7:22 am عدل 1 مرات
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو http://shahed-lore.yoo7.com/

كاتب الموضوعرسالة
حـــمـــودـــ ي
نائب المدير العام
avatar

عدد المساهمات : 878
تاريخ التسجيل : 29/05/2010

مُساهمةموضوع: رد: ذاكرةفلسطين بقلم...حــمــودـي   الثلاثاء سبتمبر 28, 2010 2:12 am


شهر : 10 / تشرين اول / اكتوبر


10/25 / تشرين اول / اكتوبر



25 تشرين أول/أكتوبر 1974
وفد من منظمة التحرير الفلسطينية يشترك لأول مرة في اجتماعات منظمة الأمم المتحدة للتربية والعلوم والثقافة "اليونسكو"، بعد رأي اللجنة القانونية لليونسكو ، باعتبار المنظمة عضوا مراقبا في الأمم المتحدة .

25 تشرين أول/أكتوبر 1974
الرئيس الفرنسي فاليري جيسكار ديستان يطالب في مؤتمر صحفي عقده في مقر الرئاسة الفرنسية "قصر الاليزيه" بوطن للشعب الفلسطيني داعيا إلى تحديد صورة هذا الوطن في المفاوضات الدولية الجارية.

25 تشرين أول/أكتوبر 1968
جبهة ثوار فلسطين تندمج في حركة التحرير الوطني الفلسطيني "فتح" .

25 تشرين أول/أكتوبر 1999
تم وبصورة رسمية افتتاح الممر الآمن بين الضفة الغربية وقطاع غزة، الذي نصت عليه اتفاقيات السلام الموقعة بين منظمة التحرير الفلسطينية وإسرائيل، بيد إن هذا الممر أغلق بعد اقل من عام على تدشينه من قبل إسرائيل وظل كذلك لسنوات عديدة.

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو http://shahed-lore.yoo7.com/
حـــمـــودـــ ي
نائب المدير العام
avatar

عدد المساهمات : 878
تاريخ التسجيل : 29/05/2010

مُساهمةموضوع: رد: ذاكرةفلسطين بقلم...حــمــودـي   الثلاثاء سبتمبر 28, 2010 2:13 am


شهر : 10 / تشرين اول / اكتوبر


10/26 / تشرين اول / اكتوبر



26 تشرين أول/أكتوبر 1929
انعقاد المؤتمر النسائي الفلسطيني وكان أول مؤتمر نسائي عربي فلسطيني، وقد عقد في القدس في 26-10-1929 بحضور أكثر من 300 سيدة، وأصدر قرارات عبرت بصدق عما كان شعب فلسطين يتطلع إليه ويطلبه آنذاك. وكانت الأجواء السياسية الوطنية التي سادت فلسطين منذ بداية الاحتلال البريطاني قد جعلت النشاط النسائي ذا طبيعة سياسية عامة فلم يعد مقصورا على الجوانب الاجتماعية. ولذا آزرت النساء الفلسطينيات الرجال في العمل الوطني النضالي، وشاركن في المظاهرات وتقديم المساعدات وجمع الأموال للمجاهدين وقام بعضهن بنشاط سياسي في الخارج. وقد شهد عام 1929 بداية مشاركة المرأة الفلسطينية الفعلية المنظمة في العمل السياسي إثر تصاعد أحداث ثورة البراق وانتشارها في جميع أنحاء فلسطين، وقد وقع على النساء عبء كبير بعد أن هدمت البيوت وتشردت الأسر وزج بالكثيرين في السجون.
وفي يوم 20/10/1929 تشكلت من بعض قريبات العاملين في الحقل السياسي وزعماء الحركة الوطنية في فلسطين لجنة قررت الدعوة إلى مؤتمر نسائي عام في 26/10/1929 للنظر في أمور الوطن. وقد عقد المؤتمر في منزل زوجة عوني عبد الهادي بالقدس وحضرته مجموعة من السيدات المثقفات من معظم مدن وقرى فلسطين زاد عددهن عن ثلاثمائة، وترأست المؤتمر زوجة موسى كاظم الحسيني رئيس اللجنة التنفيذية العربية، وقد اتخذ المؤتمر بالإجماع مجموعة قرارات برفض وعد بلفور والهجرة اليهودية، وبتأييد إقامة حكومة وطنية مسؤولة أمام مجلس نيابي، وبقيام المرأة العربية الفلسطينية بنهضة نسائية أسوة بالأقطار العربية المجاورة وبتنشيط التجارة والصناعة الوطنيتين لأنهما أفضل ضمان لثروة البلاد وأقوى دعامة لعمرانها وبتعزيز الارتباط الاقتصادي مع سورية وغيرها من البلاد العربية.
انتخب المؤتمر من بين عضواته لجنة تنفيذية لمدة ستة أشهر تمثل المرأة الفلسطينية وتتضامن مع الرجل في المطالب السياسية والمواقف الوطنية. وعهد إلى هذه اللجنة التنفيذية النسائية أن تتماشى جهودها مع جهود اللجنة التنفيذية العربية في البلاد وأصبحت تسمى: اللجنة التنفيذية للسيدات العربيات.
وبعد انتهاء المؤتمر خرجت السيدات على الرغم من معارضة سلطة الانتداب في مظاهرة احتجاج طافت شوارع القدس في ثمانين سيارة ومرت بدور قناصل الدول الأجنبية، ولما وصلت إلى دار المندوب السامي البريطاني لورد تشانسيلور حملت إليه خمس سيدات مذكرة بمطالب المؤتمر ومنها: إلغاء وعد بلفور الذي هو أساس الكوارث وسبب إراقة الدماء، وتوقيف الهجرة اليهودية وإلغاء قانون العقوبات المشتركة ومعاملة السجناء العرب معاملة تماثل معاملة مسجوني اليهود والإنفاق على العرب بمقدار ما ينفق على اليهود. وقد ألقت إحدى السيدات كلمة قالت فيها: هذا عمل تقوم به السيدات العربيات لأول مرة في تاريخ فلسطين وهن الآن يضحين بكل شئ ليساعدن رجالهن في إنقاذ الوطن من مصائبه وتخليصه من آلامه.
دأبت اللجنة التنفيذية للسيدات العربيات بعد المؤتمر على العمل على مختلف المجالات الوطنية، كتقديم المساعدات وجمع المعونات لأسر المجاهدين وضحايا انتقال الأراضي وتقديم الاحتجاجات والمطالبة بالحقوق والقيام بالمظاهرات. كما أخذت تتصل بالكتل النسائية العربية والأجنبية لإثارة الاهتمام بالقضية الفلسطينية وقد انتهت جهودها إلى عقد أول مؤتمر نسائي عربي في القاهرة لبحث القضية الفلسطينية برئاسة هدى شعراوي عام 1938.

26/ تشرين الأول1973:
في مجال خسائر العدو المعلنة ذكرت الهيرالد تربيون أن وزارة الدفاع الأمريكية تقدرها بخمسة آلاف قتيل وجريح و120 طائرة و 800 دبابة مدرعة بينما ذكر محمد حسنين هيكل في الأهرام أنها 900 دبابة أي نصف قواتها المدرعة و 160 طائرة أي ثلث قواتها الجوية و 605 آلاف قتيل.
أما مراسل نيوزويك الذي شهد معركة الحفاظ على الجسور في الأيام الأولى من للحرب فيقول أن ثلاثة طائرات من بين خمس طائرات للعدو كانت تسقطها فوق القناة المضاداة الرضية.

26 تشرين أول/أكتوبر 1974
مؤتمر القمة العربية السابع الرباط المغرب انعقد هذا المؤتمر في الرباط بين 26-30/10/1974 وقد حضرته جميع الدول العربية ومنها الصومال التي انضمت الى جامعة الدول العربية بعد مؤتمر الجزائر. كما كان التمثيل فيه عموما على مستوى القمة فعلا باستثناء ليبيا التي أوفدت سفيرها في باريس ممثلا شخصيا للرئيس الليبي. ورغم عدم صدور بيان ختامي رسمي عن المؤتمر فإن ما نشر عنه فيما بعد يشير إلى أنه كان أكثر مؤتمرات القمة العربية إيجابية وأهمية، وقد كان من أهم المقررات العلنية التي اتخذها مؤتمر الرباط مايلي:
1- التسوية النهائية لمسألة تمثيل الشعب الفلسطيني: فقد قرر المؤتمر بالإجماع هذه المرة أي بموافقة الأردن أن منظمة التحرير الفلسطينية دون سواها هي الممثل الشرعي الوحيد لهذا الشعب وبذلك وضع المؤتمر حلا لنزاع عربي كاد يعصف بالتضامن العربي إضافة إلى كونه ورقة طالما لعبت بها أمريكا وإسرائيل لتجميد الصراع العربي- الإسرائيلي.
2- تخصيص دعم مالي سنوي قدره 2.350 مليون دولار لدول المواجهة ومنظمة التحرير الفلسطينية.
3- دراسة الاحتمالات العسكرية المقبلة واتخاذ التدابير اللازمة لدرء أي عدوان إسرائيلي جديد.
4- تمتين التعاون العربي الأوروبي والعربي الآسيوي والعربي الأفريقي بعدما تبينت جدوى هذا التعاون.
وقد تبين فيما بعد أن مؤتمر الرباط اتخذ مجموعة من القرارات تضمنت تحديد الهدف المرحلي للأمة العربية والأسس التي يقوم عليها العمل العربي المشترك في شتى المجالات وبخاصة ما يتعلق بدعم نضال الشعب الفلسطيني.
وفيما يلي موجز لهذه القرارات:
1. في مجال تحديد الهدف المرحلي للأمة العربية: أكد الملوك والرؤساء قرارات مؤتمرهم السادس في الجزائر بشأن التزام الدول العربية كلها بتحرير جميع الأراضي العربية المحتلة واستعادة الحقوق الوطنية للشعب الفلسطيني وفق ما تقرره منظمة التحرير الفلسطينية.
2. في مجال الأسس التي يقوم عليها العمل العربي المشترك: قرر المؤتمر تعزيز القوى الذاتية للدول العربية عسكريا واقتصاديا وسياسيا وتحقيق تنسيق سياسي وعسكري واقتصادي عربي فعال مما يؤدي إلى تحقيق تكامل عربي في مختلف المجالات. كما قرر قبول أية محاولة لتحقيق أية تسويات سياسية جزئية انطلاقا من قومية القضية ووحدتها، قضية فلسطين هي قضية العرب جميعا ولا يجوز لأي طرف عربي التنازل عن هذا الالتزام.
3. في مجال نضال الشعب الفلسطيني أكد المؤتمر حق الشعب الفلسطيني في إقامة السلطة الوطنية المستقلة بقيادة منظمة التحرير الفلسطينية بوصفها الممثل الشرعي الوحيد للشعب الفلسطيني على أية أرض فلسطينية يتم تحريرها.
4. وأعلن التزام جميع الدول العربية بالحفاظ على الوحدة الوطنية الفلسطينية وعدم التدخل في الشؤون الداخلية للعمل الفلسطيني.

26 تشرين أول/أكتوبر 1994
الاردن يوقع معاهدة سلام مع اسرائيل في وادي عربة بالقرب من مدينة العقبة الاردنية على الحدود بين الجانبين، وقد جاءت هذه المعاهدة ثمرة مفاوضات بين الجانبين استمرت ثلاث سنوات بحضور الرئيس الأمريكي بيل كلنتون.

26 تشرين أول/أكتوبر 1995
اغتيال الدكتور فتحي الشقاقي مؤسس وأمين عام حركة الجهاد الإسلامي في فلسطين والشهيد الدكتور فتحي إبراهيم عبد العزيز الشقاقي مؤسس وأمين عام حركة الجهاد الإسلامي في فلسطين، من قرية " زرنوقة " بالقرب من يافا في فلسطين المحتلة عام 1948. شردت عائلته من القرية بعد تأسيس إسرائيل عام 1948 وهاجرت إلى قطاع عزة حيث استقرت في مدينة رفح، وأسرة الشهيد الشقاقي هي أسرة فقيرة حيث يعمل الأب عاملاً.
ولد فتحي الشقاقي في مخيم رفح للاجئين عام 1951، وفقد أمه وهو في الخامسة عشرة من عمره، وكان أكبر إخوته، درس في جامعة بيرزيت بالضفة الغربية وتخرج من دائرة الرياضيات وعمل لاحقاً في سلك التدريس بالقدس في المدرسة النظامية ثم أكمل دراسته في جامعة الزقازيق، وعاد إلى الأراضي المحتلة ليعمل طبيباً في مشفى المطلع بالقدس وبعد ذلك عمل طبيباً في قطاع غزة.
كان الشهيد فتحي الشقاقي قبل العام 1967 ذا ميول ناصرية، ولكن هزيمة العام 1967، أثرت تأثيراً بارزاً على توجهاته، حيث قام بالانخراط في سنة 1968 بالحركة الإسلامية إلا أنه اختلف مع الإخوان المسلمين، وبرز هذا الخلاف بعد سفر الشهيد لدراسة الطب في مصر عام 1974 م فأسس الشهيد ومجموعة من أصدقائه حركة الجهاد الإسلامي أواخر السبعينيات. اعتقل الشقاقي في مصر في 1979 بسبب تأليفه لكتابه «الخميني، الحل الإسلامي والبديل»، ثم أعيد اعتقاله في 20/7/1979 على خلفية نشاطه السياسي والإسلامي لمدة أربعة أشهر. عاد إلى فلسطين في 1/11/1981 سراً بعد أن أفرجت عنه السلطات المصرية.
قاد بعدها الشقاقي حركة الجهاد الإسلامي في فلسطين وسجن في غزة عام 1983 لمدة 11 شهراً، ثم أعيد اعتقاله مرة أخرى عام 1986 وحكم عليه بالسجن الفعلي لمدة 4 سنوات و5 سنوات مع وقف التنفيذ:
لارتباطه بأنشطة عسكرية والتحريض ضد الاحتلال الإسرائيلي ونقل أسلحة إلى القطاع" وقبل انقضاء فترة سجنه قامت السلطات العسكرية الإسرائيلية بإبعاده من السجن مباشرة إلى خارج فلسطين بتاريخ 1 أغسطس (آب) 1988 بعد اندلاع الانتفاضة الفلسطينية. تنقل بعدها الشقاقي بين العواصم العربية والإسلامية لمواصلة جهاده ضد الاحتلال الصهيوني إلى أن اغتالته أجهزة الاستخبارات الإسرائيلية "الموساد" في مالطا يوم الخميس26/10/1995 وهو في طريق عودته من ليبيا إلى دمشق بعد جهود قام بها لدى العقيد القذافي بخصوص الأوضاع المأساوية للشعب الفلسطيني على الحدود المصرية.
ويعد الدكتور فتحي الشقاقي أحد أبرز رموز التيار المستنير داخل الحركة الإسلامية لما يتمتع به من ثقافة موسوعية، واستيعاب عقلاني لمشكلات الحركات الإسلامية وقضاياها في العالم العربي والإسلامي. كما يعتبر مجدد الحركة الإسلامية الفلسطينية وباعثها في اتجاه الاهتمام بالعمل الوطني الفلسطيني، وإعادة تواصلها مع القضية الفلسطينية عبر الجهاد المسلح، فدخلت بذلك طرفاً رئيسياً ضمن قوى الإجماع الوطني الفلسطيني بعد طول غياب.
وقد صدرت في القاهرة عن مركز يافا للدراسات موسوعة بأعمال الشهيد المعلم الدكتور فتحي الشقاقي السياسية والفكرية والثقافية تعكس شخصية الشهيد المعلم فتحي الشقاقي وآرائه ومواقفه.
ــــــــــــــــ
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو http://shahed-lore.yoo7.com/
حـــمـــودـــ ي
نائب المدير العام
avatar

عدد المساهمات : 878
تاريخ التسجيل : 29/05/2010

مُساهمةموضوع: رد: ذاكرةفلسطين بقلم...حــمــودـي   الثلاثاء سبتمبر 28, 2010 2:14 am


شهر : 10 / تشرين اول / اكتوبر


10/27 / تشرين اول / اكتوبر


27 تشرين أول/أكتوبر 1933
تظاهرة كبرى في يافا بعد صلاة يوم الجمعة ، شاركت فيها وفود من شرق الأردن وسوريا ووقعت خلالها صدامات عنيفة مع قوات الأمن البريطانية وسقط أكثر من 30 شهيداً ومائتي جريح بمن فيهم زعيم الحركة الوطنية الفلسطينية موسى كاظم الحسيني، واعتقل كثيرون من رجالات الحركة الوطنية، وامتدت الاضطرابات إلى سائر أنحاء فلسطين واستمرت أسبوعاً وعادت اللجنة التنفيذية وقررت القيام بتظاهرة أخرى بعد شهرين في يوم عيد الفطر. وقد جاءت هذه المظاهرات التي عمت أنحاء البلاد نتيجة انعقاد مؤتمر الشباب العربي الذي اعتبر رديفاً للجنة التنفيذية لكنه تحول إلى حزب برئاسة يعقوب الغصين بعد استشهاد موسى كاظم الحسيني بتاريخ:
26اذار/1934 وتلاشي اللجنة التنفيذيةسنة 1934.
وقد أدت إصابة زعيم الحركة الوطنية موسى الحسني إلى وفاته بعد عدة أشهر. وكان الحسني شغل بعض المناصب العالية في الدولة العثمانية متنقلاً في عمله بين أرجاء الدولة العثمانية، فعمل في اليمن والعراق ونجد واستانبول ذاتها بالإضافة إلى فلسطين.
ونظراً لخدماته الجليلة للدولة العثمانية، منح لقب (باشا)، وعندما انهارت الدولة العثمانية بعد الحرب العالمية الأولى، ووقعت فلسطين في قبضة بريطانيا كان موسى كاظم (باشا) الحسيني يشغل منصب رئاسة بلدية القدس، كما تم انتخابه رئيساً للجنة التنفيذية للمؤتمر الوطني الفلسطيني.
كان موسى أول من رفع صوته في وجه الانتداب البريطاني، وأول من دعا أهل فلسطين إلى الاحتجاج والتظاهر وإعلان السخط والغضب ضد وعد بلفور، فتولى قيادة أول مظاهرة شعبية في تاريخ فلسطين عام 1920م، وبسبب ذلك عزلته سلطات الانتداب البريطاني عن رئاسة بلدية القدس، فلم يكترث واستمر في نضاله الدؤوب، واشترك في الكثير من المظاهرات، كانت آخرها مظاهرة يافا في 27/10/1933، حيث أصيب فيها بضربات هراوات قاسية من قبل الجنود الإنجليز ظل بعدها طريح الفراش ، حتى فارق الحياة سنة 1934م.

27 تشرين أول/أكتوبر 2004
تدهور مفاجئ في صحة الرئيس ياسر عرفات . ففي مثل هذا اليوم وصل إلى رام الله في الضفة الغربية، اطباء من ثلاث دول عربية : مصر والاردن وتونس ، للوقوف على صحة الرئيس عرفات ومدى خطورة مرضه.
وفي اليوم التالي قرر الرئيس عرفات قبول نصيحة الطواقم الطبية التي أشرفت على الفحوصات التي أجريت لسيادته في مقر إقامته المحاصر في المقاطعة في رام الله، بالسفر إلى فرنسا لتلقي العلاج.
وصدر بيان عن القيادة الفلسطينية، جاء فيه " بعد التشاور المكثف مع أطقم الأطباء من الدول الشقيقة الثلاث: مصر والأردن وتونس، بالإضافة إلى الطاقم الطبي الفلسطيني، قرر الرئيس عرفات قبول النصيحة الطبية، بالتوجه غداً صباحاً(29/10/2004) إلى فرنسا لتلقي العلاج، بعد أن أكد الأطباء أن حالته تستدعي العلاج في الخارج لعدم توفرها في رام الله. وسيتوجه سيادة الرئيس عرفات إلى فرنسا صباح الجمعة، بعد أن قام الرئيس الفرنسي، جاك شيراك، والحكومة الفرنسية مشكورة، بتأمين طائرة خاصة تحتوي على كافة الاحتياجات الطبية الضرورية، وكذلك قيام جلالة الملك الأردني، عبد الله الثاني، بتأمين طائرة مروحية ستصل غداً لنقل السيد الرئيس إلى عمان، حيث سيتوجه بعدها مباشرة إلى باريس.
وفي حين ذكر أن حالة السيد الرئيس مستقرة. قال الدكتور أشرف الكردي، الطبيب الخاص للسيد الرئيس، أن حالة السيد الرئيس الصحية الآن جيدة، وقد جلسنا معه عدة مرات وتبادلنا الحديث والنكات، وكانت معنوياته كالعادة عاليةً جداً.
وتلا الدكتور الكردي بيان اللجنة الطبية، المؤلفة من أطباء من تونس والأردن ومصر وفلسطين.
وقال د. الكردي: إن حوالي 15 طبيباً اجتمعوا لدراسة حالة السيد الرئيس، مضيفاً أنه بعد استعراض المسيرة المرضية، والفحص السريري المطلوب، والنظر والتدقيق في جميع الفحوصات التي أجريت له، تبين أنه يعاني من ضعف بسيط في الصفائح الدموية. وأن سبب هذا الضعف الآن غير معروف، وهناك حاجة إلى فحوصات كثيرة ومتعددة، ومع الأسف فإن هذه الفحوصات غير متوفرة في رام الله، لذلك ارتأت اللجنة الطبية المكلفة من الأطباء التي ذكرتها، أن يسافر سيادة الرئيس إلى مركز متقدم في الخارج للفحوصات والتشخيص، وكذلك الأمر للعلاج.
و نفى الدكتور الكردي، بشدة، وجود أي أمراض أخرى للسيد الرئيس كما حاول البعض الترويج لها. وأضاف أن السيد الرئيس قبل بتوصيات اللجنة الطبية بكل سرور.
وفيما يتعلق بالاتصالات الجارية حول ضمان عودة السيد الرئيس إلى رام الله، الذي ظل محاصراً من قبل قوات الاحتلال الإسرائيلي في مقر المقاطعة، ذكر مصدر رسمي أن عودة الرئيس بعد إتمام العلاج هي حق مكفول له، هذه بلاده، ولدينا اتصالات مع العديد من المسؤولين في الولايات المتحدة الأمريكية والاتحاد الأوروبي والدول العربية، وهم يحاولون كل ما بوسعهم لتحقيق ما نصبو إليه.
وحول ملء الفراغ أثناء فترة علاج السيد الرئيس، قال المصدر: إن السلطة الوطنية موجودة، والمجلس التشريعي موجود، والقيادة الفلسطينية موجودة، والرئيس عرفات عنده ثقة بهم جميعاً، ولن يكون هناك أي إخلال بالأمن أو الفوضى.

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو http://shahed-lore.yoo7.com/
حـــمـــودـــ ي
نائب المدير العام
avatar

عدد المساهمات : 878
تاريخ التسجيل : 29/05/2010

مُساهمةموضوع: رد: ذاكرةفلسطين بقلم...حــمــودـي   الثلاثاء سبتمبر 28, 2010 2:15 am


شهر : 10 / تشرين اول / اكتوبر


10/28 / تشرين اول / اكتوبر



28تشرين أول/أكتوبر 1919
افتتاح أول دار للمعلمين في مدينة القدس

28/أكتوبر/1933:
قامت مظاهرات عامة شملت سائر مدن فلسطين وأعلن الإضراب الذي استمر أسبوعاً كاملاً في سائر أنحاء فلسطين تخللته مظاهرات دامية وكانت مطالب الشعب العربي في فلسطين منذ البداية :
1-وقف الهجرة اليهودية إلى فلسطين.
2-سن تشريع بمنع انتقال ملكية الأراضي من العرب إلى اليهود بتاتاً.
3-تأليف حكومة وطنية مسئولة أمام مجلس نيابي يشترك فيه أهل البلاد حسب النسبة العددية وسجل الشعب الفلسطيني صفحات جديدة من تاريخ النضال الفلسطيني بمقاومته الاستعمار الإنجليزي وسياسته التي تهدف إلى إقامة دولة يهودية في فلسطين العربية.

28تشرين أول/اكتوبر1948
احتلال الجليل
كانت قوات جيش الإنقاذ بقيادة فوزي القاوقجي تتمركز في الجليل الأعلى وجزء من الجليل الأوسط وكانت تقوم بعمليات إنهاك مستمرة للقوات اليهودية المتمركزة في ذلك القطاع من فلسطين لذلك سعى اليهود إلى ضرب جيش الإنقاذ في الجليل واحتلاله وبالتالي استكمال التقدم إلى حدود الانتداب الشمالية.
وخلال أسبوع حشدت القوات اللازمة، وكانت خطة الهجوم أن تقوم القوات الإسرائيلية بعملية تطويق جيش الإنقاذ ضمن مثلث يقع بين سعسع شمالا وصفد شرقا ونهاريا على الساحل غربا وذلك بحركة كماشة وبدأت العملية احتلال الجليل ليلة 28-29 تشرين الأول/أكتوبر 1948 وكانت القوة الإسرائيلية تتكون من أربع ألوية وهي:
-لواء شيفع وقوامه كتيبة مدرعة وكتيبتا مدفعية وسرية مشاة.
-لواء عوديد
-لواء غولاني
-لواء كرملي
بدء تنفيذ العملية يتقدم اللواء شيفع من صفد إلى ميرون ثم إلى صفصاف فاحتلهما ثم احتل جبل الجرمق أعلى قمة في فلسطين وأصبح على مشارف سعسع وأما في الغرب حاول اللواء عوديد التقدم من نهاريا باتجاه ترشيحا فلم يتمكن بسبب المقاومة العنيفة التي لقيها من جيش الإنقاذ وفي ليل 29-30 تشرين الأول/ أكتوبر تقدم اللواء شيفع نحو سعسع فاحتلها دون مقاومة تقريبا واستمر بمواصلة التقدم شمالا وشرقا وصباح يوم 30 تشرين الأول/أكتوبر دخل اللواء عوديد بلدة ترشيحا بلا مقاومة وذلك بعدما أخلتها قوات جيش الإنقاذ ليلا بلا قتال بعد أن بلغها وصول القوات الإسرائيلية إلى سعسع، وفي ليل 29-30 تشرين الأول/أكتوبر تحركت قوة إسرائيلية من لواء غولاني على طريق الناصرة عيلبون المغار شمالا واحتلت عيلبون وفي صباح 30 تشرين الأول/أكتوبر احتلت القوات الإسرائيلية المغار، وكانت قوات جيش الإنقاذ قد انسحبت بأكملها من الجليل وبذلك استكمل احتلال الجليل التي أطلق عليهما الإسرائيليون اسم عملية ميرام أكبر عملية ميرام أكبر عملية للقوات الإسرائيلية في الشمال شاركت فيها أربعة ألوية عسكرية.

28تشرين أول/أكتوبر 1948
مذبحة الدوايمة
دمر الصهاينة قرية الدوايمة التي ارتكب بحق أبنائها ابشع مجزرة كانت نتيجتها استشهاد حوالي 170 شخصا من أهالي القرية على أيدي القوات الصهيونية يوم احتلالها ظهر اليوم الجمعة 28-10-1948 وخرج من تبقى من أهل القرية شأنهم شأن أهالي سائر المدن والقرى الفلسطينية التي تم تدميرها والتنكيل بأهلها.
تقع قرية الدوايمة على بعد حوالي 25كم غربي مدينة الخليل وتحدها من الشمال قرية بيت جبرين ومن الغرب قرية القبيبة ومن الجنوب يحدها قريتا أم الشغف والوبيدة. لقد بدأت القوات الإسرائيلية تحتشد في قرية القبيبة منذ يوم الخميس 27-10-1948 وحتى قبيل ظهيرة يوم الجمعة 28-10-1948 الموافق ذو الحجة سنة 1367 هـ آتية من بيت جبرين والمفخر وأخذت تتجمع بالقرب من مدرسة القبيبة المنسوفة ثم اتجهت هذه القوات شرقا إلى بلدة الدوايمة سالكة الطريق الممهدة قاصدة احتلال القرية ظهيرة ذلك اليوم الرهيب يوم الجمعة حيث الناس يؤدون صلاة الجمعة ولدى مرور القوات الإسرائيلية عبر وادي الغفر ووصولها إلى رسم أم عروس المكتظ بأشجار الزيتون الرومي الذي يحجب ما وراءه عن أنظار أهل القرية وأخذت تسير ببطء تجاه جورة سلمى، فأخذ المناضلون من أهل القرية يطلقون النيران على المصفحات والدبابات ولكن دون جدوى حيث لا يخترق الرصاص آليات العدو ولا يحول دون تقدمها، فواصلت سيرها وتفرعت إلى ثلاثة أقسام قسم اتجه ناحية بئر السبل شمال القرية ليدخل القرية من عقبه بئر السبل متجها إلى المركز. أما القسم الثاني فقد سلك الطريق الرئيسي باتجاه قناة عدوان ليصل إلى مركز البلدة الجنوبي وتوزع جنوبا وشرقا وشمالا أما القسم الثالث من القوات الإسرائيلية فقد اتجه ناحية وادي السمسم ثم التف ليصل إلى طرف البلدة الجنوبي رأس وادي حزانة الشرقي، وتركت الجهة الشرقية لهروب الناس تجاه قرية أذنا وخرب قرية دورة القريبة على البلدة، وهكذا تم احتلال القرية، وما لفت الأنظار في هذا اليوم هو المذبحة التي حدثت في مغارة تسمي عراق الزاع حيث كانت عشرة عائلات أغلبها من عشيرتي العوامرة والقيسية قد أخذت بعض الأمتعة والأطعمة واختبأت في مغادرة عراق الزاع التي تقع في الجهة الجنوبية الشرقية من البلدة على بعد لا يزيد عن كيلومتر عن طريق البلدة الجنوبي، ولدى التفاف قوات العدو على الطرف الجنوبي من القرية حدث أن أطلق بعض الأشخاص القريبين من المغارة النار باتجاه مصفحات العدو فتنبه الجنود إلى مصادر النيران واتجهوا نحوها فشاهدوا بعض الأمتعة نزل بعض الجنود واتجهوا نحو المغارة واذا بها عدد من الرجال والنساء والأطفال فأخرج الجنود الجميع من المغارة إلا امرأتين اختبأتا خلف الأمتعة أمر الجنود الجميع بالاصطفاف وحصدوهم بنيرانهم وكان عدد هؤلاء 55 شهيدا وقد استشهد العشرات من أبناء البلدة في الشوارع أثناء هروبهم وأكثرهم من الشيوخ والنساء والأطفال كما أن بعض الشيوخ قتلوا في مسجد القرية "الزاوية" وآخرون قتلوا في بيوتهم لدى تمشيط القرية من قبل القوات الإسرائيلية خلال الأسبوع الأول من الاحتلال.
لقد كانت حصيلة شهداء مذبحة الدوايمة أكثر من 170 شهيدا وشرد أهل القرية ولم تدمر القرية حال احتلال القوات الصهيونية لها وبقيت عدة شهور على حالها وأخذت القوات تنسف البيوت التي يختبئ فيها المتسللون وظل التدمير تدريجيا حوالي ثلاث سنوات، وبعد ذلك جعلت القرية منطقة تدريب عسكري ثم أقيمت في هذه المنطقة مستوطنة "اماتزيا" أي قوة الله وذلك سنة 1955.

1974/10/28
القمة العربية في الرباط تقر بالإجماع منظمة التحرير الفلسطينية ممثلا شرعيا وحيدا للشعب الفلسطيني

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو http://shahed-lore.yoo7.com/
حـــمـــودـــ ي
نائب المدير العام
avatar

عدد المساهمات : 878
تاريخ التسجيل : 29/05/2010

مُساهمةموضوع: رد: ذاكرةفلسطين بقلم...حــمــودـي   الثلاثاء سبتمبر 28, 2010 2:16 am


شهر : 10 / تشرين اول / اكتوبر


10/29 / تشرين اول / اكتوبر




29تشرين أول/أكتوبر 1956
مذبحة كفر قاسم عشية العدوان الثلاثي على مصر عهدت قيادة الجيش الإسرائيلي إلى إحدى الكتائب مهمة المرابطة على الحدود الأردنية الإسرائيلية وألحقت بها وحدة حرس الحدود التي يقودها الرائد شموئيل ملينكي على أن يتلقى أوامره مباشرة من قائد الكتيبة يسخار شدمي الذي أعطى سلطات كاملة من ضمنها فرض منع التجول ليلا على القرى العربية الموجودة في منطقة عمل كتيبته وهي قرى المثلث، كفر قاسم، وكفر برا، وجلجولية، والطيرة، والطيبة وقلنسوة، وبير السكة، وابتان.
في 29-10-1956 وهو اليوم الذي بدأ فيه العدوان الثلاثي على مصر استدعى شدمي الرائد ملينكي إلى قيادته وابلغه المهمات الموكولة إلى وحدته والتعليمات المتعلقة بطريقة تنفيذها، واتفقا على أن يكون حظر التجول على القرى المشار إليها من الساعة الخامسة إلى السادسة صباحاً، وطلب شدمي من ملينكي أن يكون منع التجول حازما لا باعتقال المخالفين وإنما بإطلاق النار.
وقال له :" من الافضل قتيل واحد " ( وفي شهادة أخرى عدة قتلى) بدلاً من تعقيدات الاعتقالات، وحين سأل ملينكي عن مصير المواطن الذي يعود من عمله خارج القرية دون أن يعلم بأمر منع التجول قال شدمي:" لا اريد عواطف" وأضاف بالعربية:" الله يرحمه".
توجه ملينكي اثر ذلك إلى مقر قيادته وعقد اجتماعا حضره جميع ضباط الوحدة وابلغهم فيه أن الحرب قد بدأت وافهمهم المهمات المنوطة بهم وهي تنفيذ قرار منع التجول بحزم وبدون اعتقالات وقال:" من المرغوب فيه أن يسقط بضعه قتلى".
ووزع جنوده إلى مجموعات.
جرى بعد ذلك توزيع المجموعات على القرى العربية في المثلث واتجهت مجموعة بقيادة الملازم غبرائيل دهان إلى قرية كفر قاسم.
وقد وزع دهان مجموعته إلى أربع زمر رابطت أحداهما عند المدخل الغربي للقرية.
وفي الساعة الرابعة والنصف من مساء اليوم نفسه استدعى رقيب من حرس الحدود مختار كفر قاسم وديع احمد صرصور وابلغه فرض منع التجول وطلب منه إعلام أهالي القرية بذلك، فقال له المختار إن هناك400 من الأهالي في العمل خارج القرية ولن تكون مدة نصف الساعة الباقية كافية لإبلاغهم ومسؤولية الرقيب أن يدع جميع العائدين من العمل" يمرون على مسؤوليته ومسؤولية الحكومة".
وفي الساعة الخامسة تماماً بدأت المذبحة عند طرف القرية الغربي حيث رابطت وحدة العريف شالوم عوفر على المدخل الرئيس فسقط43 شهيداً، وفي الطرف الشمالي للقرية سقط ثلاثة شهداء، وفي داخل القرية سقط شهيدان وأما في القرى الأخرى فقد سقط في قرية الطيبة، وهو صبي عمره 11 عاماً، وكان من بين الثلاثة والأربعين عربيا الذين قتلوا عند مدخل القرية سبعة من الأولاد والبنات وتسع من النساء شابات ومسنات أحداهن عمرها 66 عاماً وان الثلاثة الذين سقطوا في الطرف الشمالي للقرية فكان من بينهم ولدان عمراهما 9و15عاماً وفي وسط القرية سقط شهيدان من بينهما طفل عمره عمره 8 سنوات، وهكذا لم يتوقف أطلاق النار إلا بعد أن أصيب تقريبا كل بيت في كفر قاسم التي لم يكن عدد سكانها بتجاوز الألفي نسمة في ذلك الحين.
وقاموا باعدامهم بدم بارد، فكانت النتيجة 49 شهيدا من بينهم اطفال ونساء بلغ عدد النساء 14 امرأة وثلاث فتيات تبلغ اعمارهن 12-14 عاما، و 11 طفلا تبلغ اعمارهم 12-16 عاما والباقي من الرجال
حاولت حكومة بن غوريون التكتم على المجزرة وإخفاء وقائعها حتى عن اليهود، إلا أن المعلومات التي بدأت تتسرب عن بشاعة ما حدث ( ولعل ذلك بهدف دفع عرب المثلث إلى الرحيل). مما اضطر الحكومة إلى إصدار بيان حول الحادث في 11-11-1956 وقام رئيس الحكومة ديفيد بن غوريون بتعيين لجنة تحقيق لاستيضاح ظروف الحوادث في القرى يوم 29-10-1956 ومعرفة مدى مسؤولية رجال حرس الحدود ضباطها وعرفاء وعساكر وما إذا كان من الواجب إحالتهم على المحاكمة وبيان التعويضات التي على الحكومة أن تدفعها للعائلات التي تضررت.
وقد توصلت اللجنة إلى قرار بإحالة قائد وحدة حرس الحدود وعدد من مرؤوسة الذين نفذوا أمراً غير قانوني إلى المحكمة العسكرية، وان الحكومة قررت دفع مبلغ فوري مقداره ألف ليرة إسرائيلية لكل عائلة متضررة، وقد استطاع عضو الكنيست توفيق طوبي وماير فلنر أن يخترقا الحصار المفروض على القرية فدخلاها يوم 20-11-1956، ونقلا أخبار المذبحة إلى أوري افنيري (صحفي إسرائيلي وعضو سابق في الكنيست ومؤسس حركة القوة الجديدة) وبدأت الحملة الإعلامية التي تمخضت عن عقد جلسة للكنيست استمرت 12 دقيقة حاول فيها توفيق طوبي فضح الجريمة ولكنه قوطع بصرخات أعضاء الكنيست، أما المجرمون الذي نفذوا المذبحة البشعة أو أصدروا الأوامر للقيام بها فقد استمرت محاكمتهم قرابة العامين، وفي 16-10-1958 صدرت الأحكام التالية بحقهم: حكم على الرائد شموئيل ملينكي بالسجن17 عاماً وعلى غبرائييل دهان وشالوم عوفر بالسجن 15 عاماً بتهمة الاشتراك في قتل 43 عربياً وأما الجنود الآخرون فحكموا بالسجن لمدة 8 سنوات بتهمة قتل 22 عربيا إلا أن العقوبات لم تبق كما هي فقد قررت محكمة الاستئناف تخفيفها فأصبحت 14 عاماً لميلنكي و10 أعوام لدهان و9لعوفر، ثم جاء دور رئيس الأركان فخفض الأحكام عند مصادقته عليها إلى 10 أعوام لميلنكي ولعوفر و4 سنوات لسائر القتلة، ثم جاء دور رئيس الدولة الذي الذي خفض الأحكام إلى 5 اعوام لكل من ملينكي وعوفر ودهان، وأخيرا جاء دور لجنة إطلاق سراح المسجونين فساهمت بنصيبها وأمرت بتخفيض الثلث من مدة سجن كل واحد من المحكوم عليهم، وهكذا أطلق سراح أخر واحد منهم في مطلع عام 1960 أي بعد مرور ثلاثة أعوام ونصف على المذبحة.
أما العقيد يسخار شدمي الذي كان صاحب الأمر الأول في هذه المذبحة فقد قدم إلى المحاكمة في مطلع عام1959 وكانت عقوبته التوبيخ ودفع غرامة مقدارها قرش إسرائيلي واحد.
وقد اعتقدت حكومة بن غوريون أنها بهذه المحاكمة الصورية لشدمي استطاعت أن تنفي مسؤوليته عن هذه الجريمة وتنفض عن نفسها بشاعتها ناسية أن التاريخ سيظل يحمل (إسرائيل) برمتها عارها.

29 تشرين أول/أكتوبر 1956
بدء العدوان الثلاثي الاستعماري على مصر وقطاع غزة، وقد واجه الشعب المصري العدوان بهبه شعبية عارمة وتضامن كفاحي شعبي عربي مع شعب مصر في معركته .

29 تشرين أول/أكتوبر 2004
بعد التدهور المفاجئ في صحته، الرئيس ياسر عرفات، يغادر أرض الوطن، متوجهاً إلى باريس لتلقي العلاج، في إحدى المصحات الفرنسية.
وقد خصصت الحكومة الأردنية طائرة مروحية خاصة أقلت الرئيس عرفات من رام الله إلى عمان فيما خصصت الحكومة الفرنسية طائرة خاصة أخرى أقلته من العاصمة الأردنية إلى العاصمة الفرنسية، وفور وصوله هناك ادخل الرئيس عرفات إلى مستشفى بيرسي العسكري.

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو http://shahed-lore.yoo7.com/
حـــمـــودـــ ي
نائب المدير العام
avatar

عدد المساهمات : 878
تاريخ التسجيل : 29/05/2010

مُساهمةموضوع: رد: ذاكرةفلسطين بقلم...حــمــودـي   الثلاثاء سبتمبر 28, 2010 2:16 am


شهر : 10 / تشرين اول / اكتوبر


10/30 / تشرين اول / اكتوبر



30 تشرين الاول / اكتوبر/1917
إنتهاء الحرب العالمية الاولى.

30 تشرين الأول 1956:
أرسلت كلاً من فرنسا وبريطانيا إنذاراً لمصر بعد الفشل الذريع للقوات الإسرائيلية في عبور القناة ويتألف الإنذار من ثلاثة نقاط:
أولاً إيقاف جميع الأعمال الشبيهة بالحربية في البر والبحر والجو...
ثانياً: سحب جميع القوات العسكرية المصرية الى مسافة عشرة كيلومترات عن قناة السويس...
أن تقبل مصر إحتلال القوات البريطانية لبور سعيد والاسماعيلية والسويس.

30 تشرين أول/أكتوبر 1983
فرقة ( الحكواتي ) الفلسطينية توقع عقدا لاستجار مبنى سينما النزهة في القدس لتحويله إلى مركز ثقافي هو الأول من نوعه في فلسطين.

1991/10/30
افتتاح مؤتمر سلام الشرق الأوسط في مدريد بحضور أطراف الصراع ورعاية الولايات المتحدة والإتحاد السوفييتي كراعيين للمؤتمر
مؤتمر مدريد "مؤتمر السلام في الشرق الأوسط" بعد ثلاثة وأربعين عاما من الصراع العربي الإسرائيلي يجلس العرب والفلسطينيون، من جهة والإسرائيليون من جهة أخرى، وجها لوجه من أجل حوار للسلام، فمؤتمر مدريد الذي سمي رسميا بـ "مؤتمر السلام في الشرق الأوسط"، والذي استغرق ثلاثة أيام بحضور كامل الأعضاء ويومين على شكل لجان من أجل المفاوضات ثنائية إسرائيلية فلسطينية إسرائيلية أردنية إسرائيلية سورية إسرائيلية لبنانية، سجل دون أدنى شك منعطفا تاريخيا في الشرق الأوسط والعالم.
جاء انعقاد مؤتمر مدريد نتيجة لمبادرة السلام الأمريكية التي أعلنها الرئيس الأمريكي جورج بوش في السادس من آذار عام 1991 في خطابه أمام الكونغرس الأمريكي مؤكدا أنه آن الأوان لإنهاء النزاع في الشرق الأوسط والعالم، على أساس قراري مجلس الأمن الدولي 242.338 ومبدأ الانسحاب مقابل السلام الذي ينبغي أن يوفر الأمن والاعتراف بإسرائيل واحترام الحقوق المشروعة للفلسطينيين، وأوكل إلى وزير خارجيته جيمس بيكر العمل لتنفيذ المبادرة الأمريكية الهادفة إلى إرساء السلام في الشرق الأوسط.
وبعد يومين من هذا الخطاب باشر جيمس بيكر أولى جولاته المتعددة إلى الشرق الأوسط حيث نجح الوزير الأمريكي خلال هذه الجولات في إقناع الدول العربية بالموافقة على مؤتمر التسوية الذي ينادي به بدل مطالبتهم بمؤتمر دولي برعاية الدول الأعضاء الخمس الدائمين في مجلس الأمن واستطاع كذلك إن يحصل خلافا على موافقة إسرائيل على المشاركة في هذا المؤتمر مزودة بسلسلة من الشروط والضمانات.
وفي 18 تشرين الأول/ أكتوبر عام 1991 وجه الرئيسان الأمريكي جورج بوش والسوفييتي ميخائيل غورباتشوف دعوات إلى الأطراف المعنية بمن فيهم الفلسطينيين لحضور مؤتمر السلام المتعلق بالشرق الأوسط. وهذه مقاطع من نص الدعوة: " بعد مشاورات طويلة مع البلدان العربية وإسرائيل والفلسطينيين، تعتبر الولايات المتحدة والاتحاد السوفيتي أنه توجد فرصة تاريخية لتسريع احتمالات سلام حقيقي في المنطقة بكاملها. . . الولايات المتحدة والاتحاد السوفييتي يعلنان استعدادهما لمساعدة الأطراف المعنيين بغية التوصل إلى حل سلمي عادل وشامل عن طريق مفاوضات مباشرة تبعا لمحورين: بين إسرائيل والبلدان العربية، وبين إسرائيل والفلسطينيين، استنادا إلى قراري مجلس الأمن الدولي 242و338 الهدف من هذه العملية هو إحلال سلام حقيقي. . . وللوصول إلى هذه الغاية، يدعوكم رئيس الولايات المتحدة والاتحاد السوفيتي إلى مؤتمر سلام برعاية الدولتين، تتبعه على الفور مفاوضات مباشرة. . . المؤتمر سيعقد في مدريد في 30 تشرين الأول 1991.
وقد ردت جميع الأطراف المعنية إيجابا على هذه الدعوة وافتتح رسميا مؤتمر السلام في الشرق الأوسط يوم الأربعاء الموافق 30 تشرين الأول/ أكتوبر عام 1991 في القصر الملكي في مدريد بحضور رئيسا الولايات المتحدة والاتحاد السوفييتي الرئيس جورج بوش والرئيس ميخائيل غورباتشوف راعيا المؤتمر، والوفود العربية وهي:
الوفد السوري برئاسة فاروق الشرع وزير الخارجية
الوفد اللبناني برئاسة فارس بويز وزير الخارجية.
الوفد الأردني الفلسطيني المشترك برئاسة كامل أبو جابر وزير الخارجية الأردني
والوفد الإسرائيلي برئاسة إسحاق شامير رئيس الوزراء الإسرائيلي
وبمشاركة المجموعة الأوروبية
ومجلس التعاون لدول الخليج
واتحاد المغرب العربي ومصر
ولم تشارك الأمم المتحدة في هذا المؤتمر إلا بشكل رمزي من خلال مراقب يمثل الأمين العام للأمم المتحدة ودون أن يكون له الحق في الكلام.
وأثناء حفل الافتتاح وبعد الخطاب الترحيبي لرئيس الوزراء الاسباني فيليب غونزالس ألقى الرئيس الأمريكي جورج بوش كلمة حدد فيها أهداف المؤتمر:
نجيء إلى مدريد بمهمة أمل لبدء العمل من أجل حل عادل ودائم وشامل للنزاع في الشرق الأوسط وبحث عن سلام حقيقي، هذا السلام يستند إلى أمن إسرائيل وإنصاف الفلسطينيين وإن ما نسعى إليه هو عملية مفاوضات مباشرة على مستويين بين إسرائيل والبلدان العربية من جهة وبين إسرائيل والفلسطينيين من جهة أخرى وتستند المفاوضات إلى قراري مجلس الأمن الدولي 242و338.
وفي خطابه أثناء افتتاح المؤتمر أكد الرئيس غورباتشوف إن السلام الدائم يعني تثبيت حقوق الشعب الفلسطيني، وذكر وزير خارجية هولندا هانز فان دن بروك باسم المجموعة الأوروبية بالمبادئ الأساسية التي ستوجه دول المجموعة طيلة عملية المفاوضات في مؤتمر السلام وهي القراران 242و338 والأرض مقابل السلام والحدود الآمنة والمعترف بها وحق الشعب الفلسطيني في تقرير المصير.
وفي اليوم الثاني للمؤتمر الخميس 31 تشرين الأول/ أكتوبر 1991 تكلم تباعا لمدة خمس وأربعين دقيقة رئيس الوزراء الإسرائيلي إسحاق شامير ووزير الخارجية الأردني كامل ابو جابر ورئيس الوفد الفلسطيني حيدر عبد الشافي ووزير الخارجية اللبناني فارس بويز ووزير الخارجية السوري فاروق الشرع وعرض كل منهم وجهة نظره للصراع معبرا عن مواقفه المبدئية.
وخصص اليوم الثالث من المؤتمر لممارسة حق الرد بين العرب والإسرائيليين، كل فريق يدافع عن موقفه وينتقد تجاوزات الفريق الآخر، وتناول جدول أعمال المرحلة الثانية من المؤتمر تناول تحديد موعد وتاريخ اللقاءات المقبلة للمفاوضات الثنائية المباشرة وكذلك تاريخ المفاوضات متعددة الأطراف التي يجب أن تتناول بشكل أساسي قضايا إقليمية كنزع السلاح والأمن الإقليمي والمياه ومشكلة اللاجئين والبيئة والتنمية ومواضيع أخرى ذات مصلحة مشتركة.

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو http://shahed-lore.yoo7.com/
حـــمـــودـــ ي
نائب المدير العام
avatar

عدد المساهمات : 878
تاريخ التسجيل : 29/05/2010

مُساهمةموضوع: رد: ذاكرةفلسطين بقلم...حــمــودـي   الثلاثاء سبتمبر 28, 2010 2:17 am


شهر : 10 / تشرين اول / اكتوبر


10/31 / تشرين اول / اكتوبر



1930/10/31
أصدر وزير المستعمرات البريطانية اللورد باسفيلد كتابا أبيض ثاني حدد فيه أعداد المهاجرين اليهود إلى فلسطين

31تشرين أول/أكتوبر 1930

الحكومة البريطانية تصدر الكتاب الأبيض (كتاب باسفيليد الأبيض) إن الضجة التي أثارتها ثورة البراق وما عقبها من توصيات لجنة شو وتقرير سمبسون وكذلك التقارير الدورية التي كان يرسلها المندوب السامي عن الأوضاع غير المستقرة في البلاد، وما تنشره الصحف في فلسطين وانجلترا حملت حكومة ماكدونالد على إصدار الكتاب الأبيض لسنة 1930في 31-10-1930 في فلسطين.
وقد انطلق الكتاب من مبدأ الالتزام بصك الانتداب كونه يستوجب من الحكومة البريطانية الالتزام بتعهداتها إزاء الفريقين من سكان فلسطين العرب واليهود، وادعت الحكومة إمكان التوفيق بين وعد بلفور وصيانة حقوق العرب في فلسطين بالاستناد إلى التوصيات الواردة في تقريري شو وسمبسون إلا أنه سرعان ما ثبت أن حكومة مكدونالد كانت مفرطة في تفاؤلها وقدرتها على تنفيذ سياستها فاضطرت إلى التراجع المخزي عن بيانها وإدخال تقارير اللجان التي عينتها عالم النسيان.
وكون الكتاب الأبيض لسنة 1930 جاء على خلفية الاضطرابات فقد بدأ يتناول قضية الأمن، مشددا أن الحكومة ستعاقب بشدة كل من يخل بالأمن أو يحرض على أعمال العنف وبناء عليه فهي ستعزز قوات الأمن وتدافع عن المستوطنين اليهود في المقابل وعد البيان بمنح الفلسطينيين قسطا من الحكم الذاتي بما يتلاءم مع صك الانتداب ابتداء بإحياء مشروع المجلس التشريعي لسنة 1922.
كما تعرض الكتاب لموضوع الأراضي فوعد بالعمل على تحسين أساليب الزراعة والري وحماية الفلاحين وضمان عدم طردهم من الأراضي التي يعملون فيها وإقامة جمعيات تعاونية زراعية، وتناول البيان موضوع الهجرة فرأى أنه يجب التأكد من عدد العمال العاطلين في البلاد قبل تحديد سقف الهجرة إليها وفي مجمل الأحوال يجب النظر إلى قدرة فلسطين الاقتصادية عند الحكم على عدد المهاجرين إليها وقال: " وكانت مهاجرة اليهود تسبب حرمان السكان العرب من الحصول على الأشغال، وإذا كان انتشار البطالة بين اليهود انتشارا يؤثر في مركز العمال على العموم تحتم على الدولة المنتدبة خفض المهاجرة أو وقفها ريثما يتسنى للعاطلين إيجاد عمل.

31 تشرين أول/أكتوبر 1948

احتلال قريتي إقرت وكفر برعم إقرت وكفر برعم قريتان من قرى قضاء عكا وتقعان في شمال فلسطين بالقرب من الحدود الفلسطينية اللبنانية، وبعد انتهاء العمليات العسكرية في شمال فلسطين بين القوات الصهيونية والقوات العربية احتلت القوات الصهيونية قريتي إقرت وكفر برعم في 31-10-1948.
وبعد زمن قصير من الاحتلال أعلنت المنطقة المحاذية للحدود منطقة عسكرية بموجب أنظمة الدفاع التي سنتها سلطات الانتداب البريطاني في فلسطين سنة 1945، ولقد طبقت هذه الأنظمة أول ما طبقت ضد سكان قرية إقرت ففي 13-11-1948، ابلغ الجيش الإسرائيلي سكان القرية: " بأن هناك هجوماً عربياً وشيكاً وان عليهم في الوقت الحاضر أن يغادروا قريتهم القريبة من الحدود إلى منطقة أخرى بصورة مؤقتة".
ولقد أذعن السكان للأمر وتوجهوا إلى قرية الراحة التي تقع وسط الجليل على طريق عكا- صفد، وهناك أقيم للمهجرين من قرية إقرت مخيماً للسكن، وبعد حوالي أسبوعين رفع سكان قرية إقرت طلبات كثيرة إلى السلطات طالبين السماح لهم بالعودة إلا أن طلباتهم رفضت، وأما سكان قرية كفر برعم فقد تم ترحيلهم عن قريتهم في 15-11-1948 أي ثلاثة أيام من ترحيل سكان إقرت فتوجهوا إلى قرية الجش المهجورة فأقاموا في الأكواخ والخيام على أمل العودة إلى قريتهم ولكن المدة الزمنية المحددة التي أعلنت عنها سلطات العسكرية انتهت دون أن يسمح لسكان القرية بالعودة إلى قريتهم.
استمر سكان قريتي إقرت وكفر برعم بالمطالبة بالعودة إلى قريتهم أكثر من سنتين ولكن دون جدوى إلى أن أدركوا أنهم لن يسمح لهم بالعودة إلى قراهم عن طيب خاطر، فتوجهوا إلى المحكمة العليا في إسرائيل بشكوى ضد وزير الدفاع والحاكم العسكري طالبين إعادتهم إلى بيوتهم، وفي 31-7-1951 قررت المحكمة بأنه لا يوجد أي مانع قانوني من إعادة القرويين (وليس اللاجئين) الذين يحملون الجنسية الإسرائيلية إلى أراضيهم ولكن قرار المحكمة لم ينفذ، وبعد ذلك قامت الحكومة الإسرائيلية بمصادرة أراضي قرية إقرت وكفر برعم بموجب قانون استملاك الأراضي فاستملكت أراضي قرية كفر برعم في 27-8-1953 وأراضي إقرت في 3-9-1953 وطوال السنوات التي انقضت لم يتوقف أهالي القريتين عن المطالبة بحقهم في العودة إلى أراضيهم وديارهم، وعلى الرغم من العروض التي قدمتها لهم السلطات الإسرائيلية بالتعويض عن أراضيهم وممتلكاتهم إلا أنهم رفضوا قبول أي تعويض وأي بديل للعودة إلى أرضهم، وهكذا ستظل قضية إقرت وكفر برعم شاهداً حيا على مدى الاضطهاد الذي يلاقيه الفلسطينيون في وطنهم على أيدي الإسرائيليين من جهة وعلى مدى تمسك الفلسطيني بأرضه ووطنه من جهة أخرى.


31/ تشرين الأول1956:
يقول جمال عبد الناصر، موجهاً كلامه لكتائب الفدائيين الفلسطينيين التي تشكلت سنة العدوان الثلاثي:

(( إنني أريدكم أن تعرفوا أن كل ما قيل من أن أهل فلسطين لم يحسنوا الدفاع عن طنهم، كلام قصد فيه الخداع والتضليل.. ولقد جربتكم بنفسي، وأنا أعرف أكثر من غيري حقيقتكم... إن الذين قاتلوا منكم معي قاتلوا بشرف.. كذلك عَرَفتُ أهل فلسطين بنفسي ورأيتهم بعيني وليس ذنبهم أنهم لم يكن في أيديهم سلاح وكانت ايدي أعدائهم مليئة به.

لقد أثبتم بالتجربة أنكم رجال يستطيع وطنهم أن يعتمد عليهم إن الروح التي دخلتم بها أرض العدو يجب أن تسري وتنتشر فلقد أحست الدنيا كلها بأعمالكم وأهم من ذلك كله أن العدو أحس بشدة وطأتكم عليه وعرف إلى أي مدى تستطيع قلوبكم أن تمتلئ بالشجاعة والعزم))
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو http://shahed-lore.yoo7.com/
حـــمـــودـــ ي
نائب المدير العام
avatar

عدد المساهمات : 878
تاريخ التسجيل : 29/05/2010

مُساهمةموضوع: رد: ذاكرةفلسطين بقلم...حــمــودـي   الثلاثاء سبتمبر 28, 2010 2:17 am


شهر : 11 / تشرين ثاني / نوفمبر

11/02 / تشرين ثاني / نوفمبر




- 2تشرين ثاني1917:
أصدرت بريطانيا وعد بلفوراً موجهاً من وزير خارجيتها بلفور, الى أحد زعماء الحركة الصهيونية اللورد روتشلد.... وفيما يلي نصه الحرفي:

(( عزيزي اللورد روتشلد... يسرني جداً أن أبلغكم, بالنيابة عن حكومة جلالته, التصريح التالي الذي ينطوي على العطف على اماني اليهود الصهيونية وقد عرض على الوزارة وأقرته.

(الوعـــــد)

إن حكومة جلالة الملك تنظر بعين العطف إلى تأسيس وطن قومي لليهود في فلسطين, وستبذل أقصى جهدها لتسهيل بلوغ هذه الغاية، على أن بفهم جلياً أنه لن يؤتى بعمل قد يضر الحقوق المدنية والدينية التي تتمتع بها الطوائف غير اليهودية المقيمة الآن في فلسطين ولا الحقوق أو الوضع السياسي الذي يتمتع به اليهود في البلدان الأخرى.

2/ تشرين الثاني/ - 1956: في ذكرى وعد بلفور سقط قطاع غزة في أيدي العصابات الصهيونية وقد سبقهم لإحتلال القطاع قوات بريطانية وفرنسية وذلك خلال العدوان الثلاثي على مصر بعد تأميم قناة السويس وقامت القوات الصهيونية إثر وصولها واحتلالها للقطاع بنقل ثلاثمائة شاب فلسطيني عزل من السلاح، من بينهم مئة وأربعين في خان يونس ومئة وثلاثة في مخيم رفح والآخرون في نواح متفرقة من القطاع.

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو http://shahed-lore.yoo7.com/
حـــمـــودـــ ي
نائب المدير العام
avatar

عدد المساهمات : 878
تاريخ التسجيل : 29/05/2010

مُساهمةموضوع: رد: ذاكرةفلسطين بقلم...حــمــودـي   الثلاثاء سبتمبر 28, 2010 2:18 am


شهر : 11 / تشرين ثاني / نوفمبر

11/04 / تشرين ثاني / نوفمبر



4 تشرين الثاني1973:
أصدرت حركة (فتح ) بيانا حول رأيها في التسوية ولأهميته نورد نصه:

1- إن الثورة الفلسطينية قد انطلقت من أجل تحقيق هدف استراتيجي أساسي، وهو تحرير وطننا المغتصب, وإقامة الدولة الفلسطينية الديمقراطية على كامل ترابنا المحتل. وأن هذه الاستراتيجية هي الهدف الذي ناضل شعبنا وثوارنا وما زالوا يناضلون لتحقيقه، ولن يتخلوا عن هذا المبدأ غلت التضحيات.

2- إننا في حركة (فتح ) نرى أن الظروف القئمة بما فيها من خطورة، تتطلب أن ندرس القضايا الراهنة بموضوعية وأن نستمر في إجراء الاتصالات والمشاورات مع كافة أبناء شعبنا داخل وخارج الوطن المحتل، ومع أشقائنا العرب وأصدقائنا في العالم ليكون قرارنا منسجماً ومتفقاً مع نتائج هذه الاتصالات والمشاورات، وحتى يتحمل الجميع مسؤوليته التاريخية في هذا الظرف الخطير.

3- إن من الحقائق الثابتة التي تراها الحركة, أن هناك أنظمة عربية وطنية خاضت معركة مع العدو الصهيوني، وأن نتائج إيجابية لهذه المعركة لا بد أن توضع في الاعتبار, كما أن هناك نتائج أخرى لم تحسم بع. وبغض النظر عن الوضع الحالي للمعركة فهناك تطورات قد تطرأ على الموقف مما يستدعي حشد كافة الجهود العربية والفلسطينية رسمياً وشعبياَ لمواجهة هذه التطورات وعليه فإننا لا نقر أسلوب إصدار البيانات المنفردة التي تعني عدم تقدير حقيقي ومؤول لخطورة الوضع الحالي.

4- إن هناك في هذا العالم قوى صديقة لثورتنا لا يجوز مطلقاً أن يتعرض لها ونحن من جهتنا نعتز بالعلاقة النضالية لتي تربطنا بهاز

5- إن حركة فتح تؤكد أن أي قرار سيصدر عنها ستكون قواعده الأساسية التي يستند اليها مرتكزة على موقف مبدئي لا يتبدل، ومؤكدة ما يلي:

أ- إن ينبع القرار من المصلحة الوطنية للشعب العربي الفلسطيني والحفاظ على حقوقه الشرعية والتاريخية.

ب- تاكيد استمرار تنمية وجود شعبنا النضالي والسياسي واستمرار كفاحناالمسلح.

ت- الحفاظ على مكاسب ومنجزات شعبنا الثورية التي حققها عبر نضاله الوطني الطويل وخلال تضحياته وقوافل شهدائه.

ث- الحرص على وحدة الصف الفلسطيني مقاومة وشعباً في الداخل والخارج والعمل على تحقيق وحدة الموقف الفلسطيني.






الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو http://shahed-lore.yoo7.com/
حـــمـــودـــ ي
نائب المدير العام
avatar

عدد المساهمات : 878
تاريخ التسجيل : 29/05/2010

مُساهمةموضوع: رد: ذاكرةفلسطين بقلم...حــمــودـي   الثلاثاء سبتمبر 28, 2010 2:18 am


شهر : 11 / تشرين ثاني / نوفمبر

11/05 / تشرين ثاني / نوفمبر




5 تشرين الثاني/نوفمبر 1516
السلطان العثماني سليم الأول يرسل قوات عثمانية لطرد المماليك من فلسطين . ولم تلق القوات العثمانية مقاومة تذكر من قبل الشعب الذي كان يرغب بالتخلص من ظلم المماليك . ودخلت القوات العثمانية غزة والقدس ، واستسلمت صفد . وكانت المعركة الأخيرة بين العثمانيين بقيادة الوزير سنان باشا والمماليك بقيادة جان بردي الغزالي عند خانيونس في 11 كانون الأول 1516 وانتصر العثمانيون واسروا الغزالي.

5 تشرين الثاني/نوفمبر 1948
إسرائيل تدمر قرية " أقرت" ، بعد ان قامت بطرد أهلها قبل أيام.

5 تشرين الثاني/ نوفمبر 1978
طائرة شراعية فلسطينية ذات محرك واحد تتمكن من الهبوط بالقرب من معسكر للجيش الإسرائيلي يبعد 5 كم عن مستعمرة كريات شمونا على الحدود الشمالية لفلسطين مع لبنان. وقد فوجئ الجنود في المعسكر بالفدائي الفلسطيني قائد الطائرة وهو يطلق عليهم النيران وانتهى الاشتباك بمقتل ستة ضباط وجنود إسرائيليين وجرح تسعة . وينتمي الفدائي إلى الجبهة الشعبية ــ القيادة العامة.
ـــــــــــــــــ

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو http://shahed-lore.yoo7.com/
حـــمـــودـــ ي
نائب المدير العام
avatar

عدد المساهمات : 878
تاريخ التسجيل : 29/05/2010

مُساهمةموضوع: رد: ذاكرةفلسطين بقلم...حــمــودـي   الثلاثاء سبتمبر 28, 2010 2:19 am


شهر : 11 / تشرين ثاني / نوفمبر

11/06 / تشرين ثاني / نوفمبر





6 تشرين الثاني/نوفمبر 1936
اللجنة العربية العليا تعلن مقاطعة لجنة (بيل) الملكية
أعلن المستر توماس، وزير المستعمرات في مجلس العموم البريطاني، من أجل تهدئة العرب أثناء الإضراب الشامل في فلسطين عام 1936، أن الحكومة قررت إرسال لجنة ملكية برئاسة اللورد بيل إلى فلسطين لتحقق في أسباب الاضطراب في البلاد، وغادرت اللجنة الملكية إلى فلسطين في الخامس من تشرين الثاني/نوفمبر، وفي اليوم نفسه أعلن وزير المستعمرات الجديد المستر أور فربي غور في مجلس العموم، قرار الحكومة بأن الهجرة اليهودية لن تتوقف خلال الفترة التي ستقضيها اللجنة الملكية في فلسطين، فكان لهذا الإعلان وقع سيء على العرب، وعليه قررت اللجنة العربية العليا مقاطعة اللجنة الملكية، وأصدرت في السادس من تشرين الثاني/نوفمبر 1936 بياناً تستنكر فيه ما أعلنه وزير المستعمرات، وتطالب بمقاطعة اللجنة وعدم التعامل معها.
كان قرار مقاطعة اللجنة الملكية (بيل) سبباً في الشقاق داخل اللجنة العربية العليا، وعبر أنصار راغب النشاشيبي صراحة عن معارضتهم لقرار المقاطعة، وبذلك ظهر الانشقاق داخل صفوف اللجنة العربية، وخوفاً من أن يترك هذا الانشقاق أثراً سيئاً على اللجنة وعلى البلاد، وتحت ضغط الحكام العرب، اضطرت اللجنة العربية العليا للاستسلام فألغت في السادس من كانون الثاني عام 1973، قرار المقاطعة، وقدم أعضاء اللجنة شهاداتهم أمام اللجنة الملكية.

6 تشرين الثاني/نوفمبر 1944
اغتيال اللورد موين بالقاهرة
كان اللورد موين وزيراً مقيماً في الشرق الأوسط بالقاهرة في منطقة من أخطر المناطق، وفترة من أخطر فترات الحرب العالمية الثانية. وقد أوكلت إليه حكومته التصرف المطلق دون الرجوع إليها في مجموعة من أصعب واعقد المشكلات.
وعندما وجدت المنظمات الصهيونية أن اللورد موين شخص يتصف بالصدق والميل إلى الحق، ولما لم تستطع أن تستخدمه مطية لأهوائها، وخاصة فيما يتعلق بموضوع فلسطين الذي كان يرى أنها لا يمكن أن تمثل الحل لمشكلة اليهود المشردين، ,أن عليهم أن يبحثوا لهم عن أرض جديدة أو القبول بتوطينهم في بروسيا الشرقية بعد هزيمة ألمانيا في الحرب العالمية الثانية، قرروا اغتياله واستغلال هذه الجريمة لإثارة بريطانيا والرأي العام العالمي ضد مصر من جهة، وكسب عطف بريطانيا والرأي العام العالمي على القضية اليهودية من جهة أخرى.
وكلفت عصابة شتيرن الإرهابية المتخصصة في مثل هذه الجرائم بتنفيذ عملية الاغتيال. واختارت لهذه المهمة الإرهابيين إلياهو حكيم وإلياهو بتوري.
ونفذ الإرهابيان الجريمة بقتل اللورد وسائقه البريطاني أرثر فوللر أمام منزله في شارع حسن صبري بالزمالك عند الساعة الواحدة والربع من ظهر يوم 6/11/1944، وألقى القبض على الإرهابيين وقدما للمحكمة العسكرية في دار القضاء العالي، وحكم عليهما بالإعدام في 22/11/1945.
ولكن من سخرية القدر أن يرسل رئيس الوكالة اليهودية بفلسطين إلى رئيس وزراء مصر محمود فهمي النقراشي باشا برقية يستنكر فيها الحادث ويعتبر القاتلين خائنين لقضية شعبهما، ويطلب بنشر البرقية في الصحف المصرية، وتنشر فعلاً في 13/11/1944.
كما أنه ومما يدل على الانحياز البريطاني المطلق للحركة الصهيونية أن المحامي البريطاني جولدنج يهاجم القضاء المصري والقانون المصري، ويرفض تنفيذ حكم الإعدام بالإرهابيين.

6 تشرين الثاني/نوفمبر 1973
بيان المجموعة الأوروبية (بروكسل)
لقد أعربت دول المجموعة الأوروبية في مناسبات عدة عن قلقها العميق تجاه تطورات الأحداث في الشرق الأوسط، وأكدت على الأهمية البالغة التي توليها لتحقيق تسوية شاملة ودائمة للصراع العربي-الإسرائيلي، وتمشياً مع عزمها على إسماع صوتها في الساحة الدولية، أعلنت عن استعدادها لأن تلعب دوراً أكثر فعالية في البحث عن السلام في منطقة الشرق الأوسط، وقد انعكس هذا الموقف الأوروبي في بيان بروكسل الصادر في 6 تشرين الثاني (نوفمبر) 1973، عن دول المجموعة الأوروبية، حيث دعت في هذا البيان إلى:
1- ضرورة تطبيق قراري مجلس الأمن رقم 339 ورقم 340 لعام 1973، وحثت حكومات المجموعة التسع بقوة قوات طرفي الصراع في الشرق الأوسط الى ضرورة الرجوع الفوري للمواقع التي كانت تحتلها يوم الثاني والعشرين من تشرين الأول (أكتوبر).
2- عبرت هذه الحكومات عن أملها الثابت في : "أن تطبيق قرار مجلس الأمن رقم 338 لعام 1973 سيمكن في النهاية من مباشرة مفاوضات لبلوغ سلام عادل ودائم في الشرق الأوسط من خلال تطبيق قرار مجلس الأمن رقم 242 لعام 1967، بمجمله وهي تصرح عن استعدادها لبذل كل ما في وسعها للمساهمة في هذا السلام، وتؤمن بأن هذه المفاوضات يجب أن تتم في إطار عمل الأمم المتحدة، وهي تعيد إلى الأذهان أن الميثاق عهد إلى مجلس الأمن بمسؤولية السلام والأمن العالمي، ومن ثم فإن للمجلس دورا خاصا يقوم به في تأسيس وإقامة سلام من خلال تطبيق قراريه 242 لعام 1967 ورقم 338 لعام 1973".
3- أربع نقاط يجب أن تقوم اتفاقية السلام على أساسها وهي: عدم جواز احتلال الأرض بالقوة والحاجة إلى أن تضع إسرائيل حداً تنهي به احتلال الأراضي واستقلال كل دولة في المنطقة، حقها في العيش بسلام ضمن حدود آمنة ومعترف بها، الاعتراف بأن الحقوق الشرعية للفلسطينيين يجب أن تؤخذ في الاعتبار عند إقامة سلام عادل ودائم.
4- أعادت الحكومات إلى الأذهان أن التسوية السلمية بموجب القرار رقم 242 لعام 1967، يجب أن تكون موضوع ضمانات دولية، وشرحت وجهة نظرها في هذه الضمانات، انسجاماً مع قراري مجلس الأمن 242 و338.
5- ذكّرت هذه الحكومات بالروابط من جميع الأنواع التي طالما ربطت دولها ببلاد جنوب وشرق البحر المتوسط، وأكدت في مجال هذه الصلة ببنود تصريح قمة باريس يوم الحادي والعشرين من تشرين الأول (أكتوبر) 1972، ونبهت إلى أن المجموعة مصممة على التفاوض لإبرام اتفاقيات مع هذه الدول ضمن إطار خطوات متوازية.

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو http://shahed-lore.yoo7.com/
حـــمـــودـــ ي
نائب المدير العام
avatar

عدد المساهمات : 878
تاريخ التسجيل : 29/05/2010

مُساهمةموضوع: رد: ذاكرةفلسطين بقلم...حــمــودـي   الثلاثاء سبتمبر 28, 2010 2:19 am


شهر : 11 / تشرين ثاني / نوفمبر

11/07 / تشرين ثاني / نوفمبر



7 تشرين الثاني-نوفمبر 1918

الإعلان البريطاني الفرنسي:

في 30 تشرين الأول (أكتوبر) 1918، استسلمت تركيا، ووقع ممثلوها صك الاستسلام على ظهر السفينة الحربية البريطانية (أغاممنون)، وبموجب هذا الصك استسلمت القوات العثمانية في الولايات العربية، وانتهت الإدارة العثمانية فيها، وبذلك وصل الحكم العثماني في الوطن العربي إلى نهايته وبدأت مرحلة جديدة، وأصدرت بريطانيا وفرنسا إعلاناً في السابع من تشرين الثاني (نوفمبر ) 1918، يبين أهداف الدولتين في المنطقة، وجاء فيه:
"إن الغرض الذي ترمي إليه فرنسا وبريطانيا العظمى من نهجها في الشرق في الحرب التي أثارتها أطماع ألمانيا، هو التحرير التام النهائي للشعوب التي طال اضطهاد الترك لها، وإقامة حكومات وإدارات قومية تستمد سلطتها من الاختيار الحر والإرادة المستقلة للأهالي الوطنيين.
ولتحقيق هذا الغرض اتفقت فرنسا وبريطانيا العظمى على تشجيع إقامة الحكومات والإدارات الوطنية ومساعدتها، في سوريا والعراق اللتين حررهما الحلفاء، وفي الأراضي التي تعملان على تحريرها وستعترفان بها بمجرد حصول ذلك.
ولا رغبة لهما في أن تفرضا على أهالي هذه البلاد أي نظام معين، وإنما تريدان بتأييدهما وبالمساعدة الكافية أن تكفلا حسن سير الحكومات والإدارات التي يختارها الأهالي اختياراً حراً. والسياسة التي تؤيدها الحكومتان المتحالفتان في البلاد المحررة هي ضمان المساواة والعدل النزيه للجميع، وتيسير التقدم الاقتصادي للبلاد بتشجيع النشاط المحلي ونشر التعليم والقضاء على الخلافات والمنازعات التي طالما انتفعت بها واستخدمتها السياسة التركية".

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو http://shahed-lore.yoo7.com/
حـــمـــودـــ ي
نائب المدير العام
avatar

عدد المساهمات : 878
تاريخ التسجيل : 29/05/2010

مُساهمةموضوع: رد: ذاكرةفلسطين بقلم...حــمــودـي   الثلاثاء سبتمبر 28, 2010 2:20 am


شهر : 11 / تشرين ثاني / نوفمبر

11/08 / تشرين ثاني / نوفمبر




8 تشرين ثاني/نوفمبر 1968

صدور العدد الأول من صحيفة " القدس " الفلسطينية في مدينة القدس المحتلة . رأس تحرير المجلة محمود أبو الزلف وهي صحيفة سياسية يومية، وقد تحملت الصحيفة على مدار سنوات طويلة الكثير من المضايقات والتضييق الإسرائيلي بسبب مواقفها الوطنية.
8 تشرين الثاني/نوفمبر 1987

مؤتمر القمة العربي في عمان
انعقدت هذه القمة الاستثنائية في الفترة من 8 إلى 11/11/1987، في ظل ظروف الانقسام العربي وحرب الخليج الأولى وجمود القضية الفلسطينية والأزمة اللبنانية والتغيير السلمي الذي أطاح بالرئيس بورقيبة في تونس. بموجب القرار الصادر عن الدورة الثامنة والثمانين لمجلس جامعة الدول العربية في 20-9-1987، لبحث تطورات الحرب العراقية- الإيرانية التي تهدد أمن الأمة العربية بسبب تواصلها والتهديد المستمر على دول الخليج العربي، الأمر الذي يضعف من قدرة الأمة العربية. بالإضافة إلى تأكيد مواصلة الجهود العربية من أجل تطبيق قرار مجلس الأمن 598، الذي يدعوا إلى وقف القتال في الخليج تطبيقاً شاملاً باعتباره كلا لا يتجزأ.
إلا أن سوريا تحفظت على هذه القمة لاقتصار جدول أعمالها على موضوع واحد، هو حرب الخليج، واقترحت بحث كل القضايا المصيرية وخاصة الصراع العربي- الإسرائيلي، الذي يجب أن يحظى بالأولوية حتى لا يشد العرب إلى صراع مفتعل.
لكن العراق رفض فكرة توسيع جدول أعمال القمة على اعتبار أن ذلك يعني تحويلها من قمة استثنائية تعقد لبحث موضوع واحد إلى قمة عادية.
وطالب العرب بمقاطعة إيران وتطبيق معاهدة الدفاع المشترك رغم الخلافات العربية، ودلل على صحة ذلك بقوله لقد دخلنا حرب تشرين1973ونحن على غير اتفاق مع سورية.
ولما كان فشل القمة يعني تكريس الانقسام العربي، وتكريس الجمود في الشرق الأوسط، وخاصة فيما يتعلق بالقضية الفلسطينية والأزمة اللبنانية وتدويل حرب الخليج، تفهم العراق فكرة أن يكون جدول القمة مفتوحاً لكل المواضيع، إضافة إلى حرب الخليج، كما سحبت سوريا اعتراضها، وكذلك ليبيا التي كانت قد تحفظت بسبب عدم دعوة العرب إلى عقد قمة كهذه عندما تعرضت للعدوان الأمريكي في خليج سرت.
وعقدت القمة العربية الطارئة لدراسة واتخاذ القرارات الضرورية لتحقيق التضامن العربي، والحفاظ على النظام العربي وبحث التصعيد الخطير في الحرب العراقية- الإيرانية، وتطورات الأزمة الشرق أوسطية، بما في ذلك القضية الفلسطينية الأزمة اللبنانية وعودة مصر إلى الجامعة العربية. وبعد دراسة ومناقشة اتخذت القمة القرارات التالية:
- إدانة الموقف الإيراني والقلق من استمرار الحرب والاستياء بسبب إصرار إيران على مواصلتها والتمادي في تهديد واستفزاز دول الخليج واحتلال جزء من الأراضي العراقية ومماطلتها في قبول قرار الأمم المتحدة رقم 598.
- إدانة الأحداث التي ارتكبها الإيرانيون في حرم المسجد الحرام بمكة.
- العزم على حماية الأمن القومي وصيانة الأرض العربية والتوقف عن أي دعم سياسي أو معنوي أو عسكري لإيران.
- تأكيد قومية القضية الفلسطينية واعتبارها جوهر الصراع وأساسه والالتزام بقرارات القمة العربية في الجزائر والرباط وفاس، ودعم النضال البطولي للشعب الفلسطيني، ورفض كل مشاريع التقسيم الوظيفي والإدارة المدنية الذاتية والتطبيع، ومحاولات خلق بدائل لمنظمة التحرير الفلسطينية، والدعوة إلى المؤتمر الدولي ورفع الحصار عن الحصار عن المخيمات الفلسطينية في لبنان.
- الحرص على وحدة لبنان الوطنية وعروبة أراضية والعمل على مساعدته ليتجاوز محنته واستعادة عافيته وسيادته.
- ترك الخيار لكل دولة بتقدير إعادة علاقتها مع مصر من أجل صيانة المتفق عليه عربياً والمتمثل في رفض الحلول الجزئية وتعميم النموذج المصري في التعاطي مع الصراع العربي- الصهيوني.
ــــــــــــــــــ






الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو http://shahed-lore.yoo7.com/
حـــمـــودـــ ي
نائب المدير العام
avatar

عدد المساهمات : 878
تاريخ التسجيل : 29/05/2010

مُساهمةموضوع: رد: ذاكرةفلسطين بقلم...حــمــودـي   الثلاثاء سبتمبر 28, 2010 2:20 am


شهر : 11 / تشرين ثاني / نوفمبر

11/09 / تشرين ثاني / نوفمبر



9 تشرين الثاني/نوفمبر 1938
نشر تقرير لجنة وودهيد
في 9شباط 1938، أعلن وزير المستعمرات البريطاني في بيان رسمي أن الحكومة البريطانية توصلت إلى نتيجة، مؤداها أن مشروعا يقوم على الخطوط العامة، التي أوصت بها لجنة فلسطين الملكية (لجنة اللورد بيل) يمثل أحسن حل لمأساة تلك البلاد، ولازالت الحكومة مقيدة بهذه السياسة وهي بصدد تعيين لجنة فنية لتقوم بوضع مشروع محدد. وفي 28شباط 1938 أعلن (أورمسبي غور) وزير المستعمرات أسماء اللجنة الفنية وهم:
- السير جون وودهيد- رئيساً
- السيد اليسون راسل- عضواً
- المستر ووتر فيلد- عضواً
- المستر لوك- سكرتيراً.
وفي 20 آذار أعلن عن ضم المستر توماس ريد عضواً رابعا في اللجنة .
وقد كلفت هذه اللجنة بما يلي:
- ترسيم الحدود بين المنطقتين العربية واليهودية، وكذلك المنطقة المقترح بقاؤها تحت الانتداب البريطاني بصورة دائمة أو مؤقتة مع مراعاة:
* تأسيس دولتين تستطيعان الاعتماد على نفسيهما.
* انضمام أقل ما يمكن من العرب والمشاريع العربية في الدولة اليهودية والعكس بالعكس.
* مساعدة بريطانيا على القيام بمسؤولياتها المتعلقة بالأماكن المقدسة.
- حرية اللجنة في إجراء أية تعديلات على اقتراح لجنة بيل.
- مراعاة البيانات التي تقدمها الجماعات المختلفة في فلسطين وشرق الأردن.
- بحث المسائل الاقتصادية والمالية التي تترتب على التقسيم.
وصلت اللجنة الفنية فلسطين في أوائل صيف عام 1938. وبقيت نحو ثلاثة أشهر في فلسطين وبعض مناطق شرق الأردن وعادت إلى لندن في3 آب1938 ،حيث واصلت سماع شهود آخرين. وفي 15آب 1938وضعت تقريرها الذي نشر مشفوعا ببيان سياسي رسمي للحكومة البريطانية في 9تشرين الثاني 1938.
واهم ما جاء في نصوص التقرير:
- أن تخطيط حدود الدولتين العربية واليهودية حسب مشروع اللجنة الملكية (وقد أطلقت عليه مشروع (أ) لا يراعي توزيع السكان والاعتبارات العسكرية والاقتصادية.
- تعديل مشروع اللجنة الملكية (أ) إلى (مشروع ب) ثم تعديل التعديل إلى (مشروع ج).
- أن مسألة كون التقسيم قابلا للتطبيق تنطوي على اعتبارات عملية وسياسية، والاعتبارات العملية تتعلق بصورة خاصة بالمالية والاقتصاد، والصعوبات الإدارية كبيرة، إذا توفرت الإرادة لإيجاد حل. فلا يمكن أن يقال أنها لا تذلل. غير أن الصعوبات المالية والاقتصادية من نوع لا نستطيع معه أن نجد ضمن نطاق اختصاصنا حلا ممكنا لتذليلها.
- بدلا من أن نقر بعجزنا من استنباط أي مشروع عملي، اقترحنا شكلا معدلا للتقسيم على وجه يبدو لنا- على الرغم من حرمانه الدولتين العربية واليهودية من الاستقلال في إدارة شؤونهما المالية انه يصلح - بعد مراعاة التحفظات- أن يكون أساسا للتسوية ، إذا كانت حكومة جلالته مستعدة لتحمل ما ينطوي عليه من التبعة المالية الكبرى.

9 تشرين الثاني/نوفمبر 1946
عصابة الأرغون الصهيونية الإرهابية تزرع الألغام في أحد البيوت، مما يسفر عن مقتل أربعة من أفراد البوليس البريطاني.

9 تشرين الثاني/نوفمبر 2000
قوات الاحتلال الإسرائيلي تغتال المناضل حسين محمد عبيات قائد كتائب شهداء الأقصى في مدينة بيت لحم، بعدما قصفت سيارته بالصواريخ الموجهة من طائرات مروحية عسكرية.

9 تشرين الثاني/نوفمبر 2000
استشهاد الطفل فارس عودة برصاص قوات الاحتلال الإسرائيلي شرق مدينة غزة، وقد أطلق على الشهيد لقب "راشق الدبابات"، وباتت صورته وهو يحمل حقيبته المدرسية ويرشق دبابة إسرائيلية بالحجارة ، اصدق صورة لوحشية الاحتلال الإسرائيلية التي تتعمد اغتيال الطفولة والأطفال.

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو http://shahed-lore.yoo7.com/
حـــمـــودـــ ي
نائب المدير العام
avatar

عدد المساهمات : 878
تاريخ التسجيل : 29/05/2010

مُساهمةموضوع: رد: ذاكرةفلسطين بقلم...حــمــودـي   الثلاثاء سبتمبر 28, 2010 2:24 am


شهر : 11 / تشرين ثاني / نوفمبر

11/10 / تشرين ثاني / نوفمبر



10تشرين الثاني/نوفمبر 1956
مذبحة غزة دخل الإسرائيليون مدينة غزة بدباباتهم وقد لجأوا إلى الخداع والحيل، فقد رفعوا أعلاماً مصرية على دباباتهم، فظن الناس أن هذه القوات مصرية جاءت لنجدتهم، وما أن صفوا لاستقبالهم حتى أطلقوا نيران رشاشاتهم على الجموع البشرية، فسقط مواطنون كثر ما بين قتيل وجريح، وهرب الباقون يحتمون بكل شيء يجدونه أمامهم، فقد أذهلتهم هول الخديعة والمفاجأة، وانطلق الجيش الإسرائيلي إلى داخل المدينة وهو يطلق نيران أسلحته على كل من تقع عليه أعينهم حتى امتلأت الشوارع بالجثث.
وفي صباح 10 نوفمبر عام 1956 أمر الناس بالتجمع في صعيد واحد عن طريق مكبرات الصوت، وتوعد كل من يتخلف بالويل و الثبور، وانطلق الرجال إلى حيث أمروا، وقد خلفوا وراءهم النساء والأطفال، فقام جنود إسرائيل بسلب ونهب البيوت وقتل كل من وجدوه متأخراً في بيته من الرجال والشباب.
اقتاد جنود الاحتلال المئات من الشباب التي تتراوح أعمارهم من 18-25 عاماً، حيث اقتيدوا إلى أماكن مجهولة ولم يعودوا!! وقد كشفت بعض الجثث في 24 مارس 1957، بطريق الصدفة، حيث سفحت الرياح الرمال عند الكيلو 96 على الطريق العام، وهطلت الأمطار فجرفت الأتربة، وبرز من الأرض طرف صناعي لفت أنظار المارة، وعن طريقه كشفت حفرة ضمت 36 جثة أوشكت أن تتآكل بعد أن تعفنت وجميعهم من حي الزيتون.
وتذكر إحصائية بعثة جامعة الدول العربية، أن عدد شهداء مدينة غزة 256 شهيداً، و108 مفقوداً، و142 جريحاً.

10تشرين الثاني/نوفمبر 1975
الجمعية العمومية للأمم المتحدة تصدر القرار 3375 الذي يدعو إلى إشراك منظمة التحرير الفلسطينية في الجهود من أجل السلام في الشرق الأوسط، ومما جاء بالقرار:
إن الجمعية العامة وقد نظرت في البند المعنون "قضية فلسطين".
وإذ تؤكد من جديد قرارها 3236 (د-29) المؤرخ في 22 تشرين ثاني نوفمبر 1974، الذي اعترفت فيه بحقوق شعب فلسطين القومية غير القابلة للتصرف فيها.
وإذ تعترف بضرورة تحقيق سلام عادل ودائم في الشرق الأوسط في أقرب وقت ممكن. وإيمانا منها بأن تحقيق حقوق شعب فلسطين غير القابلة للتصرف طبقا لأهداف ميثاق الأمم المتحدة ومبادئه هو شرط ضروري للتوصل إلى سلام عادل ودائم في المنطقة.
واقتناعا منها بأن اشتراك شعب فلسطين هو أمر جوهري في أية جهود ومداولات تهدف إلى تحقيق سلم عادل ودائم في الشرق الأوسط" 1- ترجو من مجلس الأمن أن يبحث ويتخذ ما يلزم من قرارات وتدابير لتمكين الشعب الفلسطيني من ممارسة حقوقه القومية غير القابلة للتصرف وفقا لقرار الجمعية العامة 3236 (د-29).
2- وتطالب بدعوة منظمة التحرير الفلسطينية ممثلة الشعب الفلسطيني إلى الاشتراك في جميع الجهود والمداولات والمؤتمرات التي تعقد بشأن الشرق الأوسط تحت رعاية الأمم المتحدة، على قدم المساواة مع سائر الأطراف على أساس القرار 3236 (د-29).
3- وترجو من الأمين العام إبلاغ القرار الحالي إلى رئيسي مؤتمر السلام بشأن الشرق الأوسط واتخاذ كل الخطوات اللازمة لكفالة دعوة منظمة التحرير إلى الاشتراك في أعمال المؤتمر وكذلك في كل الجهود الأخرى من أجل السلام.

10تشرين الثاني/نوفمبر 1975 الجمعية العامة للأمم المتحدة تصدر القرار رقم 3376 حول قضية فلسطين، ومما جاء في القرار:
أن الجمعية العامة، إذ تشعر بقلق عميق بسبب عدم تحقيق حل عادل لمشكلة فلسطين حتى الآن.
وإذ تعترف بأن مشكلة فلسطين لا تزال تعرض للخطر السلم والأمن الدوليين.
1- وتعرب عن قلقها الشديد لعدم إحراز تقدم نحو:
(أ) ممارسة شعب فلسطين لحقوقه غير القابلة للتصرف في فلسطين بما فيها حق تقرير المصير بدون تدخل خارجي والحق في الاستقلال القومي والسيادة القومية.
(ب) ممارسة الفلسطينيين لحقهم غير القابل للتصرف في العودة إلى دورهم وممتلكاتهم التي أجلوا عنها واقتلعوا منها.
2- وتقرر إنشاء لجنة معنية بممارسة الشعب الفلسطيني لحقوقه غير القابلة للتصرف تتكون من عشرين دولة عضوا تعينها الجمعية العامة في الدورة الحالية.
3- وترجو من تلك اللجنة أن تنظر في و توصي الجمعية العامة ببرنامج تنفيذ يكون القصد منه تمكين الشعب الفلسطيني من ممارسة الحقوق المعترف بها في الفقرتين (1،2) من قرار الجمعية العامة 3236 (د-29)، وأن تأخذ في الاعتبار عند صياغة توصياتها الخاصة بتنفيذ ذلك البرنامج كل السلطات التي خولها الميثاق للهيئات الرئيسية في الأمم المتحدة.
4- وتأذن للجنة المذكورة، تنفيذا للتكليف الصادر إليها بأن تقيم الاتصال بأية دولة ومنظمة إقليمية مشتركة بين الحكومات وبمنظمة التحرير الفلسطينية، وأن تتلقى منها أية أفكار ومقترحات وتنظر فيها 5- وترجو من الأمين العام أن يقدم إلى اللجنة جميع التسهيلات اللازمة لأداء مهامها.
6- وترجو من اللجنة أن تقدم تقريرها وتوصياتها إلى الأمين العام في موعد لا يتجاوز 1 حزيران (يونيو) 1976، وتطلب إلى الأمين العام إحالة التقرير إلى مجلس الأمن.

10تشرين الثاني/نوفمبر 1975
قرار الأمم المتحدة حول الصهيونية كشكل من أشكال العنصرية الجمعية العامة تصدر القرار رقم 3379 (الدورة-30) الذي تقر فيه بأن الصهيونية شكل من أشكال العنصية وهذا نصه:
أن الجمعية العامة، إذ تشير إلى قرارها رقم 1904 (د-18)الصادر في 20-11-1963، الذي أصدرت فيه إعلان الأمم المتحدة للقضاء على جميع أشكال التميز العنصري. وبوجه خاص إلى تأكيدها أن أي مذهب يقوم على التفرقة العنصرية أو التفوق العنصري مذهب خاطئ علميا ومشجوب أدبيا وظالم وخطر اجتماعيا.
وإلى إعرابها عن القلق الشديد إزاء: "مظاهر التمييز العنصري التي لا تزال ملحوظة في بعض مناطق العالم وبعضها مفروض من بعض الحكومات بواسطة تدابير تشريعية أو إدارية أو غيرها".
وإذ تشير أيضاً: إلى أن الجمعية العامة قد أدانت في قرارها رقم 3151 (د-28) المؤرخ في 14-12-1973 في جملة أمور التحالف الآثم بين العنصرية بأفريقيا الجنوبية والصهيونية.
وإذ تحيط علما بإعلان المكسيك بشأن مساواة المرأة وإسهامها في الإنماء والسلم 1975 المعلن من قبل المؤتمر العالمي للسنة الدولية للمرأة الذي عقد في مكسيكو في الفترة من 19-6/2-7/1975، والذي أعلن المبدأ القائل بأن: التعاون والسلم الدوليين يتطلبان تحقيق التحرر والاستقلال القوميين وإزالة الاستعمار والاستعمار الجديد والاحتلال الأجنبي والصهيونية والفصل العنصري (أبارتهيد) والتمييز العنصري بجميع أشكاله، وكذلك الاعتراف بكرامة الشعوب وحقها في تقرير المصير".
وإذ تحيط علما أيضا بالقرار رقم 77 (د-12) الذي اتخذه مجلس رؤساء دول وحكومات منظمة الوحدة الإفريقية في دورته العادية الثانية عشر، المعقودة في كمبالا في الفترة من 28-7/1-8/1975 والذي رأى أن النظام العنصري الحاكم في فلسطين المحتلة والنظامين العنصريين الحاكمين في زيمبابوي وأفريقيا الجنوبية ترجع إلى أصل استعماري مشترك وتشكل كيانا كليا ولها هيكل عنصري واحد وترتبط ارتباطا عضويا في سياساتها الرامية إلى إهدار كرامة الإنسان وحرمته.
وإذ تحيط علما أيضاً بالإعلان السياسي وإستراتيجية تدعيم السلم والأمن الدوليين وتدعيم التضامن والمساعدة المتبادلة فيما بين دول عدم الانحياز الذين تم اعتمادهما في مؤتمر وزراء خارجية دول عدم الانحياز المنعقد في ليما في الفترة من 25-30/8/1975 واللذين أدانا الصهيونية بأقصى شدة بوصفها تهديدا للسلم والأمن العالميين وطلبا إلى جميع البلدان مقاومة هذه الأيديولوجية العنصرية الإمبريالية.
تقرر: إن الصهيونية شكل من أشكال العنصرية والتمييز العنصري.
(تبنت الجمعية العامة هذه القرار في جلستها العامة رقم 2400 بأغلبية 72 صوتا مقابل 35 صوتا وامتناع 32 عن التصويت) وقد أكدت الجمعية العامة قرارها هذا بالقرار رقم 31-6 هـ الصادر في 9-11-1975 الذي يدين العلاقات بين إسرائيل وجنوب إفريقيا واستمرار وازدياد التعاون بين إسرائيل وزيمبابوي.
والقرار 31/34 الصادر في 30-11-1975 الذي يدعو إلى الإسراع في منح الاستقلال للبلدان والشعوب المستعمرة.
والقرار رقم (35/35-أ-ب) الصادر بتاريخ 14-11-1980 الذي يؤكد أهمية حق الشعوب في تقرير المصير والسيادة الوطنية وشجب النشاطات التوسعية لإسرائيل في الشرق الأوسط.
والقرار رقم (42/33د) الصادر بتاريخ 20-11-1987 الذي يطلب إلى إسرائيل أن تكف عن التعاون مع جنوب أفريقيا.
والقرار رقم (44/27و) الصادر بتاريخ 22-1-1989 الذي يدين التعاون بين إسرائيل وجنوب أفريقيا.
ــــــــــــــــ

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو http://shahed-lore.yoo7.com/
حـــمـــودـــ ي
نائب المدير العام
avatar

عدد المساهمات : 878
تاريخ التسجيل : 29/05/2010

مُساهمةموضوع: رد: ذاكرةفلسطين بقلم...حــمــودـي   الثلاثاء سبتمبر 28, 2010 2:24 am


شهر : 11 / تشرين ثاني / نوفمبر

11/11 / تشرين ثاني / نوفمبر



11 تشرين الثاني/ نوفمبر 1936
وصول لجنة بيل البريطانية إلى فلسطين
بعد وقف الإضراب الفلسطيني الكبير وتجميد العمليات العسكرية ودخول الهدنة حيز التنفيذ، وصلت اللجنة الملكية للتحقيق لجنة بيل في 11 تشرين الثاني نوفمبر 1936م وقاطعت اللجنة العربية استقبالها ورفضت التعامل معها بسبب ما ورد في خطاب اورمبسي غور في مجلس العموم 5 تشرين الثاني نوفمبر 1936م الذي بدا وكأنه استباق لنتائج عمل اللجنة وتأكيد على التزام حكومة لندن بالمشروع الصهيوني ورفض لوقف الهجرة اليهودية، واتبع وزير المستعمرات خطاب بمنح الوكالة اليهودية 1800 تصريح هجرة لنصف السنة الثالثة. وإذ قاطعت اللجنة العربية أعمال لجنة بيل على الرغم من التباين في وجهات النظر داخلها، إذ رأى البعض، ومنهم النشاشيبي ضرورة التعاطي الايجابي مع اللجنة الملكية، فإن هذه الأخيرة باشرت عملها 16 تشرين الثاني نوفمبر 1936م بالاستماع إلى شهادات موظفي الحكومة أولا، ومن ثم قيادة الوكالة اليهودية.
وكان قرار مقاطعة لجنة بيل سببا في الشقاق داخل اللجنة العربية العليا وعبر أنصار راغب النشاشيبي صراحة عن معارضتهم للقرار كما أعلن الأمير عبد الله انه ينوي المثول أمام لجنة بيل، وكذلك فعل حسن صدقي الدجاني، وبذلك ضعف الموقف العربي، وفتح الباب أمام الوساطة العربية وسافر وفد لمقابلة ملكي السعودية والعراق وعاد يحمل كتابا منهما، جاء فيه وبالنظر لما لنا من الثقة بحسن نية الحكومة البريطانية في أنصاف العرب، فقد رأينا أن المصلحة تقضى بالاتصال باللجنة الملكية وعقدت اللجنة العربية ( 6 كانون الثاني /يناير 1937) اجتماعاً قررت فيهالتجاوب مع كتاب الملكين فاجتمعت باللجنة الملكية خلال الأيام الخمسة الأخيرة من إقامتها في البلد.
وعرض رئيس اللجنة العربية العليا، الحاج أمين الحسيني أمام لجنة بيل أسباب الاضطرابات التي يمكن تلخيصها بالتالي: حرمان العرب في فلسطين من التمتع بحقوقهم الطبيعية والسياسية، وإصرار الحكومة البريطانية على إتباع سياسة ترمي إلى إنشاء وطن قومي يهودي في هذه البلاد العربية وحدد المطالب العربية بما يلي: العدول عن تجربة الوطن القومي اليهودي الفاشلة التي نشأت عن وعد بلفور، وإعادة النظر في جميع النتائج التي نجمت عن وعد بلفور، وإعادة النظر في جميع النتائج التي نجمت عنها، والتي ألحقت الأضرار والأخطار بكيان العرب وحقوقهم، وإيقاف الهجرة اليهودية إيقافاً تاما وفوريا، وحل قضية فلسطين على الأسس التي حلت بها قضايا العراق وسوريا ولبنان، بإنهاء عهد الانتداب وعقد معاهدة بين بريطانيا وفلسطين تقوم بموجبها حكومة مستقلة وطنية ذات حكم دستوري تتمثل فيها جميع العناصر الوطنية، ويضمن للجميع العدل والتقدم والرفاه، كما أدى آخرون بشهاداتها ومنهم عوني عبد الهادي الذي قبل بالمستوطنين لاعتبارات إنسانية.
وبرز بين موظفي حكومة الانتداب في ولائه للمشروع الصهيوني ضابط التطوير لويس اندرور الذي نفى أن يكون للاستيطان اثر سلبي على الفلاحين العرب أما شهادات أركان العمل الصهيوني فقد تميزت بنبرة التهديد والاستعداد للقتال من اجل تكريس الوطن القومي اليهودي والتلميح إلى إمكان أن تغير الصهيونية تحالفاتها الدولية إشارة إلى نقل مركز ثقلها إلى الولايات المتحدة وشكك وايزمن في سلامة الموقف البريطاني إذ سعى إلى استرضاء العرب على حساب الصهيونية، مهددا بأن اليهود سيقاتلون للحفاظ على مكتسباتها وأدلى كل من دافين بن غوريون وموشيه شاريت شرتوك وزئيف جابوتنسكي بشهاداتهم أمام لجنة بيل، وتميز بن غوريون الذي أصبح من ابرز قيادات العمل الصهيوني بصلفه وعنف خطابه.
كما أثارت شهادة شاريت جدلا بشأن الهجرة غير الشرعية وطالب جابوتنسكي بضم شرقي الأردن إلى الوطن القومي اليهودي، والسماح للمستوطنين بتشكيل "جيش يهودي" في فلسطين.
غادرت لجنة بيل فلسطين في 13 كانون الثاني يناير 1937 بعد أن أمضت شهرين فيالبلاد، استمعت خلالها إلى 71 شاهدا منهم 14 عربيا و20 انكليزيا و37 يهوديا وكانت تسربت خلال هذه الفترة من مصادر يهودية معلومات حول توجه لجنة بيل إلى التوصية بتقسيم فلسطين بين اليهود والعرب ومن ثم ضم القسم العربي إلى شرق الأردن بإمارة عبد الله بن الحسين، وكان كلما ازدادت هذه الشائعات رواجا زاد الحاج أمين الحسيني في معارضته للسياسة البريطانية واستعداده لاستئناف الثورة.
في المقابل أعلن حزب الدفاع في 3 تموز 1937 انسحابه من اللجنة العربية العليا واستقال من عضويتها راغب النشاشيبي ويعقوب فراج، فاحتدم الصراع داخل الصف الفلسطيني، كما وقعت عدة عمليات مسلحة ضد السلطة والمستعمرات اليهودية. وكذلك ضد المتعاونين مع حكومة الانتداب والمؤيدين للتقسيم والمناهضين لزعامة الحاج أمين. وفي صيف سنة 1937م كان واضحا أن البلاد تسير نحو استئناف الثورة، إذ عاد الثوار إلى الظهور بسلاحهم وتزايدت الصدامات بينهم وبين الشرطة والجيش.
في 7 تموز/ يوليو 1937 أصدرت لجنة بيل تقريرها الذي تضمن توصية بتقسيم فلسطين، وكانت مفاجئة للقيادة الصهيونية ليس من حيث الفكرة التي كانت لها إطلال عليها، وإنما من حيث التفصيلات التي لم تعجبها. وقد وصلت اللجنة إلى هذه التوصية على أرضية الاقتناع بعدم إمكان التعايش بين العرب والمستوطنين في فلسطين، وبالتالي استعصاء تجسيد سياسة الانتداب، فرأت أن في التقسيم الحل الذي تزيد مزاياه على عيوبه وادعت اللجنة أن التقسيم الذي لا يعطي أي طرف كل ما يرغب فيه، فإنه يعطيه أشد ما يصبو إليه الحرية والأمن ، وكانت الخطوط العريضة لمشروع بيل للتقسيم كالتالي:
1. إنشاء دولة يهودية تضم القسم الشمالي والغربي من فلسطين، وتمتد على الساحل من حدود لبنان إلى جنوبي حيفا، وتشمل عطا وحيفا وصفد وطبريا والناصرة وتل ابيب وترتبط بمعاهدة صداقة وتحالف مع بريطانيا.
2. تقع الأماكن المقدسة في منطقة القدس وبيت لحم وممر يصلهما بمدينة يافا يضم اللد والرملة تحت الانتداب البريطاني الدائم، المكلف أيضا حماية الأماكن المقدسة في الناصرة وطبريا كما تبقى العقبة على البحر الاحمر في يد بريطانيا.
3. تضم الأراضي الفلسطينية الأخرى ومنها مدينة يافا إلى شرق الأردن وترتبط بمعاهدة صداقة وتحالف مع بريطانيا.
4. يجري تبادل للسكان بين الدولتين العربية واليهودية فينقل العرب من الأراضي المخصصة للدولة اليهودية وعددهم نحو 325 ألفا بشكل تدريجي إلى الدولة العربية ويتم ذلك قسرا إذا لزم الأمر وتهيأ لهم أراضي في منطقة بئر السبع بعد تحقيق مشاريع الري.
5. تدفع الدولة اليهودية مساعدة مالية للدولة العربية، وتمنح بريطانيا مليوني جنيه للدولة العربية 6. تعقد معاهدة جمركية بين الدولتين لتوحيد الضرائب فيهما.
وقد رفض العرب المشروع باستثناء قله منهم د. راغب النشاشيبي وترك اليهود وزر رفض المشروع على العرب.
وأعلنت اللجنة العربية العليا رفضها القاطع للتقسيم وناشدت الحكام العرب والمسلمين التضامن مع الشعب الفلسطيني وأبلغت عصبة الأمم بموقفها هذا وطالبت بإلغاء الانتداب لتحل محله محل دولة فلسطينية مستقلة واستقبلت الأوساط الصهيونية المشروع بمشاعر مختلطة ولكن الغالبية كانت مع استغلال الفرصة المتاحة لإقامة دولة يهودية ولو على جزء من فلسطين.

11 تشرين الثاني/نوفمبر1937
بريطانيا تنشأ محاكم عسكرية لمحاكمة المتهمين بحمل الأسلحة وغيرها من المخالفات التي أصبحت عقوبتها الإعدام. وفي الفترة الواقعة من عام 1937 إلى عام 1939 أعدم البريطانيون شنقا 112 فلسطيني، بموجب التشريعات الجديدة في محاولة لخنق الثورة والقضاء عليها.

11 تشرين ثاني/نوفمبر 1982
تفجير مقر الحاكم العسكري في صور جنوب لبنان . وقد قتل في هذه العملية التي نفذتها قوات الثورة الفلسطينية خلال الاجتياح الإسرائيلي للبنان عام 1982 عدد كبير من الجنود الإسرائيليين يتراوح ما بين 370 جنديا حسب صحيفة "علهمشار" الإسرائيلية وبين 400 حسب صحيفة هآرتس . واتفقت جميع المصادر على أن هذه العملية قد أودت بحياة 12ضابطا على الأقل ممن يحملون رتباً عسكرية كبيرة ومنهم على سبيل المثال : المقدم سباق مرزوق , المقدم حاييم مدار , الرائد ربيح فارس , النقيب لفتاني تسريفر , ملازم أول يعقوب كوهين , ملازم ديفيد بطون ,ملازم أول شمعون حزات . و جميع هؤلاء من حرس الحدود.
كما قتل من الاستخبارات العسكرية الإسرائيلية عقيد ركن سعاد يافود , مقدم منير بن موشية , رائد غلون البيرت , نقيب شموئيل , نقيب يهودا حداد.
ومن الشرطة العسكرية : عقيد ركن أومن موشية , نقيب عنبر دافيد . ومن قوات غولاني الخاصة : رائد حوريش , رائد سعيد شرف , نقيب عامون ريمون , ملازم أول غوليا سبتاي , ملازم أول دون لباني , ملازم أول تسفي فنفال . ومن سلاح البحرية المقدم موشيه ادمن ومن الشين بيت المقدم منير شيمتي.


تشرين الثاني/نوفمبر 2004
رحيل الزعيم الخالد ياسر عرفات
في مثل هذا اليوم فقد الشعب الفلسطيني والأمة العربية رجلاً من رجاله العظماء ورمزاً نضاليا شامخا، ضحى بحياته من اجل انتصار قضيته الوطنية. وقد بكاه شعبه كما لم يبك قائداً من قبل، فبعد الإعلان الرسمي الصادر عن مستشفى بيرسي العسكري في العاصمة الفرنسية باريس، عن وفاة الزعيم عرفات ساد جو من الوجوم في أوساط الشعب الفلسطيني في كافة أرجاء تواجده، وخرجت المسيرات الحزينة لتودع قائد مسيرتها ورمزها الكبير "أبو عمار".
لم تكن حياة الراحل الرمز ياسر عرفات إلا تاريخا متواصلا من النضال والمعارك التي خاضها وأسس من مجموعها تاريخا جديدا وحديثا لفلسطين ، بحيث غدت القضية الفلسطينية رمزا عالميا للعدالة والنضال، وجعل من كوفيته رمزا يرتديه كافة أحرار العالم ومناصري قضايا السلم والعدالة العالميين.
الشهيد الرمز لم يبدأ تاريخه النضالي من لحظة تفجيره الرصاصة الاولى،، كانت تجتذبه ارض المعارك حيثما كانت، فكان مقاتلا شرسا خاض معارك عسكرية بعد تلقيه التدريب العسكري اللازم من قبل "جيش الجهاد المقدس "بقيادة القائد الشهيد عبد القادر الحسيني بعد التحاقه بقوات الثورة في العام 1948، وأسندت إليه مهمة الإمداد والتزويد بالأسلحة سرا من مصر وتهريبها عبر رفح للثوار في فلسطين.
وكشف ياسر عرفات في ما بعد عن قيامه في ذلك الوقت بجمع بنادق من مخلفات الحرب العالمية الثانية من الصحارى المصرية لتسليح حركته.
لم يثن التعليم ، الطالب ياسر عرفات المتفوق في "كلية الهندسة - جامعة الملك فؤاد / أي جامعة القاهرة" ، عن ترك مقاعد الدراسة، والتوجه لقناة السويس المحتلة، لقتال قوات الجيش البريطاني ، مع إخوانه من الفدائيين المصريين عام 1951 ،ايمانا و قناعة بأن أرض العروبة – وحدة لا تتجزأ – وبأن قتال وهزيمة الاستعمار في موقع جغرافي هو إيقاع هزيمة بالاستعمار عامة ، كما أن الفعل الثوري وإن تغيرت معالمه الجغرافية ، كل لا يتجزأ .
يشارك للمرة الثانية متطوعاً في "حرب الفدائيين عام 1953 في قناة السويس ، هذه الحرب التي غيرت من دور الاستعمار البريطاني ووجوده "شرق السويس"، وفرضت أخيراً ، الجلاء البريطاني.
وأرسل في عام 1953 ، خطاباً للواء محمد نجيب أول رئيس لمصر عقب قيام ثورة 23 يوليو/ تموز 1952. ولم يحمل هذا الخطاب سوى ثلاث كلمات فقط هي "لا تنس فلسطين". وقيل إن عرفات سطر الكلمات الثلاث بدمه، وهو من ربطته برجالات ثورة 32 يوليو تموز عام 1952 علاقات ببعض رجالاتها الذين التقاهم أثناء حرب الفدائيين في القناة.
عمل الرئيس الراحل بحسه الوطني العميق على تثمير مشاركاته هذه لصالح فلسطين ، فبعد أن عمل على تأسيس " النادي الفلسطيني - القاهرة "، ينطلق لإقامة "رابطة الطلبة الفلسطينيين"مع رفيق دربه المرحوم فتحي البلعاوي، لتشكل النواة والبؤرة الأولى "للطلبة الفلسطينيين " على مستوى العالم، هذه "الرابطة التي كانت أول هيئة فلسطينية منتخبة على مستوى الشعب الفلسطيني منذ النكبة عام 1948 ، وحملت علم فلسطين إلى الدنيا بأسرها وقاتلت مشاريع التوطين ونجحت في إسقاط مشروع جونستون لتحويل مياه نهر الأردن .
وكان لهذه " الرابطة " دور مركزي في إسقاط سياسة الأحلاف / حلف بغداد ومبدأ فراغ الرئيس الأمريكي دوايت ايزنهاور وفي تشكيل " الرابطة " الأرضية الصلبة والقاعدة القوية لإنشاء " اتحاد طلبة فلسطين " ، المتميز بكونه رافداً وطنياً أساسياً ورافعة وطنية فلسطينية رئيسة ومركزية.
التحق ياسر عرفات بعد تخرجه من "كلية الهندسة"،"بالكلية الحربية المصرية " وأصبح ضابطاً في "سلاح الهندسة"، وعاد من جديد لمنطقة قناة السويس ليشارك مقاتلا في رد العدوان الثلاثي (الإنجليزي – الفرنسي – الإسرائيلي ) عام1956، وفي بور سعيد مع رفيقه رئيس اتحاد الطلبة المصريين/ جواد حسني، الذي أستشهد في تلك المعركة. . وفي هذه المعركة أدرك القائد الرمز أن القوة العسكرية ممثلة بالعدوان الثلاثي لم تستطع أن تهزم إرادة شعب مصر بقيادة عبد الناصر وأن إرادة القوة مهما عظمت . . فإنها تُهْزَم أمام قوة إرادة الشعب المقاتل.
أسس ياسر عرفات عام 1957 "اتحاد الخريجين الجامعيين الفلسطينيين" وغادر للعمل مهندساً في الكويت، وأسس شركة مقاولات، وهناك كانت الانعطافة الأهم في حياته تلك الانعطافة التي صنعت تاريخا حديثا وجديدا لفلسطين وللأمة العربية . . في هذه المحطة من حياة القائد الرمز ، التقى وتعرف على خليل الوزير "أبو جهاد" وتنضج الفكرة وتتشكل، ويكون التطبيق عملياً بتأسيس حركة التحرير الوطني الفلسطيني – فتح – في خريف 1957 ويتم خلق نواة التنظيم الصلبة ، وتسمية أعضاء "اللجنة المركزية من مؤسسي فتح ".
واستمر الزعيم بالعمل على تنظيم واستقطاب المزيد من الكوادر، للتحضير والعمل على إطلاق رد جيل النكبة ، هذا الرد الذي حمل في طياته بعثا جديدا للشعب ورسم ملامح الهوية النضالية الفلسطينية.
، ويضع "أبو عمار" مع إخوانه، صياغات المرحلة القادمة لعقود وعقود من السنين، وتكون الانطلاقة، ويكون التفجير, تفجير المنطقة برمتها/في نفق عيلبون/ في الاول من يناير/كانون الثاني 1965 في البيان الأول " للقيادة العامة لقوات العاصفة " عندما نطق بكلمة السرّ "حتى يغيب القمر"، أعلنت فتح ثورتها وانطلقت عاصفتها لتدق أول مسمار في نعش الوجود الإسرائيلي، وتناقلت صحف العالم نبأ ثورة أبناء المخيمات، ثورة اللاجئين، ثورة تحمل رايات التحرير والعودة لتقضي على التشرد والشتات ، ويقود مسيرة الفعل الميداني.
• وتتعرف الدنيا على مفردات فلسطينية جديدة. . صاغها "ياسر عرفات" في مسيرة نضاله الطويل . . مع إخوانه ورفاق السلاح وينطلق "العمل الفدائي" الذي انبثق من رحم المأساة ومن حياة التشرد، وتعرف الدنيا "حرب العصابات" وينضم إليها المناضلون من كافة إرجاء المعمورة وتُؤَلف وتُتَرجم لها العديد من الدراسات والكتب.
ويظل الرد الفلسطيني ممثلا بانطلاقة فتح التي شكلت نموذجا لتنظيمات فلسطينية أخرى، يشق الدرب لحرب التحرير الشعبية طويلة الأمد. . وتنقلب طوابير اللاجئين لتصبح طوابير الفدائيين، ويتقدم "ياسر عرفات" الصفوف. . ليدفع بالقضية الوطنية إلى الأمام. . وتصبح القضية الفلسطينية القضية المركزية للأمة العربية.
وقد ودع الشعب الفلسطيني زعيمه بعد وفاته، إلى مقر المقاطعة في مدينة رام الله التي حوصر فيها من قبل قوات الاحتلال الإسرائيلي، على مدار ثلاث سنوات، ووري الثرى فيها رمزاً، لصمود بطولي، أثر الشهادة على التفريط بقضيته الوطنية.
وقد أعلن الحداد أربعين يوما في فلسطين على روح الشهيد ياسر عرفات ، فيما وصفه الرئيس الأمريكي السابق بيل كلنتون، بأنه " رمز قوي للإنسانية ومدافع نشيط عن وحدة الشعب الفلسطيني" .

11 تشرين ثاني / نوفمبر 2004
السيد روحي فتوح رئيس المجلس التشريعي الفلسطيني يؤدي اليمين القانونية كرئيس للسلطة الوطنية الفلسطينية في الفترة الانتقالية لمدة ستين يوما، بعد رحيل الزعيم عرفات.

11 تشرين ثاني / نوفمبر 2004
اللجنة التنفيذية لمنظمة التحرير الفلسطينية تنتخب محمود عباس ( أبو مازن ) رئيسا لها، بعد رحيل الزعيم عرفات.

11 تشرين ثاني / نوفمبر 2004
القيادة الفلسطينية تقرر تشكيل لجان طوارئ في المحافظات الفلسطينية في أعقاب رحيل الزعيم ياسر عرفات.

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو http://shahed-lore.yoo7.com/
حـــمـــودـــ ي
نائب المدير العام
avatar

عدد المساهمات : 878
تاريخ التسجيل : 29/05/2010

مُساهمةموضوع: رد: ذاكرةفلسطين بقلم...حــمــودـي   الثلاثاء سبتمبر 28, 2010 2:25 am


شهر : 11 / تشرين ثاني / نوفمبر

11/12 / تشرين ثاني / نوفمبر





12/نوفمبر/ 1935 :
تقرر إعلان ثورة عز الدين القسام في المناطق الجبلية وعقد آخر اجتماع في مدينة حيفا مركز الثورة الرئيسي في منزل القائد محمود سالم المخزومي في ليلة 12/نوفمبر/ 1935م حيث تقرر: انتقال عشرات من إخوان القسام المدربين عسكرياً إلى قضاء جنين لدعوة الشعب للاشتراك في الثورة المسلحة على نطاق واسع ولقيادة فرق الثوار.


12 تشرين الثاني 1966:
في عشية هذا اليوم من عام 1966 قام العدو بالاستعدادات الأخيرة لهجومهم الذي شنوه على قرية السموع من قضاء الخليل، حتى إذا أصبح صباح اليوم التالي الثالث عشر كان هناك ستة آلاف جندي صهيوني يجوسون خلال أطلال تلك القرية الصغيرة الواقعة في الزاوية الجنوبية الشرقية من الضفة الغربية.
كان الهجوم معززاً بثمانين دبابة، وبأكثر من مئة مصفحة، وبسرب كامل من الطائرات المقاتلة ولم تنقض أربعة ساعات حتى كان العدو قد هدم وبالمدفعية، أو بالألغام مئة وعشرين منزلاً هي قرابة القرية كلها.
ومقابل ذلك كل ما فعلت السلطة الأردنية أن أصدرت أوامرها إلى بعض مفارز الشرطة في مدينة الخليل بالتوجه إلى أرض المعركة التي تبعد حوالي عشرين كيلومتراً في الجبال، وذلك ريثما تصدر الأوامر من بعد إلى بعض وحدات الجيش للحاق بالمعركة التي كانت قد انتهت منذ ساعات.

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو http://shahed-lore.yoo7.com/
حـــمـــودـــ ي
نائب المدير العام
avatar

عدد المساهمات : 878
تاريخ التسجيل : 29/05/2010

مُساهمةموضوع: رد: ذاكرةفلسطين بقلم...حــمــودـي   الثلاثاء سبتمبر 28, 2010 2:26 am


شهر : 11 / تشرين ثاني / نوفمبر

11/13 / تشرين ثاني / نوفمبر




13 تشرين الثاني / نوفمبر/1944
وزير الخارجية البريطاني أرنست بيفين يعلن إستمرار الهجرة اليهودية الى فلسطين بعد إستنفاذ الحصة المخصصة في الكتاب الأبيض الصادر عام 1939.


- 13 تشرين الثاني 1973: بينما تقطع بتشوانا علاقاتها مع الكيان الصهيوني في الثالث عشر من هذا الشهر، فكانت بذلك الدولة العشرين التي تقطع علاقاتها مع هذا الكيان منذ 9/10/1973 وبذلك أصبحت دولة العدو معزولة عن 40 بلداً أفريقياً يمثلون 274 مليون نسمة فيما بقيت هلا علاقات مع دولتي النظام العنصري في جنوب أفريقيا وروديسيا وثلاث دول صغيرة أخرى تمثل في مجموعها 25 مليون نسمة (18 مليون منهم في جنوب أفريقيا) وقد كان هذا أمراً منطقياً بالنظر للعلاقة العضوية لتي تربط الكيان الصهيوني بجنوب أفريقيا ورودوسيا باعتبارها جميعاً قائمة على تحدي حقوق الإنسان والإرادة الدولية في ممارساتها للتمييز العنصري.

13 تشرين الثاني - 1974: بدأت الجمعية العمومية للأمم المتحدة بمناقشة القضية الفلسطينية وقد استهلت المناقشة بخطاب الرئيس أبو عمار الذي أعلن فيه بأنه أتى حاملا عصن الزيتون في يد وفي الأخرى بندقية.......






الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو http://shahed-lore.yoo7.com/
حـــمـــودـــ ي
نائب المدير العام
avatar

عدد المساهمات : 878
تاريخ التسجيل : 29/05/2010

مُساهمةموضوع: رد: ذاكرةفلسطين بقلم...حــمــودـي   الثلاثاء سبتمبر 28, 2010 2:26 am


شهر : 11 / تشرين ثاني / نوفمبر

11/14 / تشرين ثاني / نوفمبر




14/نوفمبر/1935 :
الرصاصة الأولى لثورة القسام ؛ بينما كان محمود سالم يقوم بالحراسة في 14/نوفمبر/1935م مع زميل له قرب قرية فقوعة شاهدا دورية بوليس فرسان مكونة من شاويش يهودي وبوليس عربي من مستعمرة عين حارود وعندما تقدم الشاويش اليهودي من مركز الحراسة الأمامي طلب منه التسليم فرفض عندها أطلق محمود سالم رصاصتين أردتاه قتيلاً وهرب زميله حيث أعلم مركز بوليس الجلمة بما حدث.

14 تشرين الثاني/نوفمبر 1999
مسؤول إسرائيلي يدعو إلى تقسيم الحرم القدس
الحاخام الإسرائيلي اسحق ليفي زعيم المفدال ووزير الإسكان في حكومة أيهود باراك يدعو إلى تقسيم الحرم القدسي الشريف بين المسلمين واليهود في إطار تسوية نهائية بين الفلسطينيين والإسرائيليين.

14 تشرين الثاني/نوفمبر 2000
الرئيس عرفات يهدد بإعلان الدولة الفلسطينية من طرف واحد بعد تمادي إسرائيل في التسويف في مفاوضاتها بشأن عديد القضايا المرحلية والنهائية، وعدم التزامها بالمواعيد التي حددتها اتفاقية أوسلو، وأوجبت الانتهاء من التفاوض حول كافة قضايا الوضع النهائي في تشرين الثاني/نوفمبر 1999.

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو http://shahed-lore.yoo7.com/
حـــمـــودـــ ي
نائب المدير العام
avatar

عدد المساهمات : 878
تاريخ التسجيل : 29/05/2010

مُساهمةموضوع: رد: ذاكرةفلسطين بقلم...حــمــودـي   الثلاثاء سبتمبر 28, 2010 2:27 am


شهر : 11 / تشرين ثاني / نوفمبر

11/15 / تشرين ثاني / نوفمبر





15/نوفمبر/1935 :
قامت قوات كبيرة من البوليس الإنجليزي في صباح 15/نوفمبر/1935 بتطويق عدة قرى للبحث عن الثوار أدت إلى اشتباك مسلح قرب قرية البارد أسفر عن استشهاد الشيخ محمد الحلحولي من قضاء الجليل وقتل اثنين من البوليس تطورت الأمور بسرعة وخسر القائد العام عنصر المفاجأة الذي كان يسعى إليه للقيام بهجوم مفاجئ على مدينة حيفا .

15 تشرين ثاني/نوفمبر 1938
رد اللجنة العربية العليا على تقرير لجنة وودهيد وبيان الحكومة البريطانية بعد الاطلاع على الخلاصة الرسمية لتقرير لجنة التقسيم، وعلى بيان الحكومة البريطانية الذي نشر في 10-11-1938، أبدت اللجنة العربية العليا شديد الأسف لما وصفته أسوأ خاتمة لسياسة اللجان الفاشلة، واعتبرت أن مشروع التقسيم ولد ميتا حتى أن الحكومة البريطانية نفسها انتهت بعد تدقيق النظر إلى أن التقسيم وإنشاء دولتين في البلد الواحد هو حل غير عملي.
كما أن اللجنة العربية العليا قابلت بارتياح عدول بريطانيا عن سياسة التقسيم وامتناعها بأنه حل غير عملي، كما طالبتها الإقلاع عن التفكير في أي شكل من أشكال التقسيم، أو ما يماثل التقسيم.

15 تشرين ثاني/نوفمبر 1988
إعلان الاستقلال الفلسطيني المجلس الوطني الفلسطيني في دورته الطارئة "دورة الانتفاضة"، المنعقدة بالجزائر يعلن عن قيام الدولة الفلسطينية المستقلة في غزة والضفة الغربية وعاصمتها القدس الشريف، وقد سمي هذا الإعلان بــ" وثيقة الاستقلال"، وقد أصبح هذا اليوم ، يوم الاستقلال الفلسطيني، الذي يحتفل فيه شعب فلسطين من كل عام، بصدور إعلان الاستقلال .

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو http://shahed-lore.yoo7.com/
حـــمـــودـــ ي
نائب المدير العام
avatar

عدد المساهمات : 878
تاريخ التسجيل : 29/05/2010

مُساهمةموضوع: رد: ذاكرةفلسطين بقلم...حــمــودـي   الثلاثاء سبتمبر 28, 2010 2:27 am


شهر : 11 / تشرين ثاني / نوفمبر

11/16 / تشرين ثاني / نوفمبر




16 تشرين الثاني/نوفمبر 1922

اقتراح اللورد اسلنجتون في مجلس اللوردات البريطاني حول الانتداب في فلسطين
وقد جاء في الاقتراح: " لا يستطيع هذا المجلس أن يقبل الانتداب على فلسطين في شكله الحالي، لأنه يتنكر بوضوح ومباشرة للعهود التي قطعتها حكومة جلالته لشعب فلسطين في بيانها الصادر في تشرين الثاني1918، ولان هذا الانتداب في صورته الحالية يتعارض مع مشاعر ورغبات الأغلبية الغالبة من شعب فلسطين، ولذا يجب تأجيل قبول هذا الانتداب في مجلس عصبة الأمم إلى أن تجري فيه التعديلات اللازمة التي تتفق مع العهود التي سبق لحكومة جلالته أن قطعها".

16 تشرين الثاني/نوفمبر 1941
اغتيال فخري النشاشيبي في بغداد
تطورت الأوضاع في فلسطين بشكل سريع وخطير، وذلك بعد نشر تقرير لجنة بيل الملكية لتقسيم فلسطين في 7-7-1937، ورفض اللجنة العربية العليا للتقسيم في 9-7-1937، وقرار بريطانيا اعتقال المفتي الحاج أمين الحسيني ونفيه إلى جزيرة موربشوس، واغتيال حاكم الجليل البريطاني اندروز في الناصرة في 26-9-1937. مما أدى إلى تجدد الثورة الكبرى في 15-10-1937 ، والقضاء على نفوذ أنصار حزب الدفاع الذي استغلت بريطانيا الانتقادات التي كان يوجهها زعيمه راغب النشاشيبي إلى قيادة الثورة لشق الصف الوطني، وضرب الثورة من الداخل. وتعاونت في ذلك مع بعض العملاء من حزب الدفاع وعلى رأسهم فخري النشاشيبي، الذي تحدى الحركة الوطنية وبعث إلى المندوب السامي البريطاني مذكرة في 14-11-1937، يعلن فيها الموافقة على الخطة البريطانية التي أعلنتها في 9-11-1938. وسعى إلى ضرب الثورة وتشويه أهدافها بتنظيم مظاهرة من أعوانه مؤيدة للانجليز، ومعادية للثورة. وبعقد مؤتمر في بيته بالقدس وأخر في بلدة يطا بالخليل للتنديد بالمفتي، واتهام قادة الثورة بشتى التهم.
وكذلك شكل برعاية السلطة البريطانية وإشرافها فصائل السلام لضرب الثوار واضطرارهم إلى اللجوء إلى المناطق المكشوفة، حتى تتمكن القوات البريطانية من ضربهم، مما دفع قيادة الثورة إلى إصدار حكم بإعدامه لخروجه عن الإجماع الوطني وتعاونه مع بريطانيا والمنظمات الصهيونية.
وقد تمكن فدائي فلسطين من تنفيذ حكم الثورة في احد شوارع بغداد، وعندما لحقه جندي عراقي رأى الحادث، وكاد أن يدركه ويقبض عليه، التفت الفدائي إلى الجندي وقال له ليس من المروءة أن يطارده من اجل شخص خائن لامته وبلاده، فخجل الجندي العراقي وتوقف عن المطاردة، وتمكن الفدائي من الإفلات.






الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو http://shahed-lore.yoo7.com/
حـــمـــودـــ ي
نائب المدير العام
avatar

عدد المساهمات : 878
تاريخ التسجيل : 29/05/2010

مُساهمةموضوع: رد: ذاكرةفلسطين بقلم...حــمــودـي   الثلاثاء سبتمبر 28, 2010 2:28 am


شهر : 11 / تشرين ثاني / نوفمبر

11/17 / تشرين ثاني / نوفمبر



17 تشرين الثاني/نوفمبر 1946
الإرهاب الصهيوني
عصابة الأرغون الصهيونية الإرهابية بقتل ثلاثة من أفراد البوليس البريطاني بالقرب من تل أبيب، اثر انفجار لغم بسيارتهم زرعته العصابة.

17 تشرين الثاني/نوفمبر 1950
مجلس الأمن يدعو إلى معالجة الشكاوي بشأن أنظمة اتفاق الهدنة (الشكوى المصرية بشأن طرد العرب الفلسطينيين)، ويصدر القرار رقم 1950/89 الذي ينص:
على أن مجلس الأمن، إذ يذكر بقراره رقم 73 الصادر في 11-8-1949 الذي يعتبر ان اتفاقيات الهدنة تشكل خطوة نحو إيجاد سلام في فلسطين.
ويأخذ بعين الاعتبار المعلومات التي قدمها ممثلو مصر والأردن وإسرائيل وكبير مراقبي الهدنة، بشأن الشكاوي المقدمة إلى المجلس.
ويلاحظ فيما يتعلق بتنفيذ المادة(Cool من اتفاقية الهدنة العامة الإسرائيلية - الأردنية.
فقد تم تأليف لجنة خاصة للبدء في تنفيذ الأعمال التي نصت عليها الفقرتين(2)و(3) من تلك المادة.
- يدعو إلى معالجة الشكاوي وفق الإجراءات التي نصت عليها اتفاقيات الهدنة.
- يطلب من لجنة الهدنة المشتركة الإسرائيلية المصرية أن توجه العناية إلى الشكوى المصرية بشأن طرد الآلاف من الفلسطينيين.
- يدعو الطرفين إلى تنفيذ ما تتوصل إليه لجنة الهدنة المشتركة المصرية الإسرائيلية بشأن إعادة توطين أي من العرب ترى اللجنة أنهم مؤهلون للعودة.
-يفوض كبير مراقبي الهدنة أن يوصي إسرائيل ومصر والدول العربية الأخرى اتخاذ خطوات ضرورية للسيطرة على تحركات العرب الرحل عبر الحدود الدولية وخطوط الهدنة.
-يدعو الحكومات المعنية إلى عدم القيام بأي عمل يتعلق بنقل الأشخاص عبر الحدود الدولية أو خطوط الهدنة دون التشاور مع لجان الهدنة المشتركة.
- يأخذ علما ببيان حكومة إسرائيل بان القوات الإسرائيلية ستجلو عن بير قطار تبعا للقرار20-3-1950 الصادر عن اللجنة الخاصة المنصوص عليها في المادة (10) الفقرة(4) من اتفاقية الهدنة المصرية الإسرائيلية.
- يذكر مصر و إسرائيل كدولتين عضوين في الأمم المتحدة بالتزاماتهما بموجب الميثاق بتسوية خلافاتها المعلقة.
بالإضافة إلى ذلك يذكر مصر وإسرائيل والأردن بأن اتفاقيات الهدنة التي هم أطراف فيها ترمي إلى إعادة سلام دائم في فلسطين. ولذلك يحثها وباقي الدول في المنطقة على اتخاذ كل ما يلزم من خطوات تؤدي إلى تسوية القضايا بينهما.
- يطلب من كبير مراقبي الهدنة أن يقدم تقريرا إلى مجلس الأمن بعد نهاية تسعين يوما أو قبل ذلك، إذا رأى في ذلك ضرورة بصدد الامتثال لهذا القرار.
( تبني المجلس هذا القرار في جلسته رقم 524 بأغلبية 9 أصوات مقابل لاشيء وامتناع مصر والاتحاد السوفيتي عن التصويت).

17 تشرين الثاني/نوفمبر 1966
لجنة التوفيق تدعو إلى إعادة اللاجئين إلى ديارهم وتصدر القرار رقم 2154(الدورة-21)، الذي ينص على: إن الجمعية العامة، إذ تشير إلى قراراتها ذات الأرقام:(194،302،393،394،512،513،614،720،818،916،1018،1018،1 191،1315، 1456، 1604، 1725، 1856، 1912، 2002، 2052) وإذ تحيط علما بالتقرير السنوي للمفوض العام لوكالة الأمم المتحدة لإغاثة اللاجئين الفلسطينيين في الشرق الأدنى وتشغيلهم عن الفترة الممتدة من 1/7/1965 إلى 30/6/1966.
تلاحظ انه لم تتم إعادة اللاجئين إلى ديارهم أو تعويضهم كما هو منصوص عليه في الفقرة (11) من قرار الجمعية 194 الدور الثالثة.
- تلفت النظر إلى الحالة المالية الحرجة التي مازالت تكتنف وكالة الأمم المتحدة لإغاثة وتشغيل الفلسطينيين .
- تلاحظ أن التبرعات المقدمة إلى وكالة الأمم المتحدة لإغاثة وتشغيل اللاجئين الفلسطينيين، مازالت اقل من الأموال اللازمة.
- تدعو جميع الحكومات ببذل اسخى الجهود لسد العجز في ميزانية الوكالة.
- تلاحظ مع الأسف أن لجنة التوفيق لم تتمكن بسبب تغير الحالة في المنطقة من إيجاد وسيلة لإحراز تقدم في تنفيذ الفقرة(11) من القرار 194 الدورة الثالثة.
وتدعو الحكومات المهنية واللجنة إلى مضاعفة الجهود لتنفيذ الفقرة(11) من القرار 194 الدورة الثالثة، الصادر في 11-12-1948، الذي ينص على إنشاء لجنة توفيق تابعة للأمم المتحدة ويقرر وضع القدس في نظام دولي دائم. وكذلك تقرير حق اللاجئين في العودة إلى ديارهم في سبيل تعديل الأوضاع، بحيث تؤدي إلى تحقيق السلام في فلسطين في المستقبل.
(تبنت الجمعية هذا القرار في جلستها رقم 1469، بأغلبية 68 صوتا مقابل لاشيء، وامتناع 39 عن التصويت).

17 تشرين ثاني/نوفمبر 1958
المندوب الإسرائيلي في الأمم المتحدة يعلن عن استعداد إسرائيل لدفع تعويضات للفلسطينيين بالشروط التالية :
ــ توطين في البلدان العربية توطينا نهائيا قبل دفع التعويضات ـــ تتلقى إسرائيل مساعدات مالية من الخارج لتمكينها من دفع التعويضات.
ــ حسم أموال اليهود العرب الذين هاجروا إلى إسرائيل من قيمة هذه التعويضات .

17تشرين الثاني/نوفمبر 1988
القائد طلعت يعقوب الأمين العام لجبهة التحرير الفلسطينية في ذمة الله في مثل هذا اليوم استشهد القائد طلعت يعقوب اثر مشاركته في دورة الانتفاضة للمجلس الوطني الفلسطيني في الجزائر.
ولد القائد طلعت يعقوب بقرية العباسية يافا عام 1946. وتشردت عائلته عام 1948، إلى مخيم عقبه جبر في أريحا. أتم دراسته الثانوية في القدس وتابع دراسته وتخرج من كلية الحقوق، بعدها أسس نادي الشباب الفلسطيني في أريحا، كما أسس كتائب العودة الفلسطينية التي شكلت لاحقاً احد الروافد الأساسية للجبهة الشعبية لتحرير فلسطين عام 1967، مع جبهة التحرير الفلسطينية بوحدة اندماجية.
انتخب أمينا عاما لجبهة التحرير الفلسطينية سنة 1977 وأعيد انتخابه في المؤتمر السادس للجهة عام 1987.
خاض معارك الدفاع عن الثورة والشعب في عمان والجولان ولبنان. واستشهد بتاريخ 17-11-1988، أثر أزمة قلبية بعد مشاركته في دورة الانتفاضة للمجلس الوطني الفلسطيني في الجزائر.

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو http://shahed-lore.yoo7.com/
حـــمـــودـــ ي
نائب المدير العام
avatar

عدد المساهمات : 878
تاريخ التسجيل : 29/05/2010

مُساهمةموضوع: رد: ذاكرةفلسطين بقلم...حــمــودـي   الثلاثاء سبتمبر 28, 2010 2:29 am


شهر : 11 / تشرين ثاني / نوفمبر

11/18 / تشرين ثاني / نوفمبر


18 تشرين الثاني/نوفمبر 1931
حكومة الانتداب البريطاني تجري الإحصاء الثاني في فلسطين، ويكشف هذا الإحصاء بان العدد الإجمالي للسكان يبلغ 1.035.154نسمة، موزعون كما يلي:-
73.4% مسلمون.
8.6% مسيحيون.
16.9% يهود.

18 تشرين الثاني/نوفمبر 1937
سلطات الانتداب البريطانية تنفذ حكم الإعدام بأمير المجاهدين الشيخ فرحان السعدي، وهو احد رفاق الشيخ الشهيد عز الدين القسام.
ويناهز عمر الشيخ السعدي الثمانين عاماً ، وقد نفذ فيه حكم الإعدام وهو صائم. وتشير مصادر أخرى أن الشيخ السعدي استشهد بتاريخ 28/2/1937.






الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو http://shahed-lore.yoo7.com/
حـــمـــودـــ ي
نائب المدير العام
avatar

عدد المساهمات : 878
تاريخ التسجيل : 29/05/2010

مُساهمةموضوع: رد: ذاكرةفلسطين بقلم...حــمــودـي   الثلاثاء سبتمبر 28, 2010 2:30 am


شهر : 11 / تشرين ثاني / نوفمبر

11/19 / تشرين ثاني / نوفمبر



19/تشرين الثاني//نوفمبر/1935
معركة خربة الشيخ زيد: تحركت قوات كبيرة من البوليس الإنجليزي في صباح 19/نوفمبر/1935م تقدر ما بين أربعمائة إلى ستمائة رجل إلى قضاء جنين وطوقت قرى يعبد واليامون وبرقين وكفر دان وفقوعة .
كان الشيخ عز الدين القسام وأحد عشر من إخوانه في قرية الشيخ زيد داخل أحراش يعبد وهم: محمد الحنفي أحمد ويوسف الزيباوي وحسن الباير وأحمد جابر وأسعد كلش من قرية أم الفحم السيد عربي بدوي ونمر السعدي وناجي أبو زيد ومحمد يوسف والشيخ داوود خطاب وتوفيق الزيري.
وضع البوليس الإنجليزي خطة لمحاصرة قرية الشيخ زيد لقطع الاتصال مع القرى المجاورة خوفاً من وصول نجدات من القرى العربية المجاورة وتنبه إخوان القسام لعملية التطويق الواسعة وأعلموا الشيخ عز الدين القسام بذلك فأمرهم بالاستعداد والدفاع حتى آخر قطرة من دمائهم وفور صدور أوامر القائد الشيخ عز الدين القسام وقع القتال بين قوتين غير متكافئتين عدداً وعدة كان كل ثائر يقابله نحواً من أربعين بوليساً.
قاتل الشيخ عز الين القسام وإخوانه الذين رفضوا الاستسلام ببسالة وقتلوا عدداً من البوليس الانجليزي واستمر إخوان القسام في المعركة ست ساعات كاملة حتى استشهد الشيخ محمد حنفي أحمد والشيخ عبد الله الزيباوي ثم استشهد الشيخ عز الدين القسام وجرح الشيخ نمر السعدي كما أسر الشيخ أحمد جابر والسيد عربي بدوي والشيخ محمد يوسف وتمكن من الإفلات من الطوق الشيخ معروف حجازي والشيخ توفيق الزيري والشيخ ناجي أبو زيد.
جرت بعد ذلك محاكمات عسكرية للأسرى وحكم على كل من حسن الباير ومحمد يوسف وعربي بدوي وأحمد جابر بالسجن خمسة عشر عاماً وحكم غيابياً على نمر السعدي بالسجن سنتين وقد اعتقل بعد المحكمة بعدة أشهر.
بذلك تمكن الإنجليز من القضاء على قائد الثورة وعدد من إخوانه وفشلت الخطة المقررة لاحتلال دوائر الحكومة في حيفا والاستيلاء على الأسلحة التي ستسلم إلى الثوار للقيام بأعمال فدائية واسعة تمنع إقامة دولة يهودية في أي جزء من أرض فلسطين.

19 تشرين الثاني / نوفمبر 1935
استشهاد الشيخ عز الدين القسام استشهد الشيخ عز الدين القسام في مثل هذا اليوم في معركة غير متكافئة مع القوات البريطانية المنتدبة على فلسطين في إحراج يعبد قرب جنين بعد سلسلة من عمليات المقاومة الشعبية حرب العصابات.
وقد خرج الشيخ بنفسه لقيادة النضال الميداني فحاصرته القوات البريطانية مع أصحابه الذين استبسلوا في القتال واستشهد القسام مع عدد من رجاله منهم: الشيخ يوسف عبد الله واحمد الشيخ سعيد وسعيد عطية أحمد وأحمد مصلح الحسين كما جرح عدد آخر ونقل جثمان الشيخ إلى حيفا وشيع إلى مثواه الأخير في مقبرة بلد الشيخ في موكب مهيب وضخم حضره الكثير من زعماء البلاد وجماهير غفيره. وبعد استشهاد القسام تولى خليل محمد عيسى قيادة الحركة وبعد فترة من إعادة التنظيم، عاودت الحركة نشاطها في جبال شمال فلسطين، وقامت بهجمات متعددة على المستعمرات اليهودية ومراكز الشرطة والجيش، وظل رجالها معتصمين في الجبال مدة ستة شهور، إلى أن نشبت الثورة الكبرى ((أيار/مايو 1936م)) فانضم القساميون إليها وابلوا فيها بلاء حسنا، ومن أبرزهم: خليل محمد عيسى أبو إبراهيم الكبير ومحمد صالح الحمد والشيخ عطية أحمد عوض ويوسف سعيد أبو درة والشيخ فرحات السعدي وتوفيق إبراهيم أبو إبراهيم الصغير وغيرهم.
وأهمية حركة القسام ليست في انجازاتها المباشرة وإنما في دلالاتها وأثارها على مسار النضال الفلسطيني اللاحق، ففي عملية المواجهة الشاملة التي احتدم التناقض فيها بين المشروع الصهيوني المدعوم من حكومة الانتداب وبين الحركة الوطنية الفلسطينية كانت الأخيرة تفتقد إلى عنصر أساسي يمتلكه الأول، وهو القوة العسكرية، وباستخدام حركة القسام للسلاح جاءت أهمية حركة القسام ولكن نشاطها لم يأت مكملا لعمل الحركة الوطنية بفصائلها الأخرى ولم يكن جزءا عضويا من العمل الوطني الفلسطيني العام بل لعل بعض أطرافه اعتبر حركة القسام بديلا منه وفي هذا تمكن نقطة الضعف الرئيسية لحركة القسام التي لم تعمر طويلا.
لم يذهب دم الشهيد القسام هدرا إذ شكل عمله بل استشهاده عاملا إضافيا لتفجير الثورة الكبرى في 15 نيسان ابريل 1936.
ولد القسام سنة 1871م في مدينة جبلة السورية ودرس في الأزهر حيت تلقى العلم على يد الإمام الشيخ محمد عبده واشتغل في التدريس بعد تخرجه في بلده وبعد الانتداب الفرنسي على سورية انضم إلى عصبة عمر البيطار للجهاد ضد المستعمرين ثم شارك في ثورة الشيخ صالح العلي (1920-1921) ضد الفرنسيين، ثم عينه المجلس الإسلامي الأعلى خطيبا لجامع الاستقلال في حيفا ومأذوننا شرعيا فيها ومن خلال عمله هذا أتيحت للقسام فرصة كبيرة للاتصال بقطاعات واسعة في السكان في مدينة كانت تتطور بسرعة وتجتذب أعدادا كبيرة من الريف وخصوصا من الفلاحين الذين اجبروا على ترك أراضيهم وذهبوا على المدينة بحثا عن العمل المأجور وكانت حيفا في تلك الفترة قد أصبحت ميناء فلسطين الأول، بما يفتحه ذلك من مجالات أمام الأيدي العاملة الرخيصة.
وانتقل إلى الريف تحت ضغط مطاردة قوات السلطة واعتقال على صالح أحمد طه ومصطفى على الأحمد وخليل محمد عيسى أبو إبراهيم الكبير واحمد الغلاييني وأحمد التوبه، وحكم على مصطفى الأحمد بالإعدام وعلى الغلاييني بالسجن 25 عاماً وبرئ آخرون لعدم وجود أدلة ضدهم.

19تشرين ثاني/نوفمبر 1977
الرئيس المصري الراحل أنور السادات يقرر زيارة القدس على هامش زيارته للكنيست لإسرائيلي ولقائه بمناحيم بيغين . وقد و وجهت الزيارة والصلاة في الأقصى بتنديد فلسطيني عارم .
ـــــــــــــــ
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو http://shahed-lore.yoo7.com/
حـــمـــودـــ ي
نائب المدير العام
avatar

عدد المساهمات : 878
تاريخ التسجيل : 29/05/2010

مُساهمةموضوع: رد: ذاكرةفلسطين بقلم...حــمــودـي   الثلاثاء سبتمبر 28, 2010 2:31 am


شهر : 11 / تشرين ثاني / نوفمبر

11/20 / تشرين ثاني / نوفمبر


- 20تشرين الثاني: في مثل هذا اليوم من عام 1935 إستشهد المناضل السوري الكبير الشيخ عز الدين القسَّام في أحراج بلدة يعبد من قضاء جنين. ولدة القسام في مدينة جبلة السورية سنة 1871 وكان قد بل بلغ الخمسين من عمره عندما حكم عليه بالإعدام بسبب تغذيته نار الثورة ضد الفرنسيين وهكذا بدأت مسيرة القسام الجهادية ضد كل أشكال الاحتلال من احتلال بريطاني وفرنسي ....
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو http://shahed-lore.yoo7.com/
 
ذاكرةفلسطين بقلم...حــمــودـي
الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 12 من اصل 14انتقل الى الصفحة : الصفحة السابقة  1 ... 7 ... 11, 12, 13, 14  الصفحة التالية

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
الشهد والمعرفه :: منتديات متنوعه :: منتدى الثقافة-
انتقل الى: